موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


خبراء: فيروس كورونا قد يقضي على 40 مليون إنسان - رئيس المؤتمر يعزي آل النقيب - طيران العدوان يقصف صنعاء بـ21 غارة - الصحة تحذر من ملامسة قناعات مشبوهة اسقطها طيران العدوان - 22 دولة لم يدخلها فيروس كورونا.. تعرف عليها! - رئيس المؤتمر يصدر قرارا تنظيميا جديدا (نص القرار) - دارسة تحدد كم يعيش فيروس كورونا في الجسم - غارات عدوانية متواصلة وخروقات مستمرة - 30 ألف وفاة بكورونا عالمياً ثلثاها بأوروبا - رغوة سامة تجتاح حضرموت.. وفلكي يمني يحذر -
تحقيقات
الإثنين, 02-أبريل-2007
گتب‮/ ‬جمال‮ ‬مجاهد -

وتستعد الوزارة للبدء بتنفيذ مشروع إنشاء محطة توليد الكهرباء الغازية الثانية بمأرب وتوسعة شبكة النقل بعد أن تم الثلاثاء الماضي التوقيع بشكل نهائي على اتفاقية قرض المشروع المقدم من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بمبلغ 30 مليون دينار كويتي ما يعادل 100 مليون دولار. وقد وقع عن جانب بلادنا الأخ عبد الكريم إسماعيل الأرحبي وزير التخطيط والتعاون الدولي وعن الصندوق الأخ عبد اللطيف الحمد المدير العام رئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.
زيادة‮ ‬القدرة‮ ‬الكهربائية
ويوضح تقرير اللجنة المشتركة من لجنتي الخدمات والتنمية والنفط بشأن اتفاقية القرض، حصلت "الميثاق" على نسحة منه، أنه سيتم استخدام حصيلة القرض وتوزيع المبلغ المخصص على محطة التوليد 26 مليون دينار كويتي، والخدمات الاستشارية 800 ألف دينار، والدعم المؤسسي 200 ألف‮ ‬دينار،‮ ‬ومبلغ‮ ‬احتياطي‮ ‬يقدر‮ ‬بـ‮ ‬3‮ ‬ملايين‮ ‬دينار‮.‬
ويهدف‮ ‬المشروع‮ ‬إلى‮ ‬زيادة‮ ‬القدرة‮ ‬الكهربائية‮ ‬المركبة‮ ‬وذلك‮ ‬لتغطية‮ ‬جزء‮ ‬من‮ ‬العجز‮ ‬في‮ ‬قدرة‮ ‬التوليد‮ ‬المتاحة‮ ‬على‮ ‬مستوى‮ ‬الجمهورية،‮ ‬والمساهمة‮ ‬في‮ ‬تلبية‮ ‬الطلب‮ ‬المتزايد‮ ‬على‮ ‬الطاقة‮ ‬الكهربائية‮.‬
ويشتمل المشروع على توريد وتركيب محطة غازية بقدرة 400 ميجاوات في منطقة مأرب، بالإضافة إلى المحطة التي يتم إنشاؤها حالياً، وتستخدم الغاز الطبيعي المتوافر في منطقة المشروع كوقود أساسي، وربطها بشبكة النقل الموحدة في الجمهورية من خلال توسعة ساحة القواطع التي يجري‮ ‬إنشاؤها‮ ‬ضمن‮ ‬أعمال‮ ‬المحطة‮ ‬الغازية‮ ‬الأولى،‮ ‬وإنشاء‮ ‬خطوط‮ ‬نقل‮ ‬ومحطات‮ ‬تحويل‮ ‬جديدة‮ ‬وتوسعة‮ ‬عدد‮ ‬من‮ ‬محطات‮ ‬التحويل‮ ‬القائمة،‮ ‬بالإضافة‮ ‬إلى‮ ‬توفير‮ ‬الخدمات‮ ‬الاستشارية‮ ‬والدعم‮ ‬المؤسسي‮.‬
وأكد تقرير اللجنة البرلمانية أنه سيتم إنفاق مبلغ هذا القرض في تمويل محطة التوليد، وتشمل توريد وتركيب أربعة توربينات غازية قدرة كل منها حوالي 100 ميجاوات، وتستخدم الغاز الطبيعي كوقود أساسي، وأربعة مولدات كهربائية سعة كل منها حوالي 125 م.ف.أ، وأربعة محولات رئيسية‮ ‬على‮ ‬التوتر‮ ‬15‮/‬400‮ ‬ك‮.‬ف،‮ ‬سعة‮ ‬كل‮ ‬منها‮ ‬حوالي‮ ‬125‮ ‬م‮.‬ف‮.‬أ،‮ ‬بالإضافة‮ ‬إلى‮ ‬كافة‮ ‬الأعمال‮ ‬المدنية‮ ‬والميكانيكية‮ ‬والكهربائية‮ ‬الضرورية‮.‬
كما سيتم تمويل توسعة ساحة القواطع، وتشمل توسعة ساحة القواطع على التوتر 400 ك.ف التي يجري إنشاؤها ضمن أعمال المحطة الغازية الأولى، وذلك بإضافة ستة قواطع كهربائية وما يلزمها من أجهزة الحماية والاتصالات. إلى جانب تمويل توسعة شبكة النقل، وتشمل إنشاء خطوط نقل جديدة‮ ‬على‮ ‬التوتر‮ ‬132‮ ‬ك‮.‬ف،‮ ‬وإنشاء‮ ‬محطتي‮ ‬تحويل‮ ‬جديدتين‮ ‬على‮ ‬التوتر‮ ‬132‮/‬33‮ ‬ك‮.‬ف،‮ ‬وتوسعة‮ ‬محطة‮ ‬تحويل‮ ‬ذمار‮ ‬على‮ ‬التوتر‮ ‬132‮/‬33‮ ‬ك‮.‬ف‮.‬
