موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مؤتمر سقطرى يدين محاولة اغتيال أمين جمعان - مؤتمر ريمة يدين محاولة اغتيال امين جمعان - أيقينا شرب الماء من فيروس كورونا؟.. طبيب يجيب - خبر سار.. علماء يكشفون عن نقطة ضعف فيروس كورونا - 238 ألف شخص تعافوا من فيروس كورونا - رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الشيخ ساري الغبري - استشهاد واصابة 10 مواطنين بنيران قوى العدوان بثلاث محافظات - حرب الكمامات "مستعرة" - تأجيل الدراسة والاختبارات في كافة الجامعات - توصيات برلمانية للحكومة لمواجهة فيروس كورونا -
تحقيقات
الميثاق نت - صنعـــــاء أمام سيناريوهات خطـــرة

الخميس, 13-فبراير-2014
-
اجتماعات متواصلة للقيادات القبلية والعسكرية والدينية للإخوان وخطاب سياسي وإعلامي ينذر بحرب مرتقبة < تشهد الساحة الوطنية أعمال تصعيد وتحريض غير مسبوقة على كافة المستويات لجماعة الاخوان المسلمين في إصرار على فرض أجندتهم الحزبية على القضايا الوطنية ومستقبل البلاد والشعب. ففي الوقت الذي بدأت مليشيات الإصلاح العودة الى أعمال الفوضى والعنف من خلال تحشيد عناصرهم المتطرفة مع جنود الفرقة «المنحلة» وطلاب جامعة الايمان والذين شاركوا في المسيرة المسلحة التي شهدتها العاصمة صنعاء السبت ومنتصف الاسبوع الماضي للعودة بالبلاد إلى المربع الأول، وقد تزامن ذلك مع حملة تحريض على مختلف المستويات لوحظت بشكل أكبر في خطبتي الجمعة حيث شن خطباء حزب الإصلاح هجوماً على الرئيس هادي واتهموه بالتخلي عن أبناء الشعب ودعم ومساندة الحوثي والذي يهدد بإسقاط النظام الجمهوري، وغيرها من المزاعم بهدف الضغط على الرئيس وزج الجيش والأمن في مواجهات جديدة مع الحوثي، كما سبق لهم تحقيق ذلك في الحروب السابقة. مراقبون سياسيون وصفوا هذه التداعيات بالخطرة لأن ثمة مخططاً اخوانياً خطيراً يجري الإعداد له بشكل واسع وعلى مختلف الجوانب، فالمسيرات أو الدعوة للتجييش أو عدم الذهاب الى أعمالهم -عبر مختلف القنوات بما فيها الاعلام الرسمي -محاولة لفرض قراراتهم على الرئيس أو التهديد بالعودة لأساليب الفوضى والعنف - في انقلاب واضح على كل ما تم الاتفاق والتوافق عليه في مؤتمر الحوار الوطني بين كل القوى السياسية.. مؤكدين أنما يسعى اليه الاصلاح يعد انقلاباً على مخرجات الحوار وتجاوزاً لكل القوى الوطنية في الساحة. وقالوا: إن ما يبعث على القلق والمخاوف هو عندما يدعو الاصلاح الى تنفيذ مخرجات الحوار قولاً لتضليل الرأي العام، فيما هو يمضي باتجاه أعمال التصعيد عملياً، حيث إن قياداته البارزة هي التي تشعل الحروب في أكثر من منطقة في البلاد وليس في أرحب وعمران فقط، ولعل تصريحات محافظ عمران التي تناقلتها وسائل الإعلام خلال الايام الماضية تؤكد أن قادم الأيام تنذر بأعمال خطرة.. خصوصاً وأن ذلك يتزامن مع تهيئة إعلامية وسياسية وعسكرية وغيرها يعد لها حزب الاصلاح بشكل لافت ومخيف، معتبرين أن الاجتماعات التي تشهدها العاصمة صنعاء منذ بداية الاسبوع الماضي لقيادات الاخوان