موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


السياسي الأعلى: هذا العدوان لن يمر من دون رد - صنعاء: سنردّ بضرب أهداف حيوية للعدو الإسرائيلي - 80 جريحاً في العدوان الإسرائيلي على الحديدة - مفتي عُمان يعلق على العدوان الإسرائيلي على اليمن - المؤتمر وحلفاؤه يدينون العدوان الصهيوني على الحديدة ويؤيدون أي خطوات للرد عليه - النواب عن عملية يافا في تل أبيب: إنجاز تاريخي - عدوان إسرائيلي يستهدف ميناء الحديدة - "ثابتون مع غزة".. مسيرة مليونية بصنعاء - المؤتمر وحلفاؤه يباركون العملية النوعية التي نفذها الجيش اليمني في تل أبيب - استهداف سفينة "Lovibia" في خليج عدن -
مقالات
الميثاق نت - C:\Users\صديق البكاري\Desktop\حرامية ولصوص- الميثاق نت

الجمعة, 13-مايو-2011
سارة الخميسي -
لفت انتباهي حديث احد الأشخاص ونحن نستقل احد الباصات داخل أمانة العاصمة عندما سمعته يتحدث بعامية وهو يقول " أسألكم بالله قولوا للحكومة أن تجعل ساحة الاعتصامات مفتوحة وإلى الأبد" فرد عليه آخر، لماذا فرد عليه قال الرجل" هل سمعتم أحدا أشتكى بأن تلفونه- هاتفه المحمول- سرق خلال هذه الفترة ؟!.. وكذلك هل سمعتم امرأة اشكت أن شنطتها اليدوية سرقت في السوق او في فرزة الباصات ؟!.. فأجابه كل ركاب الحافلة بالقول لا لم نعد نسمع بذلك!!..
تنهد الرجل، واعاد يسأل مرة اخرى: تعرفون ليش ..؟! رد الجميع عليه بصوت واحد " ليش " قال الشيخ الشائب لأن كل الحرامية واللصوص أخذتهم موجة المشترك نحو التغييرالى ساحة التغرير التي يتبناها المشترك ..
يذهب هذا المواطن البسيط الى التأكيد ان احزاب المشترك هي الراعي الأساسي، بل انها السارق والحرامي وراعي مصائب الفساد التي نعاني منها جميعا.

فعلا لقد شد انتباهي كل ما تحدث به ذلك " المواطن" الذي ألهمته فطنته وذكائه الفطري بأن عصابات الحرامية والنشالين وجدوا في ساحة " التغرير" الغاية التي يريدون الوصول إليها وهي كيفية الحصول على قيمة القات وتأمين مصروفهم اليومي وهذا هو السر وراء اختفاء ظاهرة سرقة الهواتف النقالة والمنازل والحقائب النسائية ..
وهذه المسألة تجعلنا أن نقف تجاهها بكل مسئولية وجدية ونضع حولها آلف بل مليون علامة استفهام؟!..
ونسأل انفسنا لماذا وكيف اختفت هذه الظاهرة !.. هل يعني أن كل الحرامية والنشالين هم من يعتصمون في ما يسمى بساحة التغرير ؟!.. هل يعني أن كل هؤلاء هم من المدفوعين من قبل أحزاب المشترك والأخوان المسلمين هم من يتبنون ذلك !!... الكثير من علامات التعجب والاستفهام تبحث عن إجابة لكل تلك التساؤلات ؟.

هل المشترك هو من يقف خلف الحرامية واللصوص وقطاع الطرق اللذين يقلقون الأمن والأمن والسكينة العامة ؟؟!!.. أمور كثيرة تبحث عن إجابة لكل التساؤلات؟.

لا يستبعد أن يكون المشترك هو من يجلب الوباء والراعي لسفك دماء الأبرياء الغرض من كل ما يقوم به هو الوصول إلى كرسي السلطة الدليل على ذلك التحالفات التي يعقد صفقاتها مع المجرمين والخارجين على القانون من القتلة والمجرمين .

وما حز في نفسي قول أحدهم أن الأمن صار الآن داخل ساحة التغرير وشبهها بمكة المكرمة وما عداها فهو كفر وباطل .. الحقيقة تقول أن حثالة المجتمع من المجرمين واللصوص جمعتهم أقدارهم وأحلامهم في خندق المشترك ومليون حرامي للقضاء على كل شيء تبقى استحال وصولهم إليه .

لذلك فأنا مع رأي هذاالمواطن بأن يبقى أولئك اللصوص في ذلك المعتصم حفاظا على ممتلكات العامة والخاصة ويجب مراقبتهم بعناية ودقة ومحاصرتهم في ذلك الخندق المتسخ إقتداء بقول النبي " ص" يحشر المرء مع من أحب !.

فدعوهم يحشرون في قوالب اللصوص والمجرمين أميرهم " توكل " وعنوانهم أحزاب المشترك من الخونة المجرمين والخارجين عن النظام والقانون .. جمعتهم شهوتهم وبلاهم الله لأن يحشروا في خيمة الظلال ، ولعنة الله على الخونة والمجرمين وهذا عنوانهم وأي طريق سلكوه...!.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
وحدتنا وشراكتنا.. الضمانة الحقيقية
يحيى نوري

العدوان الأميركي - الاقتصادي على اليمن.. ماذا في التداعيات والرد؟
فاطمة فتوني

أيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور*

"الإمارات".. الذراع الصهيوأمريكي في الشرق الأوسط.. مصر نموذجاً
محمد علي اللوزي

للصبر حدود
أحمد الزبيري

ماقبل الانفجار
أحمد أمين باشا

صاحب ذاكرة الزمن الجوال في ذمة الله
عبدالباري طاهر

مرض لا يصادق احداً
عبدالرحمن بجاش

الرئيس علي ناصر.. وسلام اليمن
طه العامري

مقال صحراوي يخاطب الضمير الغائب.. “لَصِّي النور يا نور”
عبدالله الصعفاني

فرنسا في مهب المجهول.. فاز اليسار فهل يتركونه يحكم؟
بيار أبي صعب

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)