موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


السياسي الأعلى: هذا العدوان لن يمر من دون رد - صنعاء: سنردّ بضرب أهداف حيوية للعدو الإسرائيلي - 80 جريحاً في العدوان الإسرائيلي على الحديدة - مفتي عُمان يعلق على العدوان الإسرائيلي على اليمن - المؤتمر وحلفاؤه يدينون العدوان الصهيوني على الحديدة ويؤيدون أي خطوات للرد عليه - النواب عن عملية يافا في تل أبيب: إنجاز تاريخي - عدوان إسرائيلي يستهدف ميناء الحديدة - "ثابتون مع غزة".. مسيرة مليونية بصنعاء - المؤتمر وحلفاؤه يباركون العملية النوعية التي نفذها الجيش اليمني في تل أبيب - استهداف سفينة "Lovibia" في خليج عدن -
مقالات
الميثاق نت -

الثلاثاء, 21-مارس-2017
د.محمد الشدادي -
غيب الموت قبل ايام ركناً من أركان الجمهورية وأحد فوارس المؤتمر الشعبي العام..
رحيل (شيخ الحقيقة) الشيخ مطهر الشاحذي بعد صراع مع المرض كان آخرها ذبحة صدرية..
كالصّخرُ رأسٌ في السّماء وقدمان على الارض لها مكانتها وحبها وتواضعها..
إن كان لابدّ لي أن أتوغل في فقيد الوطن الشيخ مطهر"أبا عدنان" الاب والصديق حتى الأفق، فلن يسعفني قلمي أن أكتب عن خصاله وسجاياه في هذه السويعات المعتمة والحزينة على المحويت خاصة وعلى وطنه عموماً.
بل كيف لي أن اكتب لفارس ونجم سامق في السماء اعتلى صهوة جواده في حياة امضاها في خدمة الانسان والوطن، وفي خدمة اصحابه يتلمس إحتياجاتهم ووكيلاً لكل شخص أتى اليه شاكياً او مظلوماً؟
نعم ايها الراحل العملاق
أدري احياناً أن الموت جزء من الحياة
وغالباً الحياة جزء من الموت!
لكنك ستكون حاضراً بكل أعمالك وخدماتك الاجتماعية التي كنت رئيساً لهذه اللجنة بالمجلس المحلي والتنفيذي بالمحافظة..
أواه يا مطهر الشاحذي!!
يحزنني كثيراً غيابك ايها الراحل الوفي أملاً أن يستمر من بعدك على خطاك الوفية والنقية..
نعم الشيخ مطهر رحل وترك بعده فراغاً يُصعب ان ينسد!؟
انه "شيخ الحقيقه والوفاء"
تربطني بالشيخ مطهر علاقة قوية منذ دراستي الاعدادية أنا وبعض الاخوة الزملاء كان كما لو أنه الاب والراعي لكل براعم النشء والشباب والرعية..
كريماً سخياً لن تمشي من أمامه على الخط العام من الطريق وتلقاه فجأة إلا وتكون ضيفاً في بيته..
رحمة الله تغشاك شيخ الحقيقة
فأنا موجوع حد الصمت منذعرفت نبأ رحيلك.
لا قدرة لي على رثائك كما لا قدرة لنا جميعاً محبيك وأصدقائك ان نصدق رحيلك الاليم على قلوب الجميع؟
أسال الله أن يتغشاك برحمته ويسكنك الجنة..
نعم.. وُوريت الثرى لكننا لن ننسى الاحرار والوطنيين والنجباء قط..
الشيخ والانسان مطهر الشاحذي.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
وحدتنا وشراكتنا.. الضمانة الحقيقية
يحيى نوري

العدوان الأميركي - الاقتصادي على اليمن.. ماذا في التداعيات والرد؟
فاطمة فتوني

أيها الباراسي الحضرمي اليماني الوحدوي الصنديد.. وداعاً
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور*

"الإمارات".. الذراع الصهيوأمريكي في الشرق الأوسط.. مصر نموذجاً
محمد علي اللوزي

للصبر حدود
أحمد الزبيري

ماقبل الانفجار
أحمد أمين باشا

صاحب ذاكرة الزمن الجوال في ذمة الله
عبدالباري طاهر

مرض لا يصادق احداً
عبدالرحمن بجاش

الرئيس علي ناصر.. وسلام اليمن
طه العامري

مقال صحراوي يخاطب الضمير الغائب.. “لَصِّي النور يا نور”
عبدالله الصعفاني

فرنسا في مهب المجهول.. فاز اليسار فهل يتركونه يحكم؟
بيار أبي صعب

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)