موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


العدوان يواصل شن غاراته على عدد من المحافظات - منظمة اليونيسف تدعو الى دفع رواتب العاملين في القطاع الصحي وتحسين الخدمات - تنظمها  (CFI) في الأردن .. دورة تدريبية للمدربين حول "الصحافة ذات الطابع الإنساني" - رئيس المؤتمر يعزي القيادي يونس هزاع بوفاة والده - تواصل الوقفات الاحتجاجية المنددة باحتجاز العدوان لسفن المشتقات النفطية - سلاح الجو المسير يستهدف مطار أبها السعودي - تدمير جرافتين بصاروخين موجهين بجيزان - صرعى مرتزقة بكمين محكم في مأرب - إصابة مواطنين اثنين جراء خروقات العدوان بالحديدة - انكسار زحف واسع للمرتزقة بنجران -
مقالات
الميثاق نت -

الثلاثاء, 01-يناير-2019
مطهر‮ ‬تقي -
إذا‮ ‬لم‮ ‬تكن‮ ‬معي‮ ‬100٪‮ ‬‭ ‬وتسير‮ ‬مع‮ ‬مبدئي‮ ‬وتتفاعل‮ ‬مع‮ ‬موقفي‮ ‬وتتخذ‮ ‬موقفاً‮ ‬ضد‮ ‬عدوي،‮ ‬إذا‮ ‬انت‮ ‬لم‮ ‬تفعل‮ ‬ذلك‮ ‬فأنت‮ ‬ضدي‮... ‬مبدأ‮ ‬سخيف‮ ‬ينم‮ ‬عن‮ ‬تعصب‮ ‬ومصادرة‮ ‬لحرية‮ ‬الرأي‮ ‬والفكر‮ ‬والموقف‮! ‬
هذا هو حال المتعصبين اليوم من المنتمين إلى بعض القوى السياسية اليمنية المتقاتلة والمختلفة سياسيا وفكريا ومذهبيا فلا يريدون أن يقرأوا أو يسمعوا الا مع ما يتوافق مع رؤيتهم وتعصبهم ولا يشفعون لك أن تكون صاحب قلم أو لسان محايد لك موقفك وفكرك وصاحب دعوة لكرامة اليمن وسيادته ومطالب بوقف الفرقة والقتال وسفك الدماء اليمنية وداعٍ للسلام والمصالحة الوطنية.. ولا تستغرب ايها القارئ أن تصبح في نظر ذلك الفريق انقلابياً حوثياً إيرانياً اثنى عشرياً مجوسياً وعند الآخر داعشياً وعفاشياً وعميلاً ومرتزقاً.. وهذا هو حال المتعصبين من فرقاء الصراع والحرب في بلادنا، كلٌّ لا يؤمن الا بوجهة نظره التي لا تبقي ولا تذر لأي مساحة رأي أو موقف مستقل وهذا هو حال من تنزل عليهم مصيبة الخلاف السياسي أو العقائدي فتتحول علاقاتهم الى عداء وتعصب ولا ينظر أحدهم إلى الآخر إلا كعدو مبين يجب استئصاله وقلعه‮ ‬وإعدامه‮ ‬من‮ ‬الوجود‮. ‬
ومن يتابع وسائل الإعلام اليمنية ووسائل التواصل الاجتماعي سيجد هذه الشيطنة التي يحاول كل طرف إلصاقها بالطرف الآخر هي محصلة الخطاب الإعلامي وخلاصة رسائل ومواضيع التواصل الاجتماعي وكأننا شعب من أقوام مختلفة وديانات متفرقة ولغات متعددة ومطلوب منا أن نجزّئ بلادنا‮ ‬إلى‮ ‬أقاليم‮ ‬ستة‮ ‬كل‮ ‬إقليم‮ ‬يحارب‮ ‬الإقليم‮ ‬الآخر،‮ ‬ونسينا‮ ‬اننا‮ ‬شعب‮ ‬ننتمي‮ ‬إلى‮ ‬أرض‮ ‬واحدة‮ ‬ويعود‮ ‬اصل‮ ‬جذورنا‮ ‬الى‮ ‬اصل‮ ‬يمني‮ ‬عربي‮ ‬مسلم‮ ‬لا‮ ‬طائفية‮ ‬فيه‮ ‬ولا‮ ‬عرقية‮ ‬ولا‮ ‬تعدد‮ ‬ديانات‮.‬
ولا شك أن الشحناء والبغضاء التي تعرض لها المواطن طيلة اربع سنوات هي من المتعصبين الذين لا يؤمنون الا بوجهة نظرهم ولا يعطون اي حق في التباين الفكري والمذهبي وحرية القول لغير وجهة نظرهم وإلى ما آمن به تعصبهم الضيق حتى لو كان ذلك على حساب مستقبل وطنهم وأمن شعبهم‮ ‬وسلامة‮ ‬نسيجه‮ ‬الاجتماعي‮. ‬
والله‮ ‬أسأل‮ ‬أن‮ ‬يقيض‮ ‬لشعبنا‮ ‬عقلاءه‮ ‬ومفكريه‮ ‬ومثقفيه‮ ‬الوطنيين‮ ‬ليساعدوا‮ ‬في‮ ‬إصلاح‮ ‬الاعوجاج‮ ‬المذهبي‮ ‬والفكري‮ ‬والمناطقي‮ ‬والانفصالي‮ ‬الذي‮ ‬أصاب‮ ‬الكثير‮ ‬من‮ ‬أبناء‮ ‬شعبنا‮.‬

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة.. ‬وجود‮ ‬ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
طواف وأمانيه المريضة!!
يحيى علي نوري

ن.. والقلم العزيزعبد العزيز
عبد الرحمن بجاش

22مايو‮ ‬2019م‮.. ‬عيد‮ ‬وطني‮ ‬لليمن‮ ‬
عبيد‮ ‬سالم‮ ‬بن‮ ‬ضبيع‮ ❊‬

الوحدة‮ ‬اليمنية‮ .. ‬أيقونة‮ ‬حياة
فاطمة‮ ‬الخطري‮ ‬

الوحدة‮ ‬انتصار‮ ‬ضد‮ ‬سيناريوهات‮ ‬التآمر
طه‮ ‬هادي‮ ‬عيضة‮ ❊‬

اليمن‮ ‬الواحد‮ ‬الكبير‮ ‬والمؤامرات‮ ‬المتواصلة‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬

متورطو‮ ‬الأمس‮..‬خونة‮ ‬اليوم
محمد‮ ‬اللوزي

توحيد‮ ‬الصفوف‮ ‬واجتماع‮ ‬الكلمة‮ ‬الدعامة‮ ‬الوطيدة‮ ‬لبقاء‮ ‬اليمن‮ ‬القوي
أحمد‮ ‬الرهوي

خرافة‮ ‬الإمارات‮.. ‬أو‮ ‬ساحل‮ ‬القراصنة
منى‮ ‬صفوان

الوسطية‮ ‬والاعتدال‮ ‬مكنت‮ ‬المؤتمر‮ ‬من‮ ‬إدارة‮ ‬الدولة
‬سلطان‮ ‬قطران

طقوس عبادة أم تنمر سياسي!؟
فاطمة ابدار

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)