موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


مؤتمر تعز يستنكر المظاهر المسلحة في الشمايتين والاعتداء على منزل الأصبحي - منظمة دولية تقدم خدماتها لأكثر من مليون يمني - العواضي يُعزي القيادي المؤتمري أحمد شايع بوفاة والدته - تصعيد متواصل وخروقات مستمرة لقوى العدوان - العواضي يعزي الشيخ أحمد حسين الطويل باستشهاد نجله - رئيس المؤتمر يُعزي آل المراني وآل حفيظ - مقتل متظاهر وإصابة العشرات في بغداد - خروقات المرتزقة في الحديدة توقع جريح - وصول سفينة للحديدة تحمل 20 ألف طن بنزين - يوم السكري العالمي.. مليون ونصف من اليمنيين مصابون -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 09-سبتمبر-2019
راسل‮ ‬القرشي -
اكثر من 123 اسيراً قضوا نحبهم جراء قصف طيران تحالف العدوان لسجنهم بمحافظة ذمار إضافة إلى إصابة اكثر من 80 اسيراً.. وبعض هؤلاء الأسرى كانوا ضمن صفقة التبادل بين الإصلاح وسلطة صنعاء بعيداً عن التحالف، ومن ضمنهم ما كان سيجري تبادلهم في تعز قبل فترة.. وبسبب ضغط‮ ‬من‮ ‬التحالف‮ ‬تم‮ ‬افشال‮ ‬صفقة‮ ‬التبادل‮..‬
ويبدو ان المتغيرات التي حصلت مؤخراً في عدن وأبين وشبوة هيأت الظروف للإصلاح لتنفيذ الاتفاق مع سلطة صنعاء بعيداً عن رغبة التحالف الذي لم تجدِ ضغوطه نفعا هذه المرة مع حزب الإصلاح.. والأهم أن غالبية الأسرى هم من حزب الإصلاح.. وهذه اسباب رئيسية دفعت تحالف العدوان إلى استهداف السجن بهدف قتل من فيه وايصال رسالة للإصلاح أن أي خروج عن إرادة التحالف واجندته في اليمن سيتم التعامال معه بهذه الطريقة الوحشية ولا يهم التحالف مصير هؤلاء الاسرى حتى وإن أُسروا وهم يقاتلون لتنفيذ هذه الأجندة ويدافعون عن الجيش السعودي في جبهات‮ ‬نجران‮ ‬وجيزان‮ ‬وعسير‮..!!‬
‮ ‬هذه‮ ‬هي‮ ‬رسالة‮ ‬وجهها‮ ‬تحالف‮ ‬العدوان‮ ‬لعشرات‮ ‬المرات‮ ‬وفي‮ ‬جبهات‮ ‬مختلفة‮ ‬وآخرها‮ ‬ما‮ ‬تعرض‮ ‬له‮ ‬ما‮ ‬يسمى‮ ‬بـ‮ "‬الجيش‮ ‬الوطني‮" ‬على‮ ‬مشارف‮ ‬عدن‮ ‬وايضا‮ ‬في‮ ‬أبين،‮ ‬وفي‮ ‬جبهات‮ ‬الحدود‮..‬
فهل‮ ‬سيستوعب‮ ‬من‮ ‬يقاتلون‮ ‬في‮ ‬صفوف‮ ‬التحالف‮ ‬ضد‮ ‬وطنهم‮ ‬أن‮ ‬العدو‮ ‬لا‮ ‬يفرق‮ ‬بين‮ ‬يمني‮ ‬يقاتله‮ ‬ويمني‮ ‬يقاتل‮ ‬في‮ ‬صفوفه‮.. ‬والكل‮ ‬عنده‮ ‬مشروع‮ ‬للإبادة‮..‬
هذه هي الحقيقة التي مازالت ما تسمى "الشرعية" وفي مقدمتها حزب الإصلاح يكابرون في الاعتراف بها اعتقاداً منهم أن ذلك يعني اعترافاً بخطيئتهم ؛ إضافة إلى احقادهم النابعة من ثقافة الكراهية التي تحفل بها ادبياتهم الايديولوجية..!!
