موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


حرب الكمامات "مستعرة" - تأجيل الدراسة والاختبارات في كافة الجامعات - توصيات برلمانية للحكومة لمواجهة فيروس كورونا - حقائق جديدة.. ماذا نعرف عن فيروس كورونا؟ - إحمي نفسك.. الذهب والفضة ينقلان “كورونا” - أكثر من 60 ألف وفاة بكورونا في العالم - استشهاد أسرة كاملة في رازح بقصف سعودي - تطور جديد عن كورونا قد يغير مجرى الأحداث.. أبطاله القطط! - توقعات بهطول أمطار متفاوتة على 8 محافظات - لماذا يفتك فيروس كورونا بالرجال أكثر من النساء؟.. هنا الجواب -
تحقيقات
الإثنين, 22-يونيو-2015
لقاءات / محمد احمد الكامل -
تزداد معاناة الشعب اليمني بعد أن تجاوز العدوان السعودي على اليمن سقف التسعين يوماً وما تخلله من جرائم حرب ارتكبها بحق الابرياء المدنيين الى جانب حصار كلي جائر يمنع وصول ابسط مقومات الحياة من غذاء ودواء وخاصة بعد ان اطلقت تقارير اممية جرس الانذار عن ان اكثر من واحد وعشرين مليوناً من ابناء الشعب اليمن يعانون ازمة انسانية ملحة جراء هذا العدوان وتزمُّتها في رفض اي هدنة انسانية تسعى لها الامم المتحدة كان آخرها بمؤتمر جنيف، ورفض ايصال المساعدات الدولية لإنقاذ الشعب اليمني وخاصة في هذا الشهر الكريم ..
حول اهمية فرض هدنة انسانية ملحة لإنقاذ الشعب اليمني مما يعانيه جراء هذا العدوان الظالم وخاصة في شهر رمضان قامت صحيفة «الميثاق» باستطلاع آراء عدد من الصحفيين والاعلاميين.. فإلى الحصيلة..

> نائب مدير تحرير صحيفة «اليمن اليوم» الاستاذ احمد الحسني يرى ان هذا العدوان السافر لم يراعِ ابسط معايير الانسانية فيما يرتكبه في حق الشعب اليمني وبالتالي اصبح ايقافه اوحتى هدنة مؤقتة ضرورة ملحة باعتبار ان هناك اكثر من عشرين مليون يمني لايملكون اساسيات الحياة من غذاء ودواء وخاصة في هذا الشهر الكريم حيث يقول: هناك بحسب الامم المتحدة عشرون مليون يمني بحاجة لإغاثة عاجلة جراء العدوان الذي لم يراعِ ابسط معايير الانسانية في هذه الحرب التي شنتها السعودية وحلفاؤها على اليمن، ما يوجب فرض هدنة مؤقتة وخاصة في هذا الشهر المبارك لما له من خصوصية.. موضحاً ان ما يقوم به العدوان هو جريمة في أي زمان ومكان ويجب وقفها ولا ابالغ ان قلت ان حاجة السعودية لوقفها لا تقل عن حاجتنا.. مضيفاً: ربما يكون الشهر الكريم مناسبة جيدة ليستريح صبية المملكة من هذه الهستيريا، ونجد نحن فرصة للحصول على الاساسيات التي نحتاج اليها وفي مقدمتها الغذاء والدواء.. متابعاً حديثه قائلاً: في النهاية لن يموت 20 مليون انسان جوعا ولن ننقرض فذلك لم يحدث في التاريخ ولن يحدث، وبإمكان السعودية ان تسرع وتخفف حدة الورطة التي وقعت فيها بدلاً من الفواتير الباهظة التي تدفعها لا لشيء الا لتدفع اكثر.. مختتماً حديثه بالقول: ان هادي ومن معه من الخونة في الرياض والمعارضين للهدنة ليسوا اصحاب قرار في الموضوع ومعارضتهم للهدنة لن تضيف الكثير لتصنيفهم كخونة فقد اسلفوا بما يكفي لان يسلبهم شرف الانتماء للهوية اليمنية الى الابد.
خطايا السعودية
>من جانبه يرى الصحفي عبدالفتاح حيدرة ان هذه الهدنه لاقيمة لها فالامر لا يتعلق برمضان ابداً إنما يتعلق بمحاولة استغلال رمضان للتوبة او شيء من هذا القبيل بعد ان كثرت خطايا السعودية تريد من رمضان ان يمحو خطاياها، لكننا كيمنيين لن نسمح بذلك رغم جراحنا وحصارنا وقتلنا.. مبيناً ان الهدنة في رمضان لا تعني لليمنيين اي شيء فهي مجرد استعطاف وقح يلبس الرداء الديني فقط لا غير فلو كان هناك شيء انساني لكان يفترض ان يكون من اول يوم.. واضاف: لكن التحجج باسم الانسانية وباسم رمضان إنما هو محاولة للخروج بماء الوجه فقط لا غير بعد ان أثخن العدو السعودي الجراح فينا وما زلنا صامدين بوجه هذا العدوان.. مشيراً إلى أن صمود هذا الشعب العظيم اربك قوى العدوان وكسر جبروت القوة لديه ،الامر الذي يدعوه للبحث عن هدنة ولو على حساب الدين ورمضان..
معتذراً على التعليق عن موقف المؤيدين للهدنة بقوله: عفواً.. سقفي مرتفع جداً.. ونحن بحاجة لان يكون سقفنا مرتفعاً لاننا امام عدوان وخيانة، لذلك الحديث عن هادي او التطرق لاسمه ومن معه شخصياً اعتبره نوعاً من انواع الاساءة لي شخصيا ولليمنيين عامة.

