موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


اصابة ستة مواطنين بغارات على مديرية السبرة في إب - مجلس النواب يقر التوصيات الواردة في تقرير لجنة السلطة المحلية - الصحة تحمل قوى العدوان مسئولية اغتيال موظف الصليب الاحمر - سبع غارات على خدير بتعز ومنطقة يسبل في البيضاء - شرف يلتقي مديرة مكتب المبعوث الأممي بصنعاء - استهداف مخزن أسلحة لمرتزقة العدوان في محافظة الجوف - تسع غارات على ناطع بالبيضاء وموزع بتعز - عمليات هجومية واسعة كبدت العدوان ومرتزقته خسائر فادحة - الأمم المتحدة تدين قتل أحد العاملين في الصليب الأحمر بتعز - المؤتمر يدين اغتيال أحد موظفي بعثة الصليب الأحمر في اليمن -
مقالات
الميثاق نت -

الأربعاء, 10-مايو-2017
يسرى محمود -
قيل أنه ما كان لشاعر وطأت قدماه صنعاء إلا أن يبوح بما نفخت فيه من روحها فأخرجه خلجات من السحر الجميل المسمى شعراً معجونا ًبأنفاسها الأريجية ، وعبر العصور المتعاقبة منذ عهد التبابعة الحميريين إلى عصرنا الحاضر ، فهذا الملك التبع يقول:
دارنا الدار ما ترام اهتضاما: من عدو ودارنا خير دار
إن قحطان إذا بناها : بين برية وبين بحار (جبال)
ولعل شعراء الحميني أكثر الشعراء تغزلاً بصنعاء وهوائها ومسكنها وما زالت قصائدة متداولة بين الناس منذ قرنين من الزمان ولعل أحمد بن حسين المفتي كان رائد أولئك الشعراء في وصف صنعاء بقوله
ما مثل صنعاء اليمن كلا ولا أهلها
صنعاء حوت كل فن يا سعد من حلها
وفي وقتنا الحاضر تركت صنعاء لتكون مدينة مستباحة للقصف من قبل قوى العدوان ومن بعض اهلها العاقين لكن الله سخر لها رجلاً من خيرة الرجال هو الاستاذ/ امين جمعان امين عام المجلس المحلي القائم بأعمال أمين العاصمة ففي الوقت الذي امتلئت فيه العاصمة صنعاء بالمخلفات والقاذورات كان هذا الرجل ينتقل من مكان لآخر من أجل انتشال صنعاء عاصمة كل اليمنيين مما تعانيه.
صنعاء مدينة السلام وايقونة الدنيا ومهد الحضارة لاتستحق منا إلا أن تكون عروسة متوجة لامدينة تمتلئ بالقمائم ولكن من يدرك ذلك من اصحاب العقول التي لاتفقه رمزية صنعاء وقيمتها في قلوب ونفوس اليمنيين.
حرص أمين جمعان على انتشال صنعاء رغم ما واجهه من صعوبات وعراقيل من قبل بعض اصحاب النفوس الضعيفة حيث قام بتوريد مرتبات عمال النظافه منذ استحقاقهم وظل يجاهد حتى استطاع تدبير مستحقاتهم بصوره شخصيه وتعاون بعض الجهات ورجال الاعمال وتم صرفها واعادهم الى عملهم ليعيدوا للعاصمة رونقها الذي نحب جميعاً ان نراها فيه عروسة متوجة كما عهدناها وعهدها ابائنا من قبلنا.. فهو الرجل الذي انتصر لصنعاء حقاً.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
خزي وعار وصفاقة لا حدود لها!!
راسل القرشي

الربيع‮ ‬الحوثي‮ ‬في‮ ‬أمانة‮ ‬العاصمة‮!‬‬‬‬‬‬
مطهر الاشموري

المؤتمر‮ ‬لا‮ ‬يقبل‮ ‬القسمة‮ ‬على‮ ‬اثنين‬‬‬‬‬
يونـس‮ ‬هـزاع‮ ‬حسـان‬‬

بكم‮!!‬‬
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين‬‬

‮"‬الجزيرة‮".. ‬توظيف‮ ‬المادة‮ ‬الإعلامية‮ ‬لدعم‮ ‬وحماية‮ ‬الإرهاب‮ ‬وايصال‮ ‬الرسا
رجاء الفضلي

المؤتمر‮.. ‬وأطماع‮ ‬التقسيم‮ ‬والتقاسم
صفاء‮ ‬الجندبي‮

نداء الأخوة من حازب إلى قبائله مراد
الشيخ حسين حازب - عضو اللجنة العامة للمؤتمر

الحكومة تترنح بين أزمتها ومعاناة الشعب
يحيى علي نوري -

لا‮ ‬تراهنوا‮ ‬على‮ ‬تمزيق‮ ‬المؤتمر‬‬‬‬‬‬‬‬
يحيى‮ ‬السياغي‮

للمفصولين‮ ‬من‮ ‬المؤتمر‮.. ‬‬‬‬ ماذا‮ ‬تريدون؟‮!‬‬‬
راسل‮ ‬القرشي

الالتباس‮ ‬المؤتمري‮ ‬والخط‮ ‬الأحمر‮ ‬الأنصاري‮!‬
مطهر‮ ‬الأشموري‮ ‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2018 لـ(الميثاق نت)