موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


القوة الصاروخية والمدفعية تدك تجمعات العدوان ومرتزقته في مختلف الجبهات - غارات سلاح الجو المسير تحدث حالة من الهلع في صفوف الغزاة والمرتزقة - طيران العدوان يشن 17 غارة على محافظات صعدة والحديدة وحجة - تدمير آليات عسكرية وكسر هجومين للمرتزقة في الساحل الغربي - منسقة الشؤون الإنسانية: مئات الآلاف من المدنيين في الحديدة معرضون لأخطار جسيمة - أمين العاصمة يوجه بتشكيل لجنة تحقيق حول حادثة وفاة ثلاثة أشخاص بحديقة السبعين - رئيس المؤتمر يرأٍس اجتماعا للجنة العامة للمؤتمر - عملية هجومية على مواقع مرتزقة العدوان في جبهة ناطع بالبيضاء - سقوط العشرات من الغزاة والمرتزقة في عملية نوعية في الساحل الغربي - طيران العدوان يستهدف سيارة أحد المواطنين في مديرية بكيل المير بحجة -
الأخبار والتقارير
الإثنين, 13-نوفمبر-2017
الميثاق نت : -
اليمن‮ ‬ليست‮ ‬دولة‮ ‬مصنعة‮ ‬للأسلحة‮ ‬وليست‮ ‬دولة‮ ‬نووية‮ ‬ليتم‮ ‬إثارة‮ ‬كل‮ ‬هذه‮ ‬الزوبعة‮ ‬من‮ ‬قيادات‮ ‬انظمة‮ ‬العالم‮ ‬وبالذات‮ ‬الدول‮ ‬الكبرى‮ ‬الشريكة‮ ‬مع‮ ‬النظام‮ ‬السعودي‮ ‬في‮ ‬عدوانه‮ ‬الإجرامي‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬واليمنيين‮..‬
اليمن اشترت اسلحتها منذ سنوات من دول مصنعة للأسلحة وبمعرفة تلك الدول التي تتباكى اليوم على استهداف الجيش اليمني قاعدة عسكرية في الرياض بصاروخ باليستي في سياق مواجهته للعدوان ودفاعه عن سيادة بلاده وكرامة الشعب اليمني الذي يتعرض لعدوان سعودي منذ قرابة ثلاث سنوات ارتكب خلالها ابشع الجرائم الإنسانية بحق المواطن اليمني وعلى مرأى ومشهد العالم كله الذي اثبت تواطؤه مع النظام السعودي الإجرامي وعمل وما يزال على التغطية على جرائمه وانتهاكه المتواصل للقانون الإنساني الدولي واستخدامه اسلحة محرمة دولياً في قصف البنية التحتية‮ ‬والاحياء‮ ‬السكنية‮ ‬ومنازل‮ ‬المواطنين‮ ‬وبشكل‮ ‬متعمد‮..‬
عدوان اجرامي استخدم كافة انواع الأسلحة في قصف المدنيين وخاصة المحرمة دولياً ولم يصدر من البيت الأبيض أو غيره أي تعليقات..؛ كما لم تقل الدول الكبرى وفي مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية ان تلك الأسلحة تهدد الأمن في المنطقة أو تهدد الأمن الإقليمي وتقوض مساعي‮ ‬الأمم‮ ‬المتحدة‮ ‬لوقف‮ ‬الحرب‮ ‬وتحقيق‮ ‬السلام‮ ‬في‮ ‬اليمن‮..!!‬
النظام السعودي استخدم كافة انواع الأسلحة الأمريكية والبريطانية وخاصة منها الفوسفورية والعنقودية وغيرها من الأسلحة ولم نسمع العالم يعترض على استخدام تلك الأسلحة لأن منتجيها شركاء هذا النظام في عدوانهم وتدميرهم لليمن وقتلهم المدنيين..!!
التعليقات‮ ‬الصادرة‮ ‬من‮ ‬الإدارة‮ ‬الأمريكية‮ ‬لا‮ ‬تعني‮ ‬اليمن‮ ‬واليمنيين‮ ‬في‮ ‬شيء‮ ‬كون‮ ‬اليمن‮ ‬يتعرض‮ ‬لعدوان‮ ‬اجرامي‮ ‬من‮ ‬17‮ ‬دولة‮ ‬ويدافع‮ ‬عن‮ ‬أرضه‮.. ‬
اليمنيون لم يعتدوا على أحد ليتم شن هذا العدوان عليهم بقيادة السعودية تحت مبررات واهية.. ومن الغباء أن يذهب البعض للقول إن اليمن يعتدي على السعودية.. أو أن إيران تستخدم الأراضي اليمنية منصات لاطلاق الصواريخ باتجاه السعودية.. ولهذا ينبغي على قيادات أنظمة الغطرسة والاستبداد العالمي وفي مقدمتهم شركاء هذا النظام الإرهابي أن يحترموا عقول اليمنيين والمجتمعات الشريفة في العالم بدلاً من الذهاب صوب تسويق تلك التبريرات والادعاءات السخيفة والمعروفة أهدافها ومراميها وغاياتها..!!
