موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


القوة الصاروخية والمدفعية تدك تجمعات العدوان ومرتزقته في مختلف الجبهات - غارات سلاح الجو المسير تحدث حالة من الهلع في صفوف الغزاة والمرتزقة - طيران العدوان يشن 17 غارة على محافظات صعدة والحديدة وحجة - تدمير آليات عسكرية وكسر هجومين للمرتزقة في الساحل الغربي - منسقة الشؤون الإنسانية: مئات الآلاف من المدنيين في الحديدة معرضون لأخطار جسيمة - أمين العاصمة يوجه بتشكيل لجنة تحقيق حول حادثة وفاة ثلاثة أشخاص بحديقة السبعين - رئيس المؤتمر يرأٍس اجتماعا للجنة العامة للمؤتمر - عملية هجومية على مواقع مرتزقة العدوان في جبهة ناطع بالبيضاء - سقوط العشرات من الغزاة والمرتزقة في عملية نوعية في الساحل الغربي - طيران العدوان يستهدف سيارة أحد المواطنين في مديرية بكيل المير بحجة -
منوعات
الميثاق نت -

الجمعة, 18-مايو-2018
الميثاق نت - -
يمكن أن يساعد الزنجبيل في إنقاذ الأرواح بعد أن وجد العلماء أنه يعمل كعلاج قوي ضد فيروس مرض الالتهاب المعدي المعوي، المسبب للجفاف والموت في العالم النامي.

وشملت التجربة السريرية 140 طفلا من نابولي ولم يكن أي من المرضى أو الأطباء على علم بما إذا كان الأطفال يتناولون الزنجبيل. ووجدت النتائج المتعلقة بالتأثيرات المضادة للقيء لدى الأطفال الذين يعانون من التهاب المعدة والأمعاء الخطير أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من شدة وتواتر القيء.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنة واحدة و10 سنوات ويعانون من التهاب معدي معوي خطير شهدوا انخفاضا واضحا في تواتر القيء بنسبة 20%.

وقال الدكتور روبرتو بيرني كاناني الأستاذ المساعد في قسم طب الأطفال من جامعة نابولي الإيطالية الذي قاد الدراسة إن النتائج قد "تنقذ الأرواح على الأرجح" في جميع أنحاء العالم، فضلا عن تخفيض الضغط على الأنظمة الصحية.

وأوضح بيرني كاناني قائلا: "ما يزال التهاب المعدة من أكبر مسببات الوفاة بين الأطفال الذين يعيشون في البلدان النامية، والجفاف يعد من المضاعفات الأكثر تكرارا وخطورة".

وعُرضت النتائج في الاجتماع السنوي للجمعية الأوروبية لأمراض الجهاز الهضمي والكبد والتغذية لدى الأطفال (ESPGHAN).

يذكر أن التهاب المعدة والأمعاء يحدث بسبب البكتيريا شديدة العدوى بما في ذلك السالمونيلا المتواجدة في الطعام والماء، والفيروسات وأنواع الطفيليات.

ويؤدي القيء والإسهال إلى استحالة امتصاص جسم المرضى للطعام والماء، أو حتى تناول العلاج عن طريق الفم لعلاج العدوى. ويمكن أن يكون الأمر خطيرا على المرضى الضعفاء، مثل الأطفال الصغار أو كبار السن.

وعلى الصعيد العالمي، يقتل الالتهاب المعدي المعوي الحاد 1.34 مليون طفل سنويا، وهو ما يعادل حوالي 15% من جميع وفيات الأطفال
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "منوعات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة‮ ‬والمشروع‮ ‬الوطني
بقلم‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام:

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
تعبنا من الحرب
احمد الحسني

اللواء ابو لحوم .. مسيرة نضال
محمد حسين العمري

أصحاب الوعي السيكوباتي المتطرف
الميثاق نت -

الطفلة شيماء ...وفساد فكر نيابة شرق أمانة العاصمة
المحامي خالد الناصر

الديمقراطيات الغربية قد نتخب ديكتاتوريات تدمر العالم
بقلم/الدكتور عبدالعزيز بن حبتور

عبدالغني‮.. ‬وديمقراطية‮ ‬الإدارة
يحيى علي نوري

السيطرة‮ ‬على‮ ‬الساحل‮ ‬اليمني .. هدف‮ ‬استعماري‮ ‬قديم‮ ‬جديد‮ !!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

من‮ ‬المستفيد‮ ‬من‮ ‬حركة‮ ‬التبدل‮ ‬والتغيير؟
عبدالرحمن مراد

هل‮ ‬من‮ ‬متطوع؟
عبدالله‮ ‬الصعفاني

سَلّمْ‮ ‬لي‮ ‬عالبدنجان‮!‬
حسن‮ ‬عبدالوارث‮ ‬

عقول‮ ‬متحجرة
أيمن‮ ‬مطهر‮ ‬الارياني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2018 لـ(الميثاق نت)