موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الخطري والاشموري تعزيان الدكتورة الوجرة بوفاة والدها - سلاح الجو اليمني يعاود قصف قاعدة الملك خالد - النواب يقر تقرير خطة الانفاق المقدم من الحكومة - 7 غارات لطيران العدوان على العاصمة صنعاء - العدوان يواصل ارتكاب جرائمه بحق المدنيين - مصرع وجرح عسكريين سعوديين ومرتزقة - خسائر في صفوف المرتزقة بالضالع والبيضاء - إغلاق 133 منشآة و8 آلاف تخضع للرقابة - وقفة لموظفي النفط امام مبنى الامم المتحدة - العدوان يواصل استهداف المواطنين وممتلكاتهم -
مقالات
الميثاق نت -

الأحد, 30-يونيو-2019
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين -
هناك الكثير مما يقال من جانب السعودية والامارات عن اليمن حيث لا يمكنهما الاعتراف بأن قرار اللجوء لاستخدام القوة العسكرية لفرض حلول الحلول لأزمة البلاد -عندما كانت تعاني الأزمة- حتر وان أيدها مجلس الأمن الدولي في مغامراتها واعتبرها الإجراء الوحيد الشرعي والمشروع في وضداليمن وما عاعداه فإنه أما باطل أو زائل لا يمكن للسعودية والامارات القول إن قاراها كان خطأً فادحاً وجريمة لا تعتفر، حتى وأن عاود المجتمع الدولي وتراجع عن رأيهالسابق ليرى ويسمع ويتكلم بالوثائق والأدل الدامغة أن ما تقوم به السعودية وحليفتها في اليمن‮ ‬حرب‮ ‬قذرة،‮ ‬عبثية،‮ ‬همجية،‮ ‬إرهابية،‮ ‬وفي‮ ‬الأخير‮ ‬مخزية‮ ‬ومهينة‮ ‬بحقجيوش‮ ‬العاصفة‮ ‬وأسلحة‮ ‬الدول‮ ‬الداعمة‮ ‬له‮ ‬باحداث‮ ‬اصداراتها‮ ‬فتكاً‮ ‬ومعلومات‮ ‬استخباراتية‮.‬
المؤكد‮ ‬أن‮ ‬العسودية‮ ‬قررت‮ ‬منذ‮ ‬25‮ ‬مارس‮ ‬2015م‮ ‬مجانبةالصواب‮ ‬والعقل‮ ‬والمنطق‮ ‬ودشنتعملية‮ ‬الانتقال‮ ‬من‮ ‬خطأ‮ ‬الى‮ ‬خطأ‮ ‬أشد‮ ‬منه‮ ‬ويتكرر‮ ‬يومياً‮ ‬في‮ ‬اليمن‮.‬
بدءاً من التسمية لعملياتها العسكرية فالعاصفة لا تفرق بين من معها أو ضدها.. زينما وصلت يكون المكان هدفاً للدمار والاقتلاع يستهوي البعض في الداخل والخارج انتقاد سلبية وسائل الاعلام في التعاطي مع أحداث اليمن واظهار مظلوميته.
لكن‮ ‬الحرب‮ ‬على‮ ‬البلاد‮ ‬يبدو‮ ‬أنها‮ ‬ذات‮ ‬طبيعة‮ ‬محيرة‮ ‬ومفتوحة‮ ‬الخيارات‮ ‬كي‮ ‬ينتقي‮ ‬منها‮ ‬الاعلام‮ ‬ما‮ ‬يريد‮.‬
اذا‮ ‬أردت‮ ‬سلمان‮ ‬الانسان‮ ‬ستجده‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬واذا‮ ‬أردت‮ ‬سلمان‮ ‬الإرهاب‮ ‬ستجده‮ ‬أيضاً‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬وهكذا‮ ‬دواليك‮.‬
قد‮ ‬يكون‮ ‬ما‮ ‬يسمى‮ ‬بالتحالف‮ ‬يسيطر‮ ‬أو‮ ‬استعاد‮ ‬85٪‮ ‬من‮ ‬الاراضي‮ ‬اليمنية‮ ‬يمكن‮ ‬حساب‮ ‬هذه‮ ‬النسبة‮ ‬الكبيرة‮ ‬على‮ ‬الأرض‮ ‬تماماً‮ ‬إلا‮ ‬اذا‮ ‬كانت‮ ‬السعودية‮ ‬تعرف‮ ‬وحدها‮ ‬كم‮ ‬مساحة‮ ‬الجمهورية‮ ‬اليمنية‮.‬
وفي واقع الحال المناطق التي انتشلتها قوات التحالف بعد شق الانفس من احضان ايران وميليشياتها لم تخرج عن دائرة التحول الى سجن كبير وملاذ لعصبيات وميليشيات باسماد النخبة، الحزام، والحشد والشرعية.. الخ.
تحالف‮ ‬العدوان‮ ‬يلعب‮ ‬دور‮ ‬الجلاد‮ ‬والضحية‮ ‬والقاضي‮ ‬وصاحب‮ ‬الكلمة‮ ‬الفصل‮ ‬فيما‮ ‬يرتكبه‮ ‬من‮ ‬جرائم‮.‬
لا‮ ‬يعرف‮ ‬عدد‮ ‬الدعاوى‮ ‬التي‮ ‬رفعتها‮ ‬المنظمات‮ ‬ضده‮ ‬لكنه‮ ‬وصل‮ ‬في‮ ‬العد‮ ‬بانتقائية‮ ‬الى‮ ‬145‮ ‬دعوى‮ ‬اعاد‮ ‬النظر‮ ‬حول‮ ‬ملابساتها‮.‬
شفافية‮ ‬تحالف‮ ‬العدوان‮ ‬وصلت‮ ‬حدا‮ ‬لا‮ ‬يطاق‮ ‬إذ‮ ‬اعلن‮ ‬اخيرا‮ ‬انه‮ ‬يتحمل‮ ‬12٪‮ ‬من‮ ‬أخطاء‮ ‬الحوادث‮ ‬الواردة‮ ‬في‮ ‬الادعاءات،‮ ‬بالتالي‮ ‬فان‮ ‬88٪‮ ‬من‮ ‬عملياته‮ ‬العسكرية‮ ‬لايتحمل‮ ‬اي‮ ‬شيء‮ ‬بشأنها‮ !!‬
المنظمات‮ ‬الدولية‮ ‬وغيرها‮ ‬هي‮ ‬الاخرى‮ ‬وصلت‮ ‬في‮ ‬مصداقيتها‮ ‬حد‮ ‬السذاجة‮ ‬والى‮ ‬حد‮ ‬انها‮ ‬لم‮ ‬تقدم‮ ‬خلال‮ ‬العام‮ ‬الجاري‮ ‬2019‮ ‬سوى‮ ‬دعوى‮ ‬واحدة‮ ‬فقط‮.‬
على‮ ‬الفور‮ ‬تم‮ ‬طمأنة‮ ‬هذه‮ ‬المنظمات‮ . ‬ما‮ ‬حدث‮ ‬كان‮ ‬عبارة‮ ‬عن‮ ‬خطأ‮ ‬فني‮ ‬فقد‮ ‬انحرف‮ ‬الصاروخ‮ ‬100‮ ‬متر‮ ‬عن‮ ‬الهدف‮ ‬المشروع‮ ‬المحدد‮ ‬واصاب‮ ‬آخر‮ ‬محرم‮ ‬عليه‮ .‬
كيف‮ ‬؟‮ ‬ما‮ ‬يزال‮ ‬خبراء‮ ‬العدوان‮ ‬يدرسون‮ ‬الاسباب‮ ‬ولا‮ ‬داعي‮ ‬للقلق‮ ‬مجرد‮ ‬خطأ‮ ‬فني‮ ‬من‮ ‬قنابل‮ ‬ذكية‮ ‬اطلقها‮ ‬شخص‮ ‬غبي‮.‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الوحدة.. ‬وجود‮ ‬ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
عندما‮ ‬تقرأ‮ ‬السعودية‮ ‬اليمن‮ ‬بالمقلوب‮!‬
يحيى‮ ‬نوري

