موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مؤتمر سقطرى يدين محاولة اغتيال أمين جمعان - مؤتمر ريمة يدين محاولة اغتيال امين جمعان - أيقينا شرب الماء من فيروس كورونا؟.. طبيب يجيب - خبر سار.. علماء يكشفون عن نقطة ضعف فيروس كورونا - 238 ألف شخص تعافوا من فيروس كورونا - رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الشيخ ساري الغبري - استشهاد واصابة 10 مواطنين بنيران قوى العدوان بثلاث محافظات - حرب الكمامات "مستعرة" - تأجيل الدراسة والاختبارات في كافة الجامعات - توصيات برلمانية للحكومة لمواجهة فيروس كورونا -
تحقيقات
الميثاق نت -

الإثنين, 25-نوفمبر-2013
الميثاق نت -
باغتيال النائب في مجلس النوّاب وعضو مؤتمر الحوار الوطني الشامل عن جماعة "أنصار الله" الدكتور عبدالكريم جدبان بصنعاء تدخل اليمن مرحلة "الاغتيالات السياسية" التي تنذر بمخاطر كثيرة وتهدد بجر البلاد إلى اقتتال عبثي من شأنه نسف عملية التسوية السياسية وتعطيل مؤتمر الحوار، وخاصةً مع اشتعال الصراع المسلّح بين الحوثيين والسلفيين في منطقة دماج بصعدة.

وشكلت جريمة اغتيال النائب عبدالكريم جدبان من قبل مسلّحين يستقلون درّاجة نارية لدى خروجه من جامع الشوكاني في العاصمة صنعاء بعد تأدية صلاة العشاء الجمعة، مؤشّراً خطيراً على ضعف الحكومة وهشاشة الوضع الأمني ومحاولة نقل الأطراف السياسية المتصارعة في الأطراف "المعركة" إلى العاصمة مع قرب انتهاء مؤتمر الحوار وتصاعد الخلاف بين أطراف في الحوار حول العديد من القضايا مثل القضية الجنوبية وقضية صعدة بناء الدولة والعدالة الانتقالية والحكم الرشيد.

الجدير بالذكر أنه عقب إعلان اغتيال جدبان بدقائق تم تسريب خبر عبر مواقع اخبارية رسمية وغيرها أفادت بتعرض السيد جمال بن عمر -مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومستشاره الخاصة لشئون اليمن- لمحاولة اغتيال في نفس المربع الذي تم فيه اغتيال جدبان وهو ما نفاه مكتب بن عمر معتبراً ذلك الخبر من الاخبار التضليلية وأنه لا أساس له من الصحة..

وهو ما اعتبره مراقبون سياسيون محاولة لخلط الأوراق بعد الجريمة أو تأكيد أن ثمة مخططاً يستهدف حياة السيد جمال بن عمر وأن توقيت نشر الخبر لا يمكن أن يكون بريئاً على الاطلاق.. لافتين الى أن نشر ذلك الخبر يؤكد تغلغل فرق الموت في أجهزة الدولة الرسمية

وفور وقوع جريمة الاغتيال السياسي وجّه الأخ عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية بتشكيل لجنة برئاسة نائب وزير الداخلية وعضوية كل من وكيلي جهازي الأمن السياسي والأمن القومي ووكيل من أمانة العاصمة ومدير البحث الجنائي للتحقيق في الحادث ورفع النتائج بأسرع وقت ممكن.. مستبعداً من اللجنة وزير الداخلية التابع للاخوان

هذا وقد أصدرت رئاسة الجمهورية وحكومة الوفاق الوطني بياناً حسب وكالة «سبأ»- حول حادثة اغتيال عضو مجلس النواب وعضو مؤتمر الحوار الوطني الدكتور عبدالكريم جدبان، عبّرتا فيه عن إدانتهما واستنكارهما الشديدين لجريمة الاغتيال النكراء والتي تتجاوز في مغزاها وغاياتها شخص الفقيد، للمساس باستقرار الوطن وجرّ أبنائه إلى الصراعات فضلاً عن أهدافه الخبيثة الرامية لإرباك مسار المرحلة الانتقالية الجارية.

الجدير بالذكر أن البيان المشترك للرئاسة والحكومة قد أثار الكثير من الشكوك لدى المتابعين.. هذا وتتواصل ردود الأفعال الداخلية والخارجية المنددة بالجريمة والمحذرة من تداعياتها الخطرة.