وتشمل الخدمات الاستشارية المساعدة في تحليل العروض ومراجعة التصاميم والمخططات التنفيذية والإشراف على التنفيذ وحضور فحوصات المعدات في المصانع وتجارب التشغيل والاستلام. أما الدعم المؤسسي فيشمل اقتناء الأنظمة والبرامج والأجهزة والخدمات الاستشارية اللازمة لتطوير‮ ‬أداء‮ ‬المؤسسة‮ ‬العامة‮ ‬للكهرباء‮ ‬وتدريب‮ ‬العاملين‮ ‬فيها‮.‬
وتبلغ التكلفة الإجمالية التقديرية للمشروع بـ 395 مليون دولار بحسب الدراسات الخاصة بذلك، حيث تقدر تكلفة محطة التوليد الغازية 400 ميجاوات بـ 200 مليون دولار، وتكلفة توسعة محطة التحويل وخطوط النقل 132 ك.ف وتوسعة محطات التحويل 132/33 ك.ف مع محطات التحويل الجديدة‮ ‬بـ‮ ‬195‮ ‬مليون‮ ‬دولار‮. ‬ويمثل‮ ‬مبلغ‮ ‬قرض‮ ‬الصندوق‮ ‬العربي‮ ‬للإنماء‮ ‬الاقتصادي‮ ‬والاجتماعي‮ ‬جزءاً‮ ‬من‮ ‬تكلفة‮ ‬إنشاء‮ ‬محطة‮ ‬التوليد‮ ‬الغازية‮ ‬الثانية‮ ‬فقط‮.‬
وقال مسئول حكومي لـ "الميثاق" إن وزارة التخطيط والتعاون الدولي قد بحثت مع الصندوق السعودي للتنمية تمويل مشروع المحطة الغازية بمبلغ 150 مليون دولار، بالإضافة إلى مساهمة الحكومة، كما سيتم التواصل مع عدد من الجهات التمويلية بسد أي عجز في التمويل. وقد تم تحديد‮ ‬المدة‮ ‬اللازمة‮ ‬لتنفيذ‮ ‬كامل‮ ‬المشروع‮ ‬بثلاثين‮ ‬شهراً،‮ ‬بعد‮ ‬توفير‮ ‬كافة‮ ‬المبالغ‮ ‬اللازمة‮ ‬لإنشاء‮ ‬المحطة‮ ‬الغازية‮ ‬والخطوط‮ ‬ومحطات‮ ‬التحويل‮.‬
واعتبر تقرير اللجنة البرلمانية أن إنشاء محطات توليد غازية في بلادنا هو من المشاريع الاستراتيجية المهمة والمجدية اقتصادياً، وسيكون له مردودات إيجابية على أوضاع قطاع الكهرباء، من أهمها سد جزء من العجز الحالي في الطاقة المنتجة في اليمن، والحفاظ على البيئة من التلوث،‮ ‬كما‮ ‬أن‮ ‬كلفة‮ ‬إنتاج‮ ‬الطاقة‮ ‬الكهربائية‮ ‬بالغاز‮ ‬أرخص‮ ‬من‮ ‬إنتاجها‮ ‬بالمازوت‮ ‬والديزل‮.‬
وأشار التقرير إلى أنه سيتم إنشاء محطة الكهرباء الغازية (المرحلة الثانية) الممول من حصيلة هذا القرض في نفس المنطقة التي تنفذ فيها المرحلة الأولى من المشروع وسيكون إجمالي القدرة التوليدية للمحطتين بعد الانتهاء من تنفيذهما 740 ميجاوات.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "تحقيقات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الجنرال‮ ‬جياب‮.. ‬وجنرالات‮ ‬المرتزقة‮ ‬
الفريق‮ ‬الركن‮ /‬ جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮ ❊‬

الصمود‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬ينكسر‮ ‬
حمود‮ ‬النقيب‮ ‬

"‬كورونا‮" ‬هل‮ ‬يوقف‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬؟‮!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

الصمود‮ ‬الوطني‮ ‬الأسطوري (1-2)
أحمد‮ ‬الرهوي

إيقاعات‮ ‬حزينة
عبدالجبار‮ ‬سعد

التداعيات والآثار للحرب الاقتصادية لدول التحالف بعد خمس سنوات من العدوان
د‮.‬عادل‮ ‬غنيمة‮ ‬

العدوان‮ ‬لن‮ ‬يتورع‮ ‬عن‮ ‬استخدام‮ »‬كورونا‮« ‬لقتل‮ ‬اليمنيين
‮* ‬توفيق‮ ‬الشرعبي

من‮ ‬يعيد‮ ‬سامح‮ ‬للمساح‮ ‬؟‮!!‬
عبدالرحمن‮ ‬بجاش‮ ‬

خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والانتصار‮ ‬للسلام‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن‮ ‬الشيبانى

الشهرة‮ ‬للوهابية‮.. ‬والمصلحة‮ ‬للاخوان‮!!‬
صادق‮ ‬القاضي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)