موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


إفشال محاولة تسلل لمرتزقة العدوان في منطقة عيدة الشرقية بجبهة نهم - مصرع عدد من مرتزقة العدوان بعملية هجومية للجيش واللجان في صرواح مأرب - سلاح الجو المسير ينفذ هجوماً جوياً على معسكر مستحدث للغزاة في الساحل الغربي - ثلاث غارات على مديرية مجز بمحافظة صعدة - عمليات هجومية وتطهير عدد من المواقع وسقوط قتلى وجرحى في صفوف المرتزقة - غارات على أمانة العاصمة والحديدة .. وقصف صاروخي ومدفعي للمناطق الحدودية - تطهير عدد من المواقع بحيفان تعز - تدمير مدرعة وطقم للغزاة في الساحل الغربي ومصرع وإصابة من كان على متنهما - طيران العدوان يشن 21 غارة على أربع محافظات - الغزاة والمرتزقة يتكبدون عشرات القتلى والجرحى وتدمير 11 آلية في مختلف الجبهات -
منوعات
الميثاق نت -

الإثنين, 12-مارس-2018
الميثاق نت - -
أعلن طبيب الغدد الصماء روبرت لاستيغ أن التحذيرات والإشعارات التي يستلمها الشخص من الهاتف الذكي بصورة مستمرة تؤثر سلبا في دماغه.

ويفيد موقع بزنس إنسايدر نقلا عن الطبيب بأن الناس في العالم المعاصر اعتادوا على تفقد إشعارات وتحذيرات الهواتف الذكية بصورة دورية ما يعد في الواقع تدريبا للدماغ على أن يكون دائما في حالة تأهب وتوتر دائم بسبب الانتظار.

وبحسب البيانات التي تم الحصول عليها من دراسة لاستيغ، فإن 86% من الأمريكيين يفتحون بريدهم الإلكتروني وحساباتهم في شبكات التواصل الاجتماعي بصورة دورية ومنتظمة، ما يسبب لهم التوتر، وهو ما يؤدي بدوره إلى "إزعاج" القشرة الدماغية الأمامية المسؤولة عن الوظائف المعرفية فتتوقف عن القيام بوظيفتها، ما "يدفع الفرد في نهاية الأمر إلى القيام بأعمال غبية".

ويرى الطبيب أن المشكلة تكمن في أن دماغ 97.5% من الناس يمكنه التركيز على مسألة واحدة فقط في لحظة معينة. وهذا يعني أنه في كل مرة عندما تصل إلى الهاتف الذكي إشعارات، يضطر الشخص إلى تحويل تركيزه، وفي هذه الحالة يفرز هرمون الإجهاد (كورتيزول) وكذلك (الدوبامين) الذي يسبب الشعور بالمتعة.

وفي النتيجة، يسبب الإجهاد الذي نواجهه عند تنفيذ مهام عدة سوء حالتنا النفسية، وفي نفس الوقت يدفعنا تأثير الدوبامين إلى زيادة الاهتمام.

ويضيف الطبيب أن "الهواتف الذكية ليست مصدرا للشر، بيد أنها وعندما تلفت انتباهنا مرة بعد أخرى وباستمرار، تصبح مشكلة. ويمكن مكافحة هذا الأمر من خلال تقليل الاعتماد على هذه الأجهزة أكثر من اللازم".

ويختتم لاستيغ حديثه بالقول: "آمل أن نصل في وقت ما إلى عدم استخدام الهواتف بحضور الآخرين بصورة دائمة".

المصدر: RT
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "منوعات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة‮ ‬والمشروع‮ ‬الوطني
بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
غريفيث‮ ‬يضحك‮ ‬على‮ ‬الأنصار‮!‬
‮ ‬مطهر‮ ‬الاشموري

شرعية‮ ‬الغاب
السفير‮ ‬فيصل‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس

عندما‮ ‬تضيع‮ ‬البركة‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

جرائم‮ ‬العدوان‮ ‬بلا‮ ‬مغالطات‮ .. انتهاكات‮ ‬لا‮ ‬أخطاء‮ ‬
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين

مشاورات‮ ‬جنيف‮ ‬وتساءولاتنا‮ ‬بين‮ »‬مَنْ‮ ‬وما‮ ‬ومتى‮«‬؟
عادل‮ ‬غنيمة

تصحيح‮ ‬مسار‮ ‬الطب‮ ‬والتطبيب‮ ‬مهمتنا‮ ‬جميعاً
د‮. ‬فضل‮ ‬علي‮ ‬حراب

الفيدرالية‮ ‬والأقلمة
مطهر‮ ‬تقي

لم تتأخر المفاوضات
احمد الحسني

حتى‮ ‬لا‮ ‬نقع‮ ‬في‮ ‬الفخ‮ ‬ثانيةً
يحيى علي نوري

مناشدة‮ ‬ورجاء
أحمد‮ ‬الكحلاني

العودة‮ ‬إلى‮ ‬المدرسة‮ ‬تحدٍّ‮ ‬للعدوان
توفيق‮ ‬الشرعبي

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2018 لـ(الميثاق نت)