موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مؤتمر البيضاء يؤيد قرار مقاطعة اعمال مجلسي النواب والشورى - مؤتمر لحج يؤيد مقاطعة اعمال(السياسي الاعلى والحكومة) - مؤتمر صنعاء يؤيد قرارات مقاطعة الاعمال الرسمية - مؤتمر الجوف يبارك قرار مقاطعة اعمال الحكومة والبرلمان - مؤتمر الضالع: قرار المقاطعة انتصاراً لقيم العدالة - مؤتمر سقطرى يؤيد قرار مقاطعة أعمال الحكومة والسياسي الاعلى - مؤتمر المحويت يبارك قرار مقاطعة اعمال مجلسي النواب والشورى - مؤتمر محافظة وجامعة ذمار يؤيد قرار مقاطعة (السياسي الاعلى) - مؤتمر العاصمة يؤيد مقاطعة إجتماعات واعمال الحكومة والبرلمان - مؤتمر ريمة يؤيد قرار المقاطعة ويؤكد الالتزام بمضامينه -
الافتتاحية
الميثاق نت -

الإثنين, 27-مارس-2017
كلمة الميثاق -
تقاطُر أبناء الشعب اليمني من جميع المحافظات الى عاصمتهم السياسية التاريخية صنعاء من كل مداخلها مندفعين من كل اتجاهات شوارعها الرئيسية والفرعية كالسيل الهادر نحو ميدان السبعين يجسد رفضهم واستمرار صمودهم وتصديهم للعدوان السعودي الوحشي الغاشم، مجددين ذلك في اكتمال السنة الثانية لحرب الإبادة الإجرامية العبثية القذرة التي يشنها تحالف سعودي اقليمي ودولي ضد شعب مسالم حضاري عريق وعظيم.
فاض ميدان السبعين والساحات المجاورة له والطرقات المؤدية إليه بحشود الجماهير الملايينية التي جاءت يوم أمس الأحد 26 مارس 2017م لتقول للعالم نحن الشعب اليمني.. نحن شعب الإيمان والحكمة والسلام الرافض للحرب والعدوان ولا مكان على أرض وطننا للغزاة والمحتلين.. نحن أساس ومصدر ومانحو كل الشرعيات الوطنية والسياسية والدستورية والديمقراطية.. مِنَّا نحن الشعب اليمني الذي يتوجب على المجتمع الدولي ومجلس أمنه أن يستمد شرعية قراراته في شئوننا الوطنية.
هذا ما قاله الشعب اليمني وعبرت عنه بشكل مكثف كلمات رئيس المجلس السياسي الأعلى وممثل الحكومة وزير الأوقاف وعلماء اليمن.
وهنا يأتي حضور الزعيم علي عبدالله صالح -رئيس الجمهورية الأسبق رئيس المؤتمر الشعبي العام- تأكيداً لحقيقة طالما جسدها في مسيرته الوطنية وهي أنه دوماً مع شعبه في كل المراحل الصعبة.. يتصدر صفوفه معبراً عن طموحاته وآماله وتطلعاته وانتصاراته في مسارات النضال الوطني دفاعاً عن الثورة والجمهورية والحرية والاستقلال والوحدة.. جندياً وقائداً.. رئيساً وزعيماً ومواطناً..
هذه هي المضامين التي حملتها مشاهد حضوره بين ابناء شعبه يوم أمس في ميدان السبعين في وحدة موقف تجسدت فيه أرقى معاني الشجاعة والمسئولية والانتماء لشعب ووطن عظيم.
الزعيم علي عبدالله صالح لم يكن حضوره في الذكرى الثانية للعدوان مفاجئاً لملايين اليمنيين بل كان متوقعاً ومنتظراً، ومن تفاجأ فقط هو تحالف العدوان المنعزلون عن شعوبهم في أبراج قصورهم العاجية ينظرون إليهم بتعالٍ وغطرسة حمقاء جعلتهم يتوهمون أن بإمكانهم أن يفرضوها على الشعب اليمني لإذلاله وإخضاعه لمشيئتهم خلال فترة حددتها مخططات عدوانهم عليه لكنه بصموده الاسطوري اسقطهم من تلك الأبراج العاجية محولاً مشاريعهم في اليمن الى سراب، وليجد آل سعود وبعض امراء مشيخات الخليج بإطالة حربهم العدوانية القذرة إنما يسرعون في نهايتهم.
لقد كان مشاركة الزعيم شعبه ذكرى صموده وتصديه لعدوان آل سعود الثانية بمثابة البوصلة المحددة لاتجاه النصر الذي اصبحت بشائره تلوح في الأفق ولم يعد ممكناً اخفاؤها أو التغطية عليها بانتصارات إعلام العدوان السعودي وتحالفه الزائف والمضلل.. إنها الرسالة التي على النظام السعودي وحلفائه والمجتمع الدولي قراءتها جيداً، والتحرك لإيقاف العدوان ورفع والحصار، ومصافحة يد اليمانيين الممدودة للسلام قبل قوات الأوان.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الافتتاحية"

عناوين أخرى

الافتتاحية
ثورة‮ ‬انتصار‮ ‬الإرادة‮ ‬اليمنية
بقلم/ يحيى علي الراعي- النائب الأول لرئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
ثورة‮ ‬14‮ ‬أكتوبر‮ ‬عنوان‮ ‬لمسيرة‮ ‬التحرر‮ ‬والاستقلال
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

ثورة‮ ‬أكتوبر‮ ‬العظمى
عبدالجبار‮ ‬سعد‮

عبدالعزيز الهياجم..طبت حيا˝ وميتا˝!!
يحيى الضلعي

محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثانية بقلم/ أمين محمد جمعان

عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

ولد‮ ‬سلمان‮ ‬والهروب‮ ‬إلى‮ ‬الاعتراف‮!!‬
راسل‮ ‬القرشي

ليس‮ ‬القادم‮ ‬أشد‮ ‬هولاً‮!‬
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬المقالح‮ ‬

وقف‮ ‬العدوان‮ ‬ورفع‮ ‬الحصار‮ ‬وتحقيق‮ ‬السلام‮ ‬غايتنا
أحمد‮ ‬الزبيري

ظُلْم‮ ‬المستضعفين
عبدالجبار‮ ‬سعد

ثقافة‮ ‬التسامح‮ ‬الميثاقية‮ ‬نحد‮ ‬من‮ ‬الفتن‮ ‬ونحمي‮ ‬اليمن «1-2‬‮»
سلطان‮ ‬احمد‮ ‬قطران

نصر‮ ‬من‮ ‬الله‮ ‬في‮ ‬نجران
مطهر‮ ‬تقي‮ ‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)