كرت ضغط
> أما الإعلامية ماجي طالب فتقول: ان احتمال اقرار هدنة ضعيف جداً رغم اهميتها، فهادي عبارة عن كرت ضغط تستخدمه السعودية ضد خصومها الى جانب تصفيات حسابات اقليمية لشرعنة نشاط تجار الحرب ورفضهم للهدنة إنما هو لاستمرار الحرب ودعم الذين يقاتلون من اجل عودتهم فقط.. موضحة أن احتمال الهدنة ضعيف جداً.. لان سبب القصف ليس كما تدعي الجارة انصار الله الحوثيين والرئيس الاسبق وانما اجبار المؤيدين للعدوان على البدء بحرب مواجهات في المدن وإدخال المحافظات في اتون صراع وحرب تغنيها عن التدخل البري.. وقالت: وفي حال لم يتحقق ذلك يظل القصف في العاصمة وبقية المحافظات واما اذا تم الاتفاق على الهدنة فلا اعلم ما الذي سيجري في الحدود السعودية اليمنية للاراضي التى تم دخولها وقد ربما ان الوضع سيتسبب بدخول حضرموت أيضاً في اتون المواجهات المسلحة.. مضيفةً: ان ما يدّعيه الامين العام للامم المتحدة (بان كي مون) عن اهمية الهدنة لوصول المساعدات كمبرر واهٍ هدفه الحقيقي دعم من يحارب انصار الله والجيش لاستعادة قوتهم..
وقالت ماجي: ومع ذلك نأمل ان تعمل هذه الهدنة على توفير هدوء تام بين الاطراف والسعي لعملية سياسية نوعية جديدة.
حاجة ملحة
> فيما يرى مدير تحرير وكالة خبر الصحفي هادي الشامي ان الهدنة اصبحت حاجة ملحة بعد تجاوز العدوان كل القوانين والاعراف الدينية والدولية وارتكابه جرائم حرب وفرضه حصاراً قاتلاً في حق هذا الوطن وابنائه.. مبيناً أن أهمية الهدنة تأتي كونها أصبحت حاجة إنسانية نتيجة الحصار والقصف الذي تتعرض له اليمن، ويستهدف مقومات الحياة.. لكن في المحصلة ومن ملامح ما يدور سواء في الرياض أو جنيف، فالسعودية تربط أي حديث عن هدنة بشرط وحيد هو إجراء حوار جنيف بين اصطفافين شرعية وانقلاب، موضحاً ان هذا مالم تستطع السعودية تحقيقه في العدوان، وتحاول الوصول إلى ذلك عبر المفاوضات.. وقال الشامي: بالطبع هادي والرياض ومن يقف خلفهم لن يقبلوا الحديث عن أي هدنة دون تحقيق شيء ملموس على الارض، كورقة في المفاوضات.. مبيناً ان ما يهمنا أن الموقف الدولي على المحك والأمم المتحدة أصبحت مكشوفة وكل خيوط اللعبة أصبحت مكشوفة ايضاً..
حصار جائر
> من جهته يقول الاعلامي ثابت الحاشدي: نحن صامدون بهدنة أو بدونها ونثق كثيراً بالمكونات السياسية التي ذهبت الى جنيف رغم الشروط التعجيزية التي واجهتهم بغية افشال مساعيهم في ايقاف العدوان ورفع الحصار الجائر على هذا الشعب العظيم حيث يرى أن الهدنة الإنسانية يجب أن تفرضها منظمة الأمم المتحدة على المعتدي على اليمن المتمثل بالسعودية، كون الأمم المتحدة وكل المنظمات الدولية لم تُحرك ساكناً