موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


أمين عام المؤتمر يطمئن على صحة اللواء باراس - العفو الدولية تدعو لإنهاء الحرب في اليمن - غريفيث يحذر من "تهديد وجودي" في اليمن - رئيس المؤتمر يعزي القيادي حسن محمد - الامين العام للمؤتمر يدعو المواطنين للتفاعل مع حملة التحصين ضد الكوليرا - مركز نقل الدم يطلق نداء استغاثة للمنظمات الدولية - مجلس النواب يستمع إلى رسالة الاتحاد البرلماني الدولي - مجلس النواب يستمع إلى رسالة الاتحاد البرلماني الدولي - خسائر في صفوف المرتزقة بعسير ونجران - مؤتمر إب يناقش الاوضاع والمستجدات والتطورات على الساحة الوطنية -
الأخبار والتقارير
الميثاق نت -  اكتظت الساحات والميادين العامة في أمانة العاصمة صنعاء ،وعموم محافظات الجمهورية بالملايين من أبناء الشعب اليمني الآبي ، في "جمعة سلطان الخير والجوار الحميم" للتأكيد على وفاء اليمن قيادة وحكومة وشعباً لإسهامات الأمير سلطان بن عبدالعزيز في بناء شراكة حميمة بين البلدين

الجمعة, 28-أكتوبر-2011
الميثاق نت -
اكتظت الساحات والميادين العامة في أمانة العاصمة صنعاء ،وعموم محافظات الجمهورية بالملايين من أبناء الشعب اليمني الآبي ، في "جمعة سلطان الخير والجوار الحميم" للتأكيد على وفاء اليمن قيادة وحكومة وشعباً لإسهامات الأمير سلطان بن عبدالعزيز في بناء شراكة حميمة بين البلدين الشقيقين وتعبير عن التقدير والعرفان لأياديه الخيرة.

وبعد أن أدى الملايين صلاة الجمعة في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء والميادين العامة بعموم المحافظات توجهوا في مهرجانات ومسيرات حاشدة مرددين هتافات عبرت عن مدى الاحترام التقدير للأمير سلطان بن عبدالعزيز الذي وافاه الأجل بعد حياة حافلة بالبذل والعطاء في خدمة وطنه وشعبه والأمة العربية والإسلامية التي فقدت برحيله واحداً من رجالها الأوفياء وقادتها المخلصين الشجعان.

كما عبرت الجماهير اليمنية في جمعة سلطان الخير والجوار الحميم عن الامتنان للعلاقات الثنائية المبدئية المتميزة التي تربط بين اليمن والمملكة العربية السعودية والتي أسهم في بنائها وتوثيقها الراحل العظيم يرحمه الله.

وأكدت المسيرات والمهرجانات الحاشدة الاعتزاز بالثقة القيادية الغالية والعلاقات الأخوية الحميمة التي تربط بين قيادتي الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية وتطلع للمزيد من تعزيز مكتسباتها ومنجزاتها الخيرة.

وأشادت الحشود الملايينية بالنموذج الرائع للعلاقات الأخوية الثنائية التي تربط اليمن بالمملكة العربية السعودية بفضل القيادة العليا الحكيمة في البلدين الشقيقين والتي أسهم الراحل في تأسيسها وبناء شواهدها الملموسة في كافة المجالات، وبالنجاح الكبير الذي حققه مجلس التنسيق اليمني السعودي والذي كان يرأس الجانب السعودي فيه الفقيد الراحل لأكثر من خمسة وثلاثين عاماً.

ورفعت الجماهير اليمنية في جمعة سلطان الخير والجوار الحميم ، الشعارات واللافتات المعبرة عن تقدير واحترام الشعب اليمني لصلاة الإخوة الصادقة التي تقوم على أساس المحبة في الله، وتجسيداً لتعاليم الدين الحنيف ووشائج القربى والجوار الحميم، وللروابط العقيدية السامية وللوشائج الأخوية الحميمة وامتنان للتاريخ العربي الاسلامي الواحد وتمسك بالمصير القدري المشترك.