العسكرية والدينية والقبلية تكشف عن أن ثمة مخاطر حقيقية وسيناريوهات خطيرة يجري الإعداد والاستعداد لتنفيذها. لافتين الى أن هناك إصراراً واضحاً من قبل الاخوان على إشعال حرب في البلاد، إذا لم تتحول الدولة بقواتها وإمكاناتها الى قوة تقاتل في متاريس الاخوان.. وأشار المراقبون الى أن هناك رسائل قد تم إيصالها بشكل واضح للقيادة السياسية سواء من خلال التهديد بتجييش مائة ألف شخص لمواجهة الحوثي واستعادة صعدة، أو من خلال الخروج بمسيرات جوار منزل رئيس الجمهورية، إضافة الى التهديدات التي تتوعد بتدمير منازل قيادات سياسية بارزة في البلاد. إلى ذلك حذر سياسيون من خطورة التداعيات التي تشهدها العاصمة صنعاء.. منوهين الى أن علي محسن والزنداني يتمسكون بخيار إجبار الدولة على خوض الحرب الى جانبهما ضد الحوثيين.. ومن ثم تحميل هادي المسئولية، كما مارسوا نفس الأسلوب مع الرئيس السابق. ولفت المراقبون الى مضامين بيان المجلس الأعلى لأحزاب اللقاء المشترك -الصادر السبت- والذي فيه اتهام واضح للدولة بأنها السبب وراء الحروب، في الوقت الذي يحاول الاخوان أن يتنصلوا عن المسؤولية، فيما هم يخوضون تلك الحروب ميدانياً، ناهيك عن أن حزب الاصلاح يتولى رئاسة الحكومة والمالية والداخلية ومتورط بأعمال العنف والفوضى والاختلالات الامنية وأعمال التخريب والا لما وقف «الاخوان» ضد تغيير وزير الداخلية أو غيره من وزرائهم الفاشلين عندما هدد رئيس الجمهورية بتغيير الوزراء الفاشلين عقب جريمة اغتيال الدكتور أحمد شرف الدين عضو مؤتمر الحوار الوطني. ويزداد المشهد السياسي قتامة في ظل عدم الاتفاق على تشكيل الحكومة واستمرار أعمال الفوضى والنهب المنظم للمال العام وإقصاء الكوادر الوطنية وانتشار الجريمة وتكدس المليشيات المسلحة في العاصمة بشكل غير مسبوق
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "تحقيقات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الجنرال‮ ‬جياب‮.. ‬وجنرالات‮ ‬المرتزقة‮ ‬
الفريق‮ ‬الركن‮ /‬ جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮ ❊‬

الصمود‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬ينكسر‮ ‬
حمود‮ ‬النقيب‮ ‬

"‬كورونا‮" ‬هل‮ ‬يوقف‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬؟‮!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

الصمود‮ ‬الوطني‮ ‬الأسطوري (1-2)
أحمد‮ ‬الرهوي

إيقاعات‮ ‬حزينة
عبدالجبار‮ ‬سعد

التداعيات والآثار للحرب الاقتصادية لدول التحالف بعد خمس سنوات من العدوان
د‮.‬عادل‮ ‬غنيمة‮ ‬

العدوان‮ ‬لن‮ ‬يتورع‮ ‬عن‮ ‬استخدام‮ »‬كورونا‮« ‬لقتل‮ ‬اليمنيين
‮* ‬توفيق‮ ‬الشرعبي

من‮ ‬يعيد‮ ‬سامح‮ ‬للمساح‮ ‬؟‮!!‬
عبدالرحمن‮ ‬بجاش‮ ‬

خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والانتصار‮ ‬للسلام‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن‮ ‬الشيبانى

الشهرة‮ ‬للوهابية‮.. ‬والمصلحة‮ ‬للاخوان‮!!‬
صادق‮ ‬القاضي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)