وفي‮ ‬هذا‮ ‬السياق‮ ‬ايضاً‮ ‬نحن‮ ‬لا‮ ‬نحتاج‮ ‬إلى‮ ‬أي‮ ‬تبريرات‮ ‬تصدر‮ ‬من‮ ‬إيران‮ ‬أو‮ ‬غيرها‮ ‬لتوضيح‮ ‬سبب‮ ‬اطلاق‮ ‬الجيش‮ ‬اليمني‮ ‬للصواريخ‮ ‬الباليستية‮ ‬باتجاه‮ ‬الأراضي‮ ‬السعودية‮..‬
اليمن في موقف المدافع وهي المعتدَى عليها ولم تعلن حربا على أي دولة مجاورة أو غير مجاورة..؛ كما أن جيشها الوطني لا يشكل أي تهديد على أمن المنطقة أو الأمن الاقليمي والقومي..؛ كما أنه وفي سياق دفاعه عن ارضه ومواجهته للعدوان لم يقم منذ بدء العدوان السعودي الغاشم‮ ‬باستهداف‮ ‬احياء‮ ‬مدنية‮ ‬سعودية‮ ‬أو‮ ‬بنية‮ ‬تحتية‮ ‬سعودية‮ ‬أو‮ ‬أي‮ ‬من‮ ‬حلفائها‮ ‬كما‮ ‬فعل‮ ‬وما‮ ‬يزال‮ ‬يفعل‮ ‬هذا‮ ‬النظام‮ ‬المجرم‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬وبحق‮ ‬اليمنيين‮.. ‬
ومن هنا يجب على قيادات أنظمة الغطرسة العالمية أن تعي جيداً أن الأسلحة التي يمتلكها الجيش اليمني لم يتم شراؤها أو تطويرها بغرض الزينة..؛ وإنما لحماية بلده والدفاع عنها من أي بلد كان.. كما لايمكن لأحد أن يحدد لليمنيين أي نوع من الأسلحة يستخدم لمواجهة هذا العدوان‮ ‬أو‮ ‬غيره‮.. ‬
الجيش اليمني يمتلك عقيدة عسكرية قتالية ويعي جيداً اخلاق الحروب وقوانينها ويعمل على احترام القانون الإنساني الدولي ولا يتجاوزه مطلقاً..؛ عكس النظام السعودي الذي لايمتلك عقيدة عسكرية ولا يؤمن بقانون دولي أو غيره وجاء إلى اليمن ليس ليحارب بشرف واخلاق وانما ليدمر‮ ‬البنية‮ ‬الأساسية‮ ‬ويقتل‮ ‬اليمنيين‮.. ‬
سيستمر‮ ‬اليمنيون‮ ‬في‮ ‬مواجهة‮ ‬هذا‮ ‬العدوان‮ ‬بكل‮ ‬السبل‮ ‬المتاحة‮ ‬وبكل‮ ‬انواع‮ ‬الأسلحة‮ ‬الباليستية‮ ‬أو‮ ‬غيرها‮ ‬دفاعاً‮ ‬عن‮ ‬سيادة‮ ‬بلده‮ ‬وكرامة‮ ‬شعبه‮ ‬ووفاء‮ ‬لشهدائه‮ ‬الأبرار‮ ‬الذين‮ ‬قتلهم‮ ‬النظام‮ ‬السعودي‮ ‬وشركاه‮.. ‬
سيستمر‮ ‬اليمنيون‮ ‬في‮ ‬مواجهة‮ ‬العدوان‮ ‬إن‮ ‬اصر‮ ‬قادته‮ ‬على‮ ‬استمرارهم‮ ‬في‮ ‬ارتكاب‮ ‬جرائمهم‮ ‬بحق‮ ‬اليمنيين‮..‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة‮ ‬والمشروع‮ ‬الوطني
بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
تعبنا من الحرب
احمد الحسني

اللواء ابو لحوم .. مسيرة نضال
محمد حسين العمري

أصحاب الوعي السيكوباتي المتطرف
الميثاق نت -

الطفلة شيماء ...وفساد فكر نيابة شرق أمانة العاصمة
المحامي خالد الناصر

الديمقراطيات الغربية قد نتخب ديكتاتوريات تدمر العالم
بقلم/الدكتور عبدالعزيز بن حبتور

عبدالغني‮.. ‬وديمقراطية‮ ‬الإدارة
يحيى علي نوري

السيطرة‮ ‬على‮ ‬الساحل‮ ‬اليمني .. هدف‮ ‬استعماري‮ ‬قديم‮ ‬جديد‮ !!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

من‮ ‬المستفيد‮ ‬من‮ ‬حركة‮ ‬التبدل‮ ‬والتغيير؟
عبدالرحمن مراد

هل‮ ‬من‮ ‬متطوع؟
عبدالله‮ ‬الصعفاني

سَلّمْ‮ ‬لي‮ ‬عالبدنجان‮!‬
حسن‮ ‬عبدالوارث‮ ‬

عقول‮ ‬متحجرة
أيمن‮ ‬مطهر‮ ‬الارياني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2018 لـ(الميثاق نت)