موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الخطري والاشموري تعزيان الدكتورة الوجرة بوفاة والدها - سلاح الجو اليمني يعاود قصف قاعدة الملك خالد - النواب يقر تقرير خطة الانفاق المقدم من الحكومة - 7 غارات لطيران العدوان على العاصمة صنعاء - العدوان يواصل ارتكاب جرائمه بحق المدنيين - مصرع وجرح عسكريين سعوديين ومرتزقة - خسائر في صفوف المرتزقة بالضالع والبيضاء - إغلاق 133 منشآة و8 آلاف تخضع للرقابة - وقفة لموظفي النفط امام مبنى الامم المتحدة - العدوان يواصل استهداف المواطنين وممتلكاتهم -
محافظات
الميثاق نت -

السبت, 15-يونيو-2019
الميثاق نت: -
تحرك الرياح أوراق شجرة استبد بها الحزن وهي ترى حال الطفلة نجاح التي تبلغ التاسعة من العمر .. ولم يكفها ان تشارك اسرتها المنكوبة بالنزوح و السكن تحت اغصان الأشجار .. فحرية الصغيرة باتت شبحا مخيفا بين أفكار والدها الذي بات يفكر في بيعها تحت مبرر الزواج الذي لا يتطابق مع جسم طفلة يحتاج عقلها لسنوات من العلم والمعرفة وجسدها الذي لا يحتمل جنون الاستمتاع به ..
تنظر نجاح الى واقع والدها المريض .. ولا تعرف ان قسوة الحياة تتطلب تقديم احد افراد الاسرة كفدية تجلب المال لإنقاذ الاخرين .. وليس للتعليم متسع للحلم به كما هو حال طفولتها التي غابت عنها رغما عنها وأن لم تسعفها الرحمة بمعجزة تنقذها من هذه الهاوية فأن البيعة ستتم خلال أيام معدودة .. تكون خلالها نجاح بسنواتها التسع انيسة سرير من اشترى طفولتها .. مقابل مال يسد حاجة اسرتها المنكوبة ..
وحين بلغت اخبار هذه الكارثة منظمة عبس ممثلة بمشروع حماية الطفل تم اعلان حالة الطوارئ واستنفرت المنظمة كافة امكانيتها وحركت طاقمها مباشرة الى موقع النزوح لأسرة نجاح حاملا كلا أنواع الإغاثة والمساعدات التي تحتاجها الاسرة وفور التقاء الفريق بوالد الاسرة تم معرفة واقع المشكلة وتحديدها من قبل الفريق قبل ان يتم الحديث بحوار عميق .. شرح فيه الفريق عواقب الكارثة التي كان الوالد سيرتكبها بحق ابنته وتزويجها المبكر.. و تقديم الدعم النفسي للطفلة .. كما فتحت منظمة عبس أبواب الامل من خلال تبني الطفلة واسرتها ببرنامج من المساعدات العينية والنقدية والايوائية والتعليمية والصحية انقاذا لهذه الطفلة البريئة واسرتها كمرحلة اولى .. وحرص الفريق على إعادة إحساس نجاح بطفولتها من خلال التنسيق مع مساحة الخديش القريبة منها
لم تكن قصة وأد طفولة نجاح هي الوحيدة التي استطاعت المنظمة تداركها .. لكنها تبقى مأساة من واقع يحمل المئات من القصص التي تتناثر في هذه المنطقة وتحتاج لجهد كبير في عملية الوصول اليها وإنقاذ الفتيات البريئات التي يلاحقهن شبح الزواج المبكر .. وكل ذلك يحتاج لدعم اكبر وتبرعات سخية تنقذ طفولة جيل برئ من صغيرات السن التي لم يرحم الفقر اهاليهن .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "محافظات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة.. ‬وجود‮ ‬ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
عندما‮ ‬تقرأ‮ ‬السعودية‮ ‬اليمن‮ ‬بالمقلوب‮!‬
يحيى‮ ‬نوري

لا‮ ‬جديد‮... ‬
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬المقالح

إلى‮ ‬العاتبين‮ ‬الذين‮ ‬نودهم
عبدالجبار‮ ‬سعد

لمن‮ ‬هو‮ ‬غافل‮!!‬
أحمد‮ ‬أمين‮ ‬باشا‮ ❊‬

بريطانيا‮ ‬لا‮ ‬تريد‮ ‬السلام‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي

أزمة‮ ‬المشتقات‮.. ‬الأسباب‮ ‬والتداعيات‮ ‬
حسن‮ ‬سعيد‮ ‬الزايدى

لماذا‮ ‬يلجأ‮ ‬بنك‮ ‬عدن‮ ‬لطباعة‮ ‬المزيد‮ ‬من‮ ‬العملة؟‮ ‬
رشيد‮ ‬الحداد

ما‮ ‬وراء‮ ‬تسريب‮ ‬الامارات‮ ‬اعادة‮ ‬نشر‮ ‬قوتها‮ ‬في‮ ‬اليمن؟
عبدالوهاب‮ ‬الشرفي

نحن‮ ‬مع‮ ‬شرعية‮ ‬المؤتمر‮ ‬بالداخل
محمد‮ ‬علاو

المؤتمريون‮ ‬أمام‮ ‬عتبة‮ ‬جديدة‮ ‬لولوج‮ ‬مستقبلهم‮ ‬الأفضل
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

الخلافات‮ ‬في‮ ‬قلب‮ ‬الحكم‮..‬والمفسدون‮ ‬في‮ ‬الأرض‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)