موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


توزيع 189 شاحنة غاز منزلي بأمانة العاصمة - دلالات‮ ‬ترحيب‮ ‬المؤتمر‮ ‬بجهود‮ ‬إيقاف‮ ‬العدوان - طيران العدوان يشن أربع غارات على مناطق متفرقة بمحافظة الحديدة - العدوان ومرتزقته يواصلون استهداف ممتلكات المواطنين في محافظتي الحديدة وصعدة - العدوان يستهدف مديرية سحار بمحافظة صعدة - عملية هجومية على مواقع مرتزقة العدوان شرق نهم وبيرباشا بتعز - صواريخ زلزال2 وقذائف المدفعية تدك تجمعات العدوان في مختلف الجبهات - رئيس برنامج الغذاء العالمي : اليمن على شفا كارثة - الهيئة الوزارية للمؤتمر تستعرض المستجدات الوطنية والتنظيمية - قتلى وجرحى من المرتزقة في تعز والبيضاء ومأرب -
مقالات
الميثاق نت -

الثلاثاء, 14-أغسطس-2018
يحيى علي نوري -
يكاد المؤتمر الشعبي العام هو التنظيم السياسي على الساحة اليمنية الذي يحتفل كل عام بذكرى تأسيسه من خلال العديد من المظاهر الاحتفالية التي منها عقده للندوات والحلقات النقاشية والمحاضرات واللقاءات الموسعة.
وباعتبار ذلك صار تقليداً تحرص مختلف الفعاليات المؤتمرية على القيام به فإنه في الوقت ذاته بات الاحتفاء بذكرى التأسيس يمثل مناسبة مهمة للمؤتمريين لمراجعة وتقييم مختلف جوانب نشاطهم بهدف تجاوز كل مكامن الاعتوار التي تشوب نشاطهم والدفع به إلى آفاق أوسع من العطاء والتميز بالصورة التي تتفق مع حجم تنظيمهم المؤتمر الشعبي العام وعظمة الانجازات التي حققها طوال مسيرته والتي نحتفي اليوم بذكراها الـ36 ونعتز بقدرته كتنظيم على التعاطي المقتدر والقوي مع كافة التحديات والصعوبات التي واجهته وانتصر من خلالها للمثل والقيم والمبادئ‮ ‬التي‮ ‬قام‮ ‬من‮ ‬أجلها‮ ‬خدمة‮ ‬للوطن‮ ‬وتعزيزاً‮ ‬لمساره‮ ‬الحضاري‮ ‬الشامل‮ ‬على‮ ‬أرضية‮ ‬قوية‮ ‬أساسها‮ ‬الدولة‮ ‬اليمنية‮ ‬الحديثة‮.‬

تحديات‮ ‬عاصفة‮.‬
ولاريب ان الذكرى الـ36 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام تأتي في ظل تحديات عاصفة وفي ظل ظروف دقيقة وحساسة تشهدها البلاد نتيجة الأزمة السياسية الخانقة التي تعاني منها منذ بضع سنوات علاوة على فظاعة التداعيات الخطيرة التي انتجتها هذه الأزمة وباتت تعصف بالوطن وانجازاته، ناهيك عما احدثته من مخاطر حقيقية على حاضر ومستقبل المؤتمر الشعبي العام كتنظيم سياسي خاصة بعد اغتيال قائده ومؤسسه الشهيد علي عبدالله صالح رحمه الله ، وهي مخاطر دفعت بالعديد ممن يشتغلون بعملية الرصد والتحليل للمسار الحزبي في اليمن مبكراً بأفول المؤتمر من المشهد السياسي الراهن، لكنها توقعات سرعان ما تبخرت وتلاشت في ظل الصمود الاسطوري لتنظيم المؤتمر الشعبي العام وما أبداه من قدرة تفاعلية وحالة من الثقة الكبيرة في تعامله مع كل هذه المخاطر وأكد بالتالي قدرته على البقاء في المشهد كرقم صعب يستحيل تجاوزه أو تهميشه مهما كانت المبررات والحيثيات التي يعيشها اليوم ويحاول البعض التسويق لها بهدف إضعاف وحدته السياسية والفكرية وخلخلة صفوفه بما يهيئ لتلاشيه على غرار تلك الأحزاب الحاكمة العربية التي شهدت بلدانها تداعيات ومخاطر ما يسمى بالربيع العربي.

الإصلاحات
ولعل أبرز التحديات القادمة التي يتطلب على المؤتمر رفع همته وفاعليته وحيويته في التفاعل معها هي تلك المتعلقة بالاصلاحات الحقيقية التي تتطلبها عمليته التنظيمية بكل ما تمثله من أنظمة ولوائح وعلاوة على ذلك من فكره وأيديولوجيته الميثاق الوطني وفوق ذلك متطلبات تطوير الأداء الإداري بمهنية عالية وبالصورة التي تتفق مع المعطيات والتحديات الراهنة وما فرضته من معطيات جديدة يجب مواكبتها فكراً وأداءً واستغلالاً امثل لكافة القدرات والطاقات والامكانات التي يتمتع بها المؤتمر على مستوى مختلف مدخلاته التنظيمية وبما يكسب قطاعاته‮ ‬المختلفة‮ ‬زخماً‮ ‬اعظم‮ ‬وتأثيراً‮ ‬بالغاً‮ ‬على‮ ‬مختلف‮ ‬التطورات‮ ‬الراهنة‮..‬