كما أدان مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومستشاره الخاص لشئون اليمن جمال بنعمر اغتيال عضو مؤتمر الحوار الوطني الشامل عضو مجلس النواب عبدالكريم.

وقال المبعوث الأممي "إن اللجوء إلى العنف أمر مرفوض تماماً وأنه يجب ملاحقة المسئولين عن هذا العمل الإجرامي وتقديمهم إلى العدالة".

ودعا بنعمر مكون الحوثيين وجميع أعضاء مؤتمر الحوار، إلى ضرورة تكاتفهم وتعاونهم للتغلب على التحديات المتبقية والمضي في عملية التغيير السلمي لتأسيس يمن جديد.

ودان واستنكر مجلس النواب بشدة اغتيال النائب البرلماني وعضو مؤتمر الحوار الوطني الشامل عن مكون انصار الله عبدالكريم جدبان في عملية ارهابية جبانة.

داعياً الجهات العسكرية والأمنية في الحكومة الى تحمل مسئوليتها القانونية في متابعة الجناة والكشف عن مخططي وممولي ومنفذي هذه الجريمة وإحالتهم الى القضاء لينالوا جزاءهم الرادع وإعلان ذلك للرأي العام.

هذا ودان مجلس الشورى اغتيال عضو مجلس النواب عضو مؤتمر الحوار الوطني الشامل عبدالكريم جدبان..

ونبه مجلس الشورى في بيان له الى ما ينطوي عليه هذا الحادث من تهديد للسلم الاجتماعي والوحدة الوطنية، اذا لم تسارع لجنة التحقيق التي كلفها رئيس الجمهورية بالبدء في مهامها والكشف عمن يقفون وراء اغتيال جدبان ومعالجة اسباب اغتياله، لئلا تنتهي حقيقة وبواعث الحادث كغيره من الحوادث السياسية السابقة، دون أن ينال مرتكبوها أي عقاب.. مشيراً الى أن اقتراف هذه الجريمة يؤكد تمادي المتطاولين على أمن واستقرار الوطن في ظل تهاون نسأل الله ألا يطول أمده.

ودان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيب بن داشد الزياني اغتيال النائب البرلماني وعضو مؤتمر الحوار الوطني الشامل عبدالكريم جدبان في صنعاء، ووصفة بأنه عملاً ارهابياً شنيعاً يتنافى مع كل القيم والاعراف الانسانية والدولية.

وقال الزياني في بيان صحفي وزعته الأمانة العامة لمجلس التعاون التي تتخذ من الرياض مقراً لها السبت: إن هذا العمل الجبان يستهدف اشعال نار الفتنة بين ابناء الشعب اليمني الشقيق، وتعطيل مسيرته نحو الاصلاح والتغيير والتي انطلقت مع تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية.

ودعا الشعب اليمني الى نبذ العنف، والتمسك بالحوار سبيلاً وحيداً لتحقيق تطلعاته وآماله في يمن آمن ومستقر ومزدهر.

وأعرب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عن ثقته في قدرة الأجهزة الأمنية اليمنية على ضبط الجناة وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل معبراً عن تعازيه لأسرة الفقيد والى الحكومة والشعب اليمني، داعياً المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

في اتصال هاتفي بأبناء الشهيد..

الزعيم: خسر الوطن أبرز مناهضي قوى الظلام

< أكد الزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام ان حادثة اغتيال النائب في البرلمان عبدالكريم جدبان جريمة ارهابية نكراء لم تستهدف شخص جدبان بقدر استهدافها الصوت القوي المناهض للفساد وللقوى الظلامية.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه رئيس المؤتمر الشعبي العام مساء أمس بأولاد جدبان عبر خلاله عن إدانته الشديدة وحزنه العميق لرحيل الهامة الوطنية والقامة البرلمانية الشهيد عبدالكريم جدبان سائلاً المولى أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله الصبر والسلوان

وكان المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه أدانوا بشدة جريمة اغتيال البرلمانى الأستاذ عبدالكريم جدبان عضو مجلس النواب وعضو مؤتمر الحوار الوطني مساء الجمعة وسط العاصمة صنعاء برصاص مسلحين يستقلون دراجة نارية أثناء خروجه من مسجد الشوكاني بعد أدائه صلاة العشاء.

