موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مؤتمر البيضاء يؤيد قرار مقاطعة اعمال مجلسي النواب والشورى - مؤتمر لحج يؤيد مقاطعة اعمال(السياسي الاعلى والحكومة) - مؤتمر صنعاء يؤيد قرارات مقاطعة الاعمال الرسمية - مؤتمر الجوف يبارك قرار مقاطعة اعمال الحكومة والبرلمان - مؤتمر الضالع: قرار المقاطعة انتصاراً لقيم العدالة - مؤتمر سقطرى يؤيد قرار مقاطعة أعمال الحكومة والسياسي الاعلى - مؤتمر المحويت يبارك قرار مقاطعة اعمال مجلسي النواب والشورى - مؤتمر محافظة وجامعة ذمار يؤيد قرار مقاطعة (السياسي الاعلى) - مؤتمر العاصمة يؤيد مقاطعة إجتماعات واعمال الحكومة والبرلمان - مؤتمر ريمة يؤيد قرار المقاطعة ويؤكد الالتزام بمضامينه -
الافتتاحية
الميثاق نت -

الثلاثاء, 04-يوليو-2017
كلمة الميثاق -
المؤتمر الشعبي العام اثبت في لقاءاته التشاورية وامسياته التي شملت كل هيئاته وتكويناته وفروعه انه تنظيم الوطن الرائد وحزب الشعب المتجدد ..وان الصعوبات والتحديات لم تزده الا خبرة وصقلاً لتجربته السياسية الوطنية الوحدوية الديمقراطية ..
تجسد هذا في انتصاره لليمن وابنائه في مواجهة المؤامرات التي حيكت ضده والاخطار التي احدقت به في الماضي واليوم، ولافرق ان كان في السلطة او خارجها ، مادام يجسد الارادة اليمانية الصادقة والحكيمة المستلهمة من روح شعبه الحضاري العظيم بتاريخه وصبره وصموده وبسالته في مواجهة الشدائد والمحن مهما بلغت ..وهذا يتجلى اليوم في تصديه الاسطوري لتحالف العدوان السعودي والاقليمي والدولي الذي لم يسبق ان تعرض له شعب آخر من قبل ، وعلى هذا النحو من الهمجية والتوحش المسنود بتواطؤ وصمت عالمي، ليوصف ما يتعرض له بالحرب العدوانية الاجرامية القذرة والمنسية والتي كان فيها المؤتمر الشعبي العام في طليعة القوى الوطنية الصامدة والمتصدية لهذا العدوان البغيض الحاقد والجبان ، مدافعاً عن حق شعبه في الوجود موحداً حراً مستقلاً عزيزاً على ارض وطنه .
وحتى نضع الامور في نصابها والمعاني في سياقها وعلى ذلك النحو المعبر عنه في هذه الفعاليات المؤتمرية وما خرجت به من قرارات وتوصيات تضمنها تقرير الامين العام والبيان الختامي ، لتمثل موجهات لأداء المؤتمر ونشاطه خلال المرحلة القادمة تنفيذاً لتوجيهات رئيس المؤتمر ، والتي تعد خلاصة القضايا والهموم والمتطلبات لمواجهة الاستحقاقات الوطنية في هذه المرحلة الدقيقة والحساسة بالغة الخطورة التي يمر بها اليمن- الوطن والشعب- والناجمة عن العدوان الغاشم والحصار الجائر الذي يفرضه النظام السعودي في اطار حرب الابادة التي يشنها منذ اكثر من عامين متجرداً من كل المبادئ والقيم والاخلاق الدينية والانسانية.
وهكذا فإن المؤتمر الشعبي العام لم يكن في هذه الفعاليات في صدارة نقاشاته فقط كيفية التصدي للعدوان المستمر على الشعب اليمني للعام الثالث وانما في قلب هموم وقضايا شعبه، التي وان كان معظمها تسبب بها المعتدي الذي عمل مع سابق الاصرار والترصد لجعلها مأساوية وكارثية ، الا ان هذا لايعفي القوى والاطراف الداخلية من المسؤولية سواء اولئك الذين أعمى بصرهم وبصيرتهم الحقد والكراهية أو بريق المال النفطي السعودي المدنس، أو اولئك الذين دفعهم جهلهم وشغفهم بالسلطة فأعماهم بريقها، إلى عدم القيام بمسؤولياتهم وواجباتهم تجاه شعبهم وانشغلوا بمفاسدها ومغرياتها غير مستوعبين طبيعة المرحلة التاريخية الخطرة التي يمر بها الوطن والظروف والاوضاع التي يعيشها الشعب في ظل العدوان السعودي البربري الذي لم يدع وسيلة او اسلوباً عسكرياً وسياسياً واقتصادياً واعلامياً الا واستخدمه لإخضاع الشعب اليمني لمشروعه الارهابي الدموي .
ووحده المؤتمر الشعبي العام والمؤتمريون ارتقوا بنضالهم ومواقفهم إلى مستوى متطلبات شعبهم يتقدمون صفوفه في معارك الدفاع عن سيادته وثورته ووحدته وحريته واستقلاله، وفي معارك التنمية والبناء والتطور الشامل .. هكذا كان المؤتمريون وهكذا سيظلون في الحاضر والمستقبل.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الافتتاحية"

عناوين أخرى

الافتتاحية
ثورة‮ ‬انتصار‮ ‬الإرادة‮ ‬اليمنية
بقلم/ يحيى علي الراعي- النائب الأول لرئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
ثورة‮ ‬14‮ ‬أكتوبر‮ ‬عنوان‮ ‬لمسيرة‮ ‬التحرر‮ ‬والاستقلال
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

ثورة‮ ‬أكتوبر‮ ‬العظمى
عبدالجبار‮ ‬سعد‮

عبدالعزيز الهياجم..طبت حيا˝ وميتا˝!!
يحيى الضلعي

محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثانية بقلم/ أمين محمد جمعان

عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

ولد‮ ‬سلمان‮ ‬والهروب‮ ‬إلى‮ ‬الاعتراف‮!!‬
راسل‮ ‬القرشي

ليس‮ ‬القادم‮ ‬أشد‮ ‬هولاً‮!‬
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬المقالح‮ ‬

وقف‮ ‬العدوان‮ ‬ورفع‮ ‬الحصار‮ ‬وتحقيق‮ ‬السلام‮ ‬غايتنا
أحمد‮ ‬الزبيري

ظُلْم‮ ‬المستضعفين
عبدالجبار‮ ‬سعد

ثقافة‮ ‬التسامح‮ ‬الميثاقية‮ ‬نحد‮ ‬من‮ ‬الفتن‮ ‬ونحمي‮ ‬اليمن «1-2‬‮»
سلطان‮ ‬احمد‮ ‬قطران

نصر‮ ‬من‮ ‬الله‮ ‬في‮ ‬نجران
مطهر‮ ‬تقي‮ ‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)