ثوب‮ ‬قشيب
ومازلنا نتطلع أن يدشن المؤتمر الشعبي العام وبصورة مصاحبة لاحتفاله بذكرى تأسيسه الـ36 لندوة تناقش مختلف القضايا المتعلقة بنشاطه الراهن والمستقبلي وتكوين الصورة الكاملة للمشهد المؤتمري وتحديد المعالجات الناجعة التي من شأنها ان تدفع بمساراته خطوات متقدمة تكسبه حلة جديدة وثوباً قشيباً، يكون من خلالها أكثر استعداداً لخوض مرحلة جديدة من مسيرته تختلف تماماً في أساليبها وادواتها ووسائلها ويطلق العنان لمختلف قدراته وامكاناته البشرية والفنية لوضع المداميك القوية لخطة تحركه السياسي والتنظيمي على أسس وقواعد علمية تتفق‮ ‬مع‮ ‬حجمه‮ ‬ومكانته‮ ‬وعظمة‮ ‬تأثيره‮..‬

مرحلة‮ ‬جديدة
وحقيقةً ان المطالب التي تعبر عنها فعاليات مؤتمرية والتي تؤكد على أهمية التوجه صوب تحويل المؤتمر إلى حزب سياسي وبرامجي يمثل التعبير الصادق لتطلعات القطاع التنظيمي الكبير للمؤتمر الشعبي العام والممتد على مستوى مختلف الاطر الجغرافية الإدارية للوطن كما انه يمثل‮ ‬ايذاناً‮ ‬ببدء‮ ‬مرحلة‮ ‬جديدة‮ ‬للعمل‮ ‬المؤتمري‮.‬
وإذا كان البعض قد قلل من اهداف وتطلعات هذه المطالب باعتبارها تمثل اعترافاً بهشاشة وضعف المؤتمر الشعبي العام وعدم قدرته على الاستمرار فإن رأياً كهذا لا يعكس فهم واستيعاب هؤلاء للأهداف والمقاصد التي يعنيها الزعيم ويتطلع ومعه الوسط المؤتمري إلى تحقيقها خاصة وان الهدف هو التعاطي مع مرحلة جديدة من مسيرة المؤتمر، حيث ينتقل اليوم إلى موقع المعارضة بعد أن ظل حاكماً منذ العام 1982م وهذا لايعني انه كان ضعيفا وهزيلا خلال المرحلة الماضية في مسيرة المؤتمر فقد كان وعبر مختلف محطات مسيرته تنظيماً فاعلاً وقوياً في تفاعله مع كافة متطلبات الساحة كما كان التنظيم الأكثر استجابة لمتطلبات الواقع اليمني وهو ما تعبر عنه برامجه السياسية والانتخابية التي ظل ينتصر لمختلف الاهداف التي حملها وتمكن خلالها من تغيير وجه الحياة اليمنية عبر اسهاماته الفاعلة في تحريك عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية ومواصلة الاصلاحات السياسية وتوسيع المشاركة الشعبية وترسيخ مداميك الدولة اليمنية الحديثة وهي اهداف استراتيجية مازال يواصل بعنفوانه وقوته الانتصار لها ويتطلع في المستقبل القريب إلى المشاركة الفاعلة في رسم ملامح المستقبل.
ان المؤتمر الشعبي العام كان التنظيم الأكثر فاعلية في التعاطي مع الاصلاحات الداخلية وكانت مؤتمراته العامة الاعتيادية والاستثنائىة محطات مهمة استغلها في تطوير وتحديث مختلف انظمته ولوائحه التي تنظم علاقاته الداخلية بمختلف تكويناته القيادية وكانت هذه الاصلاحات‮ ‬الجوهرية‮ ‬تستجيب‮ ‬للتحديات‮ ‬والمعطيات‮ ‬الجديدة‮.‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
استلهام‮ ‬قيم‮ ‬الثورة
بقلم‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس‮ ‬- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
وانتصر‮ ‬البرلمان‮ ‬للشعب‮ ‬ولشرعيته‮ ‬
يحيى علي نوري

أدوات‮ ‬المطامع‮ ‬الخليجية‮!!‬
توفيق‮ ‬الشرعبي

في‮ ‬ذكرى‮ ‬ميلاد‮ ‬الهدى
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬

الحرب‮ ‬والسلام‮.. ‬إلى‮ ‬أين؟‮!‬
أحمد‮ ‬الزبيري

الفضفضة‮ ‬ضرورية‮ ‬منعاً‮ ‬للانفجار
أيمن‮ ‬الإرياني‮ ‬

إلى‮ ‬أين‮ ‬تمضي‮ ‬صراعات‮ ‬المنطقة؟‮!‬
طه‮ ‬العامري

الأنصار‮ ‬بين‮ ‬سلاح‮ (‬العقل‮) ‬ومناطحة‮ ‬الثيران‮!‬
مطهر‮ ‬الاشموري

لحظة‮ ‬السلام‮ ‬لليمن
مطهر‮ ‬تقي

قبل‮ ‬أن‮ ‬تبرز‮ ‬قوى‮ ‬جديدة‮ ‬من‮ ‬رحم‮ ‬معاناة‮ ‬الشعب
يحيى علي نوري

العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮.. ‬ تجارة‮ ‬«ترامب‮» ‬الرابحة‮!!‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

معركة‮ ‬الحديدة‮ ‬مفصلية‮ ‬والعدوان‮ ‬إلى‮ ‬هزيمة‮ ‬نهائية
أحمد‮ ‬الزبيري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2018 لـ(الميثاق نت)