موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


العميد سريع: سنتخذ ما يلزم نصرة لدماء الشعب الفلسطيني - الزراعة: استمرار منع استيراد الدجاج المجمد - ارتفاع حصيلة مجزرة المواصي بخان يونس - بن حبتور يدشن العام الدراسي الجديد - النواب يؤكد دعمه لخيارات مواجهة الحرب الاقتصادية - الخطري تعزي فتحية العطاب بوفاة زوجها - مجزرة إسرائيلية جديدة في خان يونس - السياسي الأعلى يدين مجزرة مواصي خان يونس - الأونروا: غزة تواجه خطر فقدان جيل كامل من الأطفال - انتشال جثامين 60 شهيداً من غزة في اليوم الـ280 من العدوان -
مقالات
الإثنين, 17-يناير-2011
الميثاق نت -  فيصل الصوفي -
منذ أن رجع الإرهابي السعودي جابر الفيفي إلى بلاده قبل أشهر قليلة كثرت المقابلات الصحفية التي تجريها معه صحف وقنوات الفضائية عن تجربته عندما كان عضواً في تنظيم القاعدة اليمني- السعودي (تنظيم القاعدة في جزيرة العرب).. عاد من اليمن إلى السعودية .. يدين الإرهاب وفي الوقت نفسه يدافع عن إرهابيين بأعيانهم لمجرد العصبية القبلية.. يكذب لتزوير حقائق صارت معروفة لدى الرأي العام في اليمن والسعودية وغيرهما.. ويدعي أن الإرهابيين السعوديين الموجودين في اليمن يرغبون بالعودة إلى بلادهم تائبين لكنهم لا يستطيعون ذلك لأنهم صاروا أسرى لدى الإرهابيين اليمنيين.. وأن هؤلاء الأخيرين يتعمدون ارسال مفجرين سعوديين إلى بلادهم لإثارة نقمة سلطة المملكة على إرهابييها في اليمن، وبالتالي هذا يثير خوفهم من العودة فيضطرون للبقاء تحت سيطرة الإرهابيين اليمنيين، لأن هؤلاء الأخيرين يستخدمون السعوديين لتقوية أنفسهم بحكم أن لدى السعوديين المال ومصادر التمويل، كما أنهم قادرون على استقطاب عناصر جديدة باسم الإسلام والجهاد لكون اليمنيين يثقون أن السعوديين أهل علم ودين.. وبالإجمال يريد الرجل أن يؤدي دوراً محدداً، وهو اقناع الرأي العام أن اليمن مصدر الإرهاب الذي يقع في السعودية، وأن الإرهابيين السعوديين «مساكين» و«أسرى» و«أدوات» بيد الإرهابيين اليمنيين.. يعني الدفاع عن إرهابيين وإدانة إرهابيين من الصنف نفسه.. وهو منطق لا يستقيم.. وهو منطق يرفضه الإرهابيون الذين يؤكدون أنهم أخوة في ملة الإرهاب، وهم الذين يرون أن قوتهم في تهديد الأمن في اليمن والسعودية تكمن في وحدتهم وتلاحمهم.
إن الداخلية السعودية تؤكد أن إرهابيين سعوديين موجودين في اليمن يدخلون إلى السعودية لتهريب عناصر إرهابية إلى اليمن ولجمع الأموال ثم يعودون إلى اليمن.. بينما هذا الفيفي يكذب ويقول إن الإرهابيين السعوديين «مساكين وأسرى» لا يستطيعون العودة لإعلان توبتهم.. كيف هذا وهم الذين يدخلون ويخرجون بحرية وأمان؟! وفي محاولة من هذا الفيفي لتزوير الحقائق المكشوفة وتحرير تنظيم القاعدة من وصمة عار راسخة في أذهان الرأي العام، ادعى أن العسيري الذي حاول اغتيال الأمير محمد بن نايف كان مطوقاً بحزام ناسف.. بينما المعروف أن العبوة أو المادة المتفجرة كانت محشوة في «مستقيم» العسيري، وهذا ما ساعده على تجاوز مراكز التفتيش في المطارين اللذين عبرهما.. فكيف يزعم أنه كان مطوقاً بحزام ناسف ومع ذلك يعبر مطارين مزودين بأحدث تقانة أمنية؟
إن الذين عهدوا إلى هذا الفيفي أداء رسالة مؤداها أن اليمن مصدر الإرهاب إلى السعودية استكثروا عليه أن يكون ذكياً.. صحيح أنه يؤدي الدور الأساسي المطلوب منه، لكنه أيضاً ذكي بما يكفي، فقد أدى إلى جانب ذلك مهمة الدفاع عن الإرهابيين الذين يتقدم صفوفهم.. وابليس ما «يفلت» اخوته.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
أمين بن حسن أبو راس أول من رفع الطير الجمهوري قبل الثورة
د. سعيد الغليسي

فُكّوا أسْرَ الوطن !!
د. عبدالوهاب الروحاني

لا مساومة على قضايا شعبنا وأمتنا المصيرية
أحمد الزبيري

فلسطين في سوق الانتخابات الأمريكية.. 272 يوماً من الصمود البطولي
علي ناصر محمد

عنصرية (الأوروأمريكي) وقمعه للشعوب باسم الحقوق والحريات
محمد علي اللوزي

وجهان أساسيان للحرب على فلسطين
بثينة شعبان

هل ترغب إدارة بايدن في إنهاء الحرب على غزة؟
حسن نافعة*

حرية الصحافة وأهميتها في بناء المجتمع
عبد السلام الدباء

100 % مستحيل!
د. رصين الرصين

على طاولة التفاوض
عبدالرحمن مر اد

من‮ ‬وراء‮ ‬هذا‮ ‬الإجبار؟‮!‬
يحيى‮ ‬نوري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)