وعبر مصدر مسئول في المؤتمر الشعبي العام وحلفائه عن استنكاره وإدانته الشديدة لهذه الجريمة النكراء والممارسة الإرهابية البشعة التي تمثل تطورا خطيرا في جرائم الاغتيالات السياسية والتي تشكل نقطة تحول خطيرة في البلد وسيكون لها انعكاسات ونتائج كارثية .

وقال إن المؤتمر الشعبي العام وحلفائه ليحذرون السادرين بالغي سفاكي دماء الأبرياء من التمادي في جرائمهم وإقحام البلد في أتون صراعات وثارات وأعمال عنف واقتتال تهدد الأمن والسلم الاجتماعي ، وتنسف جهود التسوية السياسية والحوار الوطني الشامل .

وأكد المصدر أن المؤتمر الشعبي العام وحلفائه سبق وحذروا مراراً من خطورة استمرار حالة الانفلات الأمني وحملوا الحكومة ووزارة الداخلية والأجهزة الأمنية مسئولية استمرار هذه الحالة لكن لا حياة لمن تنادي مذكراً بحوادث الاغتيالات التي طالت ضباط وأفراد الجيش والأمن وعدداً من قيادات وكوادر المؤتمر الشعبي العام والتي لم تقم وزارة الداخلية وأجهزة الأمن حتى الآن بواجبها في ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم الرادع ،وكشف من يقف ورائهم،معتبراً الجريمة امتدادا لتلك الجرائم الإرهابية التي حذر منها مبكرا .

وأوضح المؤتمر الشعبي العام وحلفاؤه أن اغتيال البرلماني عبدالكريم جدبان يعد عرقلة واضحة لمؤتمر مؤتمر الحوار الوطني خصوصاً وأنه استهداف لواحد من ابرز الكوادر البرلمانية وأعضاء مؤتمر الحوار الوطني التي كان لها مواقف مشرفة في فضح ممارسات الفساد المالي والإداري والعبث بالمال العام الذي يمارس من قبل بعض الوزراء في حكومة الوفاق الوطني.

وفيما جدد المصدر تحذير المؤتمر الشعبي العام وحلفائه من مغبة استمرار حالة الانفلات الأمني وتطور جرائم مسلسل الاغتيالات السياسية حمل الحكومة ووزارة الداخلية المسئولية الكاملة عن الجريمة الإرهابية وعن هذا الوضع مطالباً الأجهزة الأمنية ووزارة الداخلية بسرعة إسكات دراجات الموت وإيقاف إزهاق الأرواح ، والتحقيق في حادثة اغتيال النائب عبدالكريم جدبان والكشف عن نتائجها ومرتكبيها وتقديمهم للعدالة وعن نتائج التحقيقات في الاغتيالات السابقة وتقديم مرتكبيها إلى العدالة.

وعبر المصدر في ختام تصريحه عن تعازي المؤتمر الشعبي العام وحلفائه ومواساتهم الحارة لأسرة الدكتور البرلماني عبدالكريم جدبان سائلاً العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة و يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "تحقيقات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الجنرال‮ ‬جياب‮.. ‬وجنرالات‮ ‬المرتزقة‮ ‬
الفريق‮ ‬الركن‮ /‬ جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮ ❊‬

الصمود‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬ينكسر‮ ‬
حمود‮ ‬النقيب‮ ‬

"‬كورونا‮" ‬هل‮ ‬يوقف‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬؟‮!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

الصمود‮ ‬الوطني‮ ‬الأسطوري (1-2)
أحمد‮ ‬الرهوي

إيقاعات‮ ‬حزينة
عبدالجبار‮ ‬سعد

التداعيات والآثار للحرب الاقتصادية لدول التحالف بعد خمس سنوات من العدوان
د‮.‬عادل‮ ‬غنيمة‮ ‬

العدوان‮ ‬لن‮ ‬يتورع‮ ‬عن‮ ‬استخدام‮ »‬كورونا‮« ‬لقتل‮ ‬اليمنيين
‮* ‬توفيق‮ ‬الشرعبي

من‮ ‬يعيد‮ ‬سامح‮ ‬للمساح‮ ‬؟‮!!‬
عبدالرحمن‮ ‬بجاش‮ ‬

خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والانتصار‮ ‬للسلام‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن‮ ‬الشيبانى

الشهرة‮ ‬للوهابية‮.. ‬والمصلحة‮ ‬للاخوان‮!!‬
صادق‮ ‬القاضي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)