لا‮ ‬جديد‮... ‬
د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬المقالح

إلى‮ ‬العاتبين‮ ‬الذين‮ ‬نودهم
عبدالجبار‮ ‬سعد

لمن‮ ‬هو‮ ‬غافل‮!!‬
أحمد‮ ‬أمين‮ ‬باشا‮ ❊‬

بريطانيا‮ ‬لا‮ ‬تريد‮ ‬السلام‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي

أزمة‮ ‬المشتقات‮.. ‬الأسباب‮ ‬والتداعيات‮ ‬
حسن‮ ‬سعيد‮ ‬الزايدى

لماذا‮ ‬يلجأ‮ ‬بنك‮ ‬عدن‮ ‬لطباعة‮ ‬المزيد‮ ‬من‮ ‬العملة؟‮ ‬
رشيد‮ ‬الحداد

ما‮ ‬وراء‮ ‬تسريب‮ ‬الامارات‮ ‬اعادة‮ ‬نشر‮ ‬قوتها‮ ‬في‮ ‬اليمن؟
عبدالوهاب‮ ‬الشرفي

نحن‮ ‬مع‮ ‬شرعية‮ ‬المؤتمر‮ ‬بالداخل
محمد‮ ‬علاو

المؤتمريون‮ ‬أمام‮ ‬عتبة‮ ‬جديدة‮ ‬لولوج‮ ‬مستقبلهم‮ ‬الأفضل
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

الخلافات‮ ‬في‮ ‬قلب‮ ‬الحكم‮..‬والمفسدون‮ ‬في‮ ‬الأرض‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)