حيال الاعتداء البربري الغاشم على اليمن وشعبها وبلا اي مبرر يُذكر.. وأضاف: نعلم جيداً أن صمت الامم المتحدة يأتي مقابل ثمن بخس على حساب شعب بأكمله لكننا نُدرك جيداً أن ذلك الصمت لن يظل طويلاً وهذا ما حدث بعد(84) يوماً من الاعتداء على اليمن أرضاً وإنساناً.. متابعاً: تحرك الامم المتحدة جاء بعد مبادرة تقدم بها الزعيم علي عبدالله صالح لعقد مؤتمر يمني يمني، ويمني سعودي في جنيف تنصلت السعودية في الاخير ليكون حواراً يمنياً بين مكونات يمنية، ورغم فشله بسبب تدخل السعودية ومن معها ونجاحها في ذلك الا انه يبقى خطوة مهمة.. ويقول ثابت: ولأننا شعب مُعتدى عليه فنحن أصحاب الصوت العالي في أي حوارات ستتم في مقر الامم المتحدة بجنيف أو بأي بلد في العالم.. موضحاً ان الشروط التعجيزية التي تقدم بها المرتزقة ممن تاجروا بدماء أبناء شعبهم داخل المملكة لن تُثنينا عن الصمود في وجه كل ترسانة آل سعود وحلفائهم.. مؤكداً أنه بدون الهُدنة نحن صامدون وبالهدنة نحن صامدون ونثق كثيراً بالمكونات السياسية التي ذهبت إلى جنيف لتحقيق انتصار سياسي كبير لشعب اليمن.
مختتماً حديثه بالقول: بالنسبة لهادي ومن معه لاثقل لهم ابداً سواء على الارض او في اي حوار قائم او في المستقبل لأنهم اداة في يد السعودية ولن يقبل بهم الشعب اليمني لأنهم خونة وعملاء وسيخضعون لمحاكمة عادلة امام التاريخ والشعب طال الزمن أم قصر.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "تحقيقات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الجنرال‮ ‬جياب‮.. ‬وجنرالات‮ ‬المرتزقة‮ ‬
الفريق‮ ‬الركن‮ /‬ جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮ ❊‬

الصمود‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬ينكسر‮ ‬
حمود‮ ‬النقيب‮ ‬

"‬كورونا‮" ‬هل‮ ‬يوقف‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬؟‮!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

الصمود‮ ‬الوطني‮ ‬الأسطوري (1-2)
أحمد‮ ‬الرهوي

إيقاعات‮ ‬حزينة
عبدالجبار‮ ‬سعد

التداعيات والآثار للحرب الاقتصادية لدول التحالف بعد خمس سنوات من العدوان
د‮.‬عادل‮ ‬غنيمة‮ ‬

العدوان‮ ‬لن‮ ‬يتورع‮ ‬عن‮ ‬استخدام‮ »‬كورونا‮« ‬لقتل‮ ‬اليمنيين
‮* ‬توفيق‮ ‬الشرعبي

من‮ ‬يعيد‮ ‬سامح‮ ‬للمساح‮ ‬؟‮!!‬
عبدالرحمن‮ ‬بجاش‮ ‬

خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والانتصار‮ ‬للسلام‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن‮ ‬الشيبانى

الشهرة‮ ‬للوهابية‮.. ‬والمصلحة‮ ‬للاخوان‮!!‬
صادق‮ ‬القاضي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)