موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


800 طفل معاق حركيا باليمن جراء غارات العدوان - تحذيرات من خطر استخدام الهواتف الذكية - مقتل وجرح مهاجرين أفارقة بقصف سعودي في صعدة - شهيد واحتراق منازل بقصف المرتزقة للتحيتا والدريهمي - اطلاق شبكة اعلاميون ضد الفساد في صنعاء - إسقاط طائرة تجسس معادية شرق جبل العلم - السودان يرغب في سحب قواته من اليمن - مجلس النواب يستمع لرد وزير الإعلام - شهداء وجرحى بصعدة والضالع وخرق هدنة الحديدة - أبوراس يعزي بوفاة المناضل العميد عبدالجليل راوح -
الأخبار والتقارير
الثلاثاء, 31-يناير-2017
الميثاق نت - إستقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم عدد من أبطال الجيش واللجان الشعبية المحررين من الأسر.<br />
الميثاق نت: -
إستقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم عدد من أبطال الجيش واللجان الشعبية المحررين من الأسر.
ورحب رئيس المجلس السياسي الأعلى بالأبطال المحررين .. وقال " إن من أبلغ دواعي السرور أن نلتقي برجال الرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه، نقبل أيديكم التي ضغطت على الزناد وهاماتكم التي لم تنحني إلا لله ونبارك لكم عودتكم إلى أرض الوطن رافعين رؤوسكم ونشكر الجهود التي بذلت من أجل إطلاقكم من أيدي أعداء الوطن".
وأكد أن التضحيات والصمود والثبات الذي يقدمه الأبطال في الجبهات والمعاناة التي يتحملها الأسرى والجرحى هي التي حافظت على حرية الوطن وسيادته وإستقلاله وأن الأيام الصعبة التي يمر بها الأسرى عند من لا يرعون أي قواعد أخلاقية أو نظامية في التعامل مع الأسرى لا تزيد الجميع إلا يقينا بحقيقة العدو وتشابه المتواطئين معه .

وأَضاف " إنكم تاج فرح لنا اليوم ولكل أبناء شعبنا وأن المعاناة والصبر وشدتهما نتيجتهما الحتمية هي النصر والعزة وأنتم مثل الربيون كما وصف الله سبحانه وتعالى الذين لا يهنون ولا يستكينون لما أصابهم من ألم ومعاناة لسمو الهدف والغاية التي يحبهم الله والشعب لأجلها وكنتم خير من ضحى وخير من مثل الغابة والمشروع الذي يضحي الجميع من أجله ولا يستطيع أحد أن يدفن هذا المشروع الكائن في داخل القلوب والمستمد من الإيمان والقرآن والحرية والعزة والكرامة ".

وأشار رئيس المجلس السياسي الأعلى إلى ما وصلت إليه الأعمال الإجرامية والإنتهازية من السماح للأمريكيين بأن تطئ أقدامهم الأرض اليمنية وأن يدخل المارينز الأمريكي إلى غرف النوم والمطابخ ويقتلون الآمنين في بيوت أبناء اليمن ليلاحقوا ما يصفونهم بالقاعدة وهي عملية لا يمكن للأمريكي أن يصرف النظر من خلالها عن عدم مشاركته المباشرة والرئيسية في العدوان الكلي على اليمن وإدارة العدوان الذي أعلن من أمريكا .

وأكد أن الوعي اليمني أرقى بكثير مما يظنه الأمريكي ولا يمكن أن يدلس على الرأي العام العالمي بإنشغاله بملاحقة تنظيم القاعدة الذي صنعه ويريد اليوم تصفيته ليحل محله داعش، وهو يستخدمهم جميعا في أغراضه وعملياته ومشاريعه في العالم وإحتلال الشعوب، وتواجد أمريكا في كل منطقة تتواجد فيها القاعدة وداعش، وكما هو حاصل في المناطق الجنوبية وكل منطقة تقاتل القاعدة فيها تحت راية أمريكا والوعي العام مدرك لهذا الذي تؤكده التقارير الإخبارية والمعلوماتية المتداولة من مختلف المصادر المحلية والدولية.

وأدان رئيس المجلس السياسي الأعلى تدخل أمريكا السافر بشكل مباشر وما نتج عنه من جريمة نكراء وأن نتيجتها الحتمية، هي التمسك بالمشروع الوطني والقضية اليمنية الصادقة التي تؤكد الأحداث أن كل التضحيات والصبر على جديتها وأحقيتها بالتضحية وعدم الندم على أي شيء حصل أو خسارة وبما تعززه الأحداث اليومية والمؤامرات والمعاناة التي تواجهها اليمن والأجيال المتعاقبة.