ورددت الجماهير الحاشدة عبارات الحمد والشكرً لله سبحانه وتعالى الذي منّ على الشعبين اليمني والسعودي الجارين بوحدة العقيدة وحسن الجوار وأواصر الإخوة والقربى ومشاعر المودة في ظل القيادة الحكيمة للزعيمين فخامة الأخ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية وخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك عبدالله ملك المملكة العربية السعودية، ودعت بالرحمة والمغفرة لسلطان الخير والاحسان ورجل المسئولية الحقة والاخلاص لوطنه ولعروبته وأمته يرحمه الله.

وحيا الملايين من أبناء الشعب اليمني العظيم في المسيرات والمهرجانات الحاشدة العلاقات الأخوية النموذجية اليمنية السعودية ولقيادة البلدين الشقيقين ولنهجهما القائم على رعاية المصالح العليا للبلدين وللتعاون المثالي الرائع الذي جسدته قيادتا البلدين الشقيقين طوال المراحل التاريخية.

واثنت المسيرات والمهرجانات الحاشدة في جمعة سلطان الخير والجوار الحميم على المكانة المرموقة التي وصلت إليها العلاقات اليمنية السعودية في ظل قيادة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح وخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.

وجددت المسيرات والمهرجانات الحاشدة على التذكير بما يفرضه واجب الوفاء والامتنان تجاه من خدم وطنه وأمته وعقيدته وعروبته بتفان وإخلاص وأعطى بسخاء متميز بكل ما يقدر عليه، وكذا عن موقفهم الثابت والمبدئي المتمسك بالشرعية الدستورية، ووقوف أبناء الشعب اليمني الكامل مع قائد مسيرة الوحدة والديمقراطية والتنمية فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية ورفضهم المطلق لكل محاولات المساس بالسكينة العامة وأعمال العنف والقتل وسفك الدماء والخروج على القانون والدستور.

كما جددوا الدعوة للشباب اليمني المخلص للوطن إلى نبذ الكراهية والعصبية والتحزب الأعمى مع قوى الشر الحاقدة على النجاح وصناع المنجزات والمكاسب الوطنية ، والالتفاف حول القيادة السياسية الشرعية لليمن ممثلة بفخامة الأخ الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية، لمواصلة العطاء والبناء والتنمية، واعمار ما دمره أعداء الوطن.

ودعت الجماهير اليمنية مجددا أحزاب اللقاء المشترك إلى احترام إرادة الشعب المؤيد للشرعية الدستورية، ووضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار، واغتنام دعوات رئيس الجمهورية المتكررة لحوار وطني شامل يخرج اليمن من أزمته الراهنة، وإنهاء الاعتصامات والكف عن أعمال العنف والفوضى وقطع الطرقات والاعتداء على الكهرباء، ووضع حدا للأعمال التخريبية والاعتداءات على المرافق والمنشآت العامة والخاصة.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة.. ‬وجود‮ ‬ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
تقسيم معلن
محمد‮ ‬اللوزي

لن‮ ‬أتغير‮ ‬كما‮ ‬تريدون‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي

قصة‮ ‬قصيرة‮ ‬مع‮ ‬مستشفيات‮ ‬السلخانات‮ ‬
نبيل‮ ‬عبدالرب‮ ‬

مطمئنون‮ ‬على‮ ‬المؤتمر‮ ‬في‮ ‬ظل‮ ‬قيادته‮ ‬المنتخبة
أحمد‮ ‬الزبيري

لننتصر‮ ‬جميعاً‮
توفيق‮ ‬الشرعيي

تحولات‮ ‬عميقة‮ ‬في‮ ‬إدارة‮ ‬ترامب
عبدالجبار‮ ‬سعد

التاريخ‮ ‬لا‮ ‬يرحم‮ ‬
عبدالرحمن‮ ‬الشيباني

في‮ ‬حُبّ‮ ‬صنعاء
حسن‮ ‬عبدالوارث

المنظمة‮ ‬الدولية‮ ‬وسوء‮ ‬الاختيار‮ ‬لممثليها
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬المقالح‮ ‬

أبو راس.. أنموذجاً
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

المؤتمر‮ ‬امتداد‮ ‬للثورة‮ ‬اليمنية
أحمد‮ ‬الزبيري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)