موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


السياسي الأعلى: هذا العدوان لن يمر من دون رد - صنعاء: سنردّ بضرب أهداف حيوية للعدو الإسرائيلي - 80 جريحاً في العدوان الإسرائيلي على الحديدة - مفتي عُمان يعلق على العدوان الإسرائيلي على اليمن - المؤتمر وحلفاؤه يدينون العدوان الصهيوني على الحديدة ويؤيدون أي خطوات للرد عليه - النواب عن عملية يافا في تل أبيب: إنجاز تاريخي - عدوان إسرائيلي يستهدف ميناء الحديدة - "ثابتون مع غزة".. مسيرة مليونية بصنعاء - المؤتمر وحلفاؤه يباركون العملية النوعية التي نفذها الجيش اليمني في تل أبيب - استهداف سفينة "Lovibia" في خليج عدن -
مقالات
الإثنين, 24-يناير-2011
الميثاق نت -  عبدان دهيس -
دوراً كبيراً ينتظر حزب المؤتمر وأعضاؤه وأنصاره ومحبوه، فكلما اقترب موعد الانتخابات النيابية 27 أبريل القادم 2011م، كلما زادت واتسعت مهمة المؤتمريين وأنصارهم ماذا سيقدمون.. وبماذا سيتحدثون أمام الناخبين الذين منحوهم ثقتهم وأصواتهم وقالوا: «نعم» لحزب المؤتمر في كل الانتخابات منذ 1993م الرئاسية، النيابية، المحلية والمحافظين، التي قامت على التعددية والتنافس بين الأحزاب في الساحة من خلال مرشحيهم وعبر صناديق الاقتراع، وهو ما جعل حزب المؤتمر على مدى كل هذه السنوات- التي تصل الى (17) عاماً- يحتل موقع الصدارة في الخارطة السياسية للأحزاب على مستوى الساحة الوطنية، وهو ما جعله أيضاً يحافظ وبكل ثقة على هذا الموقع المتقدم وعدم التفريط به كحزب للأغلبية أهلته لقيادة البلاد وتحمل المسؤولية تجاه الشعب والوطن.. فماذا حقق المؤتمر من برنامجه الانتخابي؟ وهل الناخبون راضون عن أدائه؟
والمؤتمر يستعد لخوض الانتخابات عليه أن يقدم كشف حساب بإنجازاته، وهي إنجازات بالطبع ماثلة للعيان وظاهرة على السطح في مجالات التربية والتعليم، الصحة، الطرقات، الكهرباء، المياه، الزراعة، التعليم الجامعي، الاتصالات، الرعاية الاجتماعية، الاستكشافات للموارد الطبيعية، الحريات الديمقراطية، تشجيع المرأة، الاهتمام بالشباب، الرياضة، وغيرها الكثير، هذا على الصعيد الداخلي، أما على الصعيد الخارجي أهمها الحضور الفاعل لليمن- إقليمياً وعربياً ودولياً- وحسن العلاقات مع جميع الاشقاء والاصدقاء، وهو دليل على نجاح الدبلوماسية والسياسة الخارجية اليمنية التي يقودها باقتدار ونباهة وحكمة سياسية رفيعة واقتدار، فخامة الأخ علي عبدالله صالح- رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام.. وأن يناقش مع جميع الناخبين ومن مختلف ألوان الطيف السياسي هذه الإنجازات وبالأرقام، وسنوات الإنجاز، وأين أخفق ولماذا؟ وأين حقق النجاحات السريعة، وعلى نحوٍ من الشفافية والمكاشفة ليخرس بها الألسن التي تنكر وجود مثل هذه الإنجازات والانتصارات والمكاسب..
ينبغي ونحن على أبواب الانتخابات وفي كل الأحوال أن يترك المؤتمريون نشاط المكاتب والنشاط الموسمي وأن يتحولوا الى ميدانيين للعمل بين المواطنين وعامة الناس وتلمُّس همومهم.. ومتابعة حل قضاياهم وتوفير متطلباتهم، وأن يعزز المؤتمر من فاعليته، وبالذات فروع المحافظات..
أظن أن المؤتمريين يدركون مهامهم جيداً.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
وحدتنا وشراكتنا.. الضمانة الحقيقية
يحيى نوري

العدوان الأميركي - الاقتصادي على اليمن.. ماذا في التداعيات والرد؟
فاطمة فتوني

أيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور*

"الإمارات".. الذراع الصهيوأمريكي في الشرق الأوسط.. مصر نموذجاً
محمد علي اللوزي

للصبر حدود
أحمد الزبيري

ماقبل الانفجار
أحمد أمين باشا

صاحب ذاكرة الزمن الجوال في ذمة الله
عبدالباري طاهر

مرض لا يصادق احداً
عبدالرحمن بجاش

الرئيس علي ناصر.. وسلام اليمن
طه العامري

مقال صحراوي يخاطب الضمير الغائب.. “لَصِّي النور يا نور”
عبدالله الصعفاني

فرنسا في مهب المجهول.. فاز اليسار فهل يتركونه يحكم؟
بيار أبي صعب

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)