موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


أمين عام المؤتمر يطمئن على صحة حسين حازب - رفض دخول شحنة قمح منتهية في الحديدة - قتلى وحرجى مرتزقة بكمين محكم بالضالع - تطهير 4 مواقع للعدوان بجبهة ما وراء الحدود - الخطري والاشموري تطمئنان على صحة حسين حازب - عمليتان هجوميتان ومصرع مرتزقة بتعز والجوف - تدمير آلية ومصرع 17 مرتزقا بعمليات قنص في حجة - سلاح الجو المسير ينفذ هجوماً على مطار أبها السعودي - قيادات مؤتمرية تطمئن على صحة حسين حازب - 12 غارة للعدوان على مناطق متفرقة بصعدة -
مقالات
الميثاق نت -

الأحد, 07-أكتوبر-2018
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين -
لا تزال احتفالات المؤتمر الشعبي العام بأعياد الثورة اليمنية (26 سبتمبر و14اكتوبر و30 نوفمبر) تلاقي صداها الواسع على المستوى الداخلي والخارجي نظراً لما حملته من مفردات - شكلا ومضمونا - غاية في الاهمية والاهتمام لاعضاء وقيادات المؤتمر وللجماهير اليمنية وللمهتمين‮ ‬بالشأن‮ ‬اليمني‮ ‬عموما‮ .‬
الاحتفاء بذكرى الثورة اليمنية يبدو أمرا تقليديا لكنها لم تكن كذلك بالنسبة للمؤتمر شديد الولاء لوطنه مدركا للظروف الحرجة التي يمر بها.. حيث اعلن رئيس المؤتمر الشيخ صادق بن امين ابو راس في 25 سبتمبر الماضي ان هذه الفعاليات "ليست لمجرد البهرجة" ولا ينبغي لها ‮.. ‬ولن‮ ‬تجد‮ ‬من‮ ‬يفهمها‮ ‬بنوع‮ ‬من‮ ‬التشويش‮ ‬لينساق‮ ‬وراء‮ ‬رغبة‮ ‬رفع‮ ‬وتيرة‮ ‬الاغاني‮ ‬والمشاركة‮ ‬في‮ ‬ركل‮ ‬الهواء‮ ‬في‮ ‬رقصة‮ ‬برع‮ .‬
كلمة الشيخ صادق بن امين ابو راس في مجملها او من الالف الى الياء تردد صداها عميقا ولا تزال تجد الكثير من الرجع في الاذهان وان اختلفت من شخص لآخر غير انهم يتفقون على ان ما قاله يعد ثورة في حد ذاته وفي يوم ثورة .
وتنبئ‮ ‬تماما‮ ‬باستيعاب‮ ‬المؤتمر‮ ‬قيادة‮ ‬واعضاء‮ ‬لمتغيرات‮ ‬الواقع‮ ‬وأبعاده‮ ‬في‮ ‬الزمان‮ ‬والمكان‮ .‬
أكد‮ ‬رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬في‮ ‬خطابه‮ " ‬ان‮ ‬الـ26‮ ‬من‮ ‬سبتمبر‮ ‬تواجه‮ ‬اليوم‮ ‬تحديات‮ ‬اكثر‮ ‬مما‮ ‬واجهته‮ ‬في‮ ‬62م‮ ‬ففي‮ ‬عام‮ ‬62م‮ ‬كانت‮ ‬تواجه‮ ‬حربا‮ ‬واحدة‮ ‬اما‮ ‬اليوم‮ ‬فهي‮ ‬تواجه‮ ‬عدة‮ ‬حروب‮ ‬على‮ ‬مختلف‮ ‬مساحة‮ ‬اليمن‮ " .‬