ولفت الأخ صالح الصماد إلى ما حققته التضحيات والمعاناة من حماية لليمن والشعب اليمني ضد الصلف الأمريكي وحصر نفوذه وإسقاط مشروع أمريكا في اليمن ومعرفة اليمن والشعب اليمني بحقيقة الوجود السعودي في العدوان وحدود جرأتها وشجاعتها وتوظيف أمريكا بالنفس الطويل لأعمال القتل والمجازر بشكل متسلسل كما فعلت إسرائيل في فلسطين حتى يعتاد الناس على أعمال القتل والدمار كما حصل في مجزرة الصالة الكبرى وغيرها من المجازر وهي الأعمال التي لا يمكن أن يقبلها صاحب أي عقل أو ضمير حي وروح وطنية.

وأوضح المدى القوي الذي يحققه المقاتلون في مختلف الجبهات وما يصنعه الأسرى المحررون والجرحى المتعافون من قيمة وطنية دافعة وهم يتقاطرون ويتزاحمون من أجل العودة إلى جبهات القتال والدفاع عن اليمن ضد العدوان، معجزين محاولات شراء الذمم وإخضاع الشعب للحرب الإعلامية والتهويل .. مشيرا إلى ما يحمله الجميع من ألم على بقية الأسرى والمفقودين والسعي لفك أسرهم وتخفيف معاناتهم وذويهم .

فيما عبر الأسرى المحررين عن سعادتهم بما تحقق من إنتصارات وثبات في مختلف الجبهات وحرصهم على مشاركة إخوانهم في الجبهات الدفاع عن الوطن وحريته وكرامته .. مبينين أن ظروف الأسر أكدت لهم جميعا حقيقة العدوان الذي يواجهه اليمن وسهولة ويسر كل التضحيات في سبيل الوطن ومستقبله والشعب اليمني وكرامته من براثن المشروع الأمريكي الصهيوني السعودي وحلفائه.
وكان رئيس المجلس السياسي الأعلى قد أقام مأدبة غداء على شرف الاسرى المحررين .
حضر الإستقبال والمأدبة نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الإقتصادية الدكتور حسين مقبولي وأمين سر المجلس السياسي الأعلى الدكتور ياسر الحوري ومدير مكتب رئاسة الجمهورية محمود الجنيد ومدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى المهدي ومدير دائرة السلطة المحلية بمكتب رئاسة الجمهورية قاسم الحوثي .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
ثلاثون‮ ‬نوفمبر‮ .. ‬عنوان‮ ‬لانتصار‮ ‬الحرية‮ ‬
بقلم‮ / ‬الشيخ‮ ‬جابر‮ ‬عبدالله‮ ‬غالب

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
هذرمات‮ ‬الجبير‮ !‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

العراق‮ ‬ينتفض‮ ‬في‮ ‬وجه‮ ‬جلاَّديه‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

هكذا‮ ‬يُنفَّذ‮ ‬اتفاق‮ ‬الرياض‮!!‬
توفيق‮ ‬الشرعبي

الاستقلال‮ ‬الهدف‮ ‬والمصير
سعد‮ ‬الماوري

المظاهرات‮ ‬ليست‮ ‬الحل‮ ‬
مطهر‮ ‬تقي‮ ‬

كوابح‮ ‬بناء‮ ‬الدولة‮ (3)
‮ ‬د‮.‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني

اليمن‮ ‬من‮ ‬الاستقلال‮ ‬إلى‮ ‬إعادة‮ ‬الاحتلال‮ ‬
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح

(30 نوفمبر) نصر وطني
سمر‮ ‬محمد‮ ‬البشاري‮ ‬

اليمن مقبرة الغزاة
‮ ‬أمل‮ ‬اليفرسي

لماذا‮ ‬نحتفل‮ ‬بذكرى‮ ‬رحيل‮ ‬الاستعمار؟
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬الشعيبي

30‮ ‬نوفمبر‮..‬ وسقوط‮ ‬مشروع‮ ‬الجنوب‮ ‬العربي
د‮. ‬يحيى‮ ‬قاسم‮ ‬سهل‮

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)