‮ ‬جردة‮ ‬حساب‮ ‬
دعا ابو راس الى مراجعة وتقييم 56 عاما مضت من عمر اليمن .. ولكي لا يذهب حس البعض لابعد مما يرميه من الدعوة الجريئة .. تابع بقوله " يجب علينا أن نقف جادين مع انفسنا لكي نبين اخطاءنا ونبين ما اصلحنا ولتلافي السلبيات والمضي في الايجابيات "
اقول دعوة جريئة لانها سعت الى كسر الجمود الحاصل في الافكار والتصورات المستقرة حول الثورة اليمنية والتي باتت مع مرور الايام تتحول الى قيد جديد صنعه اليمنيون حول انفسهم نتيجة ايمانهم واقتناعهم بما وصلوا اليه بفضلها .
خلاصة ما كنا نسمعه ونردده لسنوات .. نحن والحمد لله في اليمن دولة ذات حضارة عريقة تمتد لآلاف العصور السحيقة .. ونحن شعب عظيم ملأ صفحات التاريخ بالانتصارات والانجازات وبالمظالم والقهر ايضا حتى قمنا بثورة " تسحق ..تدك .. تأتي بالمحال " ..
وهكذا‮ ‬انتهى‮ ‬اليمنيون‮ ‬من‮ ‬كل‮ ‬شيء‮ ‬وفي‮ ‬وقت‮ ‬قياسي‮ ‬مضى‮ ‬عليه‮ ‬ستة‮ ‬عقود‮ ‬واذا‮ ‬كان‮ ‬هناك‮ ‬من‮ ‬منغصات‮ ‬لساعاتهم‮ ‬الهادئة‮ ‬المطمئنة‮ ‬الآن‮ ‬فإنها‮ ‬لا‮ ‬تتجاوز‮ ‬هموم‮ "‬طاعة‮ ‬الوالدين‮ ‬وقومة‮ ‬الصبح‮ " !!‬
بينما‮ ‬الحق‮ ‬ان‮ ‬الثورة‮ ‬اليمنية‮ ‬لا‮ ‬يمكنها‮ ‬ان‮ ‬تكون‮ ‬يوماً‮ ‬ما‮ ‬عائقاً‮ ‬امامنا‮ ‬للحركة‮ ‬والتقدم‮ .‬
ومن‮ ‬المستحيل‮ ‬ان‮ ‬يكون‮ ‬الشعب‮ ‬اليمني‮ ‬قد‮ ‬وصل‮ ‬الى‮ ‬تحقيق‮ ‬الاهداف‮ ‬التي‮ ‬ينشدها‮ ‬بل‮ ‬عليه‮ ‬ان‮ ‬يستمر‮ ‬في‮ ‬التحرك‮ ‬في‮ ‬سبيل‮ ‬تحقيق‮ ‬كل‮ ‬ما‮ ‬يصبو‮ ‬اليه‮ .‬
وبالتالي فإن التساؤل المدوي الذي اطلقه المؤتمر اخيرا على لسان رئيسه لتقييم مرحلة ماضية منذ قيام ثورة الـ26 من سبتمبر، اعتبره ابوراس شرطا اساسيا اذا كنا نريد " الانطلاق نحو مرحلة مقبلة من المستقبل " .
ما‮ ‬يعني‮ ‬ان‮ ‬ثمة‮ ‬الكثير‮ ‬علينا‮ ‬فعله‮ ‬عند‮ ‬النظر‮ ‬الى‮ ‬اهداف‮ ‬الثورة‮ ‬اليمنية‮ .‬
في‮ ‬الوقت‮ ‬عينه‮ ‬لم‮ ‬يدع‮ ‬ابوراس‮ ‬في‮ ‬كلمته‮ ‬مجالا‮ ‬للتساؤل‮ - ‬أنا‮ ‬واحد‮ ‬منهم‮ - ‬هل‮ ‬ما‮ ‬قام‮ ‬به‮ ‬الشعب‮ ‬اليمني‮ ‬في‮ ‬26‮ ‬سبتمبر‮ ‬و14‮ ‬اكتوبر‮ ‬ثورة‮ ‬حقيقية؟‮!‬
ذلك‮ ‬انه‮ ‬جدد‮ ‬تمسك‮ ‬المؤتمر‮ ‬بأهدافها‮..‬
وكان قبلها وجه في مقال افتتاحي نشرته »الميثاق« نداء لأبناء الشعب اليمني وفي طليعتهم المؤتمر الشعبي العام بضرورة الاحتكام لقيم ومبادئ واهداف الثورة اليمنية وان نستلهم منها اسباب القوة والانتصار على العدوان الغاشم حفاظا على سيادة اليمن ووحدته ونهجه الديمقراطي‮ .‬
لك‮ ‬ان‮ ‬تلاحظ‮ ‬الفرق‮.. ‬فعاليات‮ ‬المؤتمر‮ ‬اينما‮ ‬كانت‮.. ‬يصعب‮ ‬حشرها‮ ‬في‮ ‬زاوية‮ ‬محددة‮ ‬او‮ ‬قاعة‮ ‬محدودة‮ ‬ذلك‮ ‬انها‮ ‬كما‮ ‬هو‮ ‬التنظيم‮ ‬الرائد‮ ‬نفسه‮ ‬يتسع‮ ‬للجميع‮ ‬وبحجم‮ ‬وطن‮..‬
إذ كانت رسالة ابو راس الاكثر وضوحا قوله " ان ثورة السادس والعشرين من سبتمبر ليست مِلْكا لأي فئة أو حزب أو طائفة أو جماعة بل هي مِلْك لأكثر من 25 مليون يمني".. انا وانت وهو وهي... واحد منهم".
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة.. ‬وجود‮ ‬ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
اختطاف‮ ‬الأطفال‮ ‬والنساء‮.. ‬واللامبالاة‮ ‬المجتمعية‮ ‬المتسيّدة‮ !!‬
راسل‮ ‬القرشي

الأمين‮ ‬غازي‮.. ‬ورسالة‮ ‬إعلام‮ ‬قوي‮ ‬لمؤتمر‮ ‬أقوى
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين

في‮ ‬بناء‮ ‬الدولة‮
معاذ‮ ‬بجاش

عرادة‮ ‬مارب‮ ‬ومعياد‮ ‬وضياع‮ ‬المرتبات
عادل‮ ‬غنيمة

الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬بين‮ ‬سفيرين‮!!.‬
عبدالجبار سعد

أرواح‮ ‬ودماء‮ ‬اليمانيين‮ ‬لا‮ ‬تعني‮ ‬شيئا‮ ‬للقادة‮ (‬العرب‮ ‬والمسلمين‮) ‬حول‮ ‬ا
د‮. ‬عبد‮ ‬العزيز‮ ‬بن‮ ‬حبتور‮ ❊‬

لعنة‮ ‬إيران‮ ‬والسعودية‮ ‬على‮ ‬اليمن
مطهر‮ ‬تقي

طواف وأمانيه المريضة!!
يحيى علي نوري

ن.. والقلم العزيزعبد العزيز
عبد الرحمن بجاش

22مايو‮ ‬2019م‮.. ‬عيد‮ ‬وطني‮ ‬لليمن‮ ‬
عبيد‮ ‬سالم‮ ‬بن‮ ‬ضبيع‮ ❊‬

الوحدة‮ ‬اليمنية‮ .. ‬أيقونة‮ ‬حياة
فاطمة‮ ‬الخطري‮ ‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)