مع أن العودة عن الخطيئة والاعتراف بالأخطاء فضيلة إلا أن "شرعية هادي وحزب الإصلاح" لم يرتقوا اليها، لكن عليهم أن يعوا ان الاستمرار بالمضي بهذا الطريق سيقودهم إلى مهالك وعدمية مدمرة لهم ولليمن..!!
وهنا‮ ‬نتساءل‮ : ‬هل‮ ‬حان‮ ‬وقت‮ ‬صحوتهم‮ ‬من‮ ‬خدر‮ ‬اوهامهم‮ ‬وآن‮ ‬الأوان‮ ‬لإدراك‮ ‬أن‮ ‬العمالة‮ ‬والخيانة‮ ‬ليست‮ ‬وجهة‮ ‬نظر‮.. ‬وخير‮ ‬لهم‮ ‬أن‮ ‬يقاتلوا‮ ‬دفاعاً‮ ‬عن‮ ‬وطنهم‮ ‬وشعبهم‮..‬؟‮!‬
الخيانة‮ ‬ليس‮ ‬لها‮ ‬إلا‮ ‬وجه‮ ‬واحد‮ ‬هو‮ ‬التنكر‮ ‬للوطنية‮ ‬بالافعال‮ ‬والممارسات‮ ‬وأن‮ "‬الخيانة‮ ‬لا‮ ‬تزدهر‮ ‬لأنها‮ ‬إذا‮ ‬ازدهرت‮ ‬فلن‮ ‬يجرؤ‮ ‬أحد‮ ‬على‮ ‬تسميتها‮ ‬خيانة‮"..!!‬
وعلى هؤلاء أيضاً أن يدركوا أن أي عمل يمكن للمرء أن يجد مبرراً لفاعله إلا خيانة الوطن لا مبرر ولا مسوغ لها..، ومن استهوى الخيانة فقد خسر وطنه وأهله وخسر قيمه وأخلاقه وخسر انتماءه وهويته ولم يبق له غير الخيانة تحيط به من كل الاتجاهات غير مأسوف عليه..!!
إن التضحيات والدماء التي تسفك دفاعاً عن الوطن ضد هذا العدوان هي مصدر البقاء والاستمرارية لتحقيق امجاد تخلّد في ذاكرة أجيال اليمن القادمة وهي مصدر الفخر الحقيقي، ناهيك عما إذا حسبناها بحساب السياسة والمصالح.. فمصلحة أي يمني أو جماعة او حزب مرتبطة بالانتصار لمصلحة‮ ‬وطنه‮ ‬ويكون‮ ‬الشعب‮ ‬سيد‮ ‬نفسه‮ ‬وهذا‮ ‬هو‮ ‬الدرس‮ ‬الذي‮ ‬ينبغي‮ ‬الخروج‮ ‬به‮ ‬من‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬هذه‮ ‬الحرب‮ ‬العدوانية‮ ‬لتحالف‮ ‬استهدف‮ ‬اليمن‮ ‬واليمنيين‮ ‬بأدواته‮ ‬الحمقى‮..‬
فهل‮ ‬استوعبتم‮ ‬الدرس؟‮!‬
نترك‮ ‬الحكم‮ ‬لقادم‮ ‬الأيام‮.‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
ثورة‮ ‬انتصار‮ ‬الإرادة‮ ‬اليمنية
بقلم/ يحيى علي الراعي- النائب الأول لرئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
واهمون !
مصطفى‮ ‬النعمان

حركة‮ ‬5‮ ‬نوفمبر‮ ‬الثانية‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

ما أشبه الليلة بالبارحة
د‮. ‬محمد‮ ‬الخامري

ماهو‮ ‬الإسلام‮ ‬الذي‮ ‬نمارسه‮ ‬اليوم؟‮ ‬
حسين‮ ‬الوادعي‮ ‬

توقيع‮ ‬الرياض‮ ‬«قنبلة‮ ‬موقوتة»‮‬
ماجد‮ ‬عبدالله‮ ‬سلطان

مواكبة المتغيرات
د‮.‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮ ‬

ماذا‮ ‬تعرف‮ ‬عن‮ ‬وعد‮ ‬بلفور‮ ‬؟
الشيخ‮ ‬عبدالمنان‮ ‬السُنبلي

المهمة‮ ‬صعبة‮ ‬والمؤتمر‮ ‬أقوى‮ ‬
سلطان‮ ‬أحمد‮ ‬قطران

اتفاق‮ ‬الخمبشي‮ ‬والخبجي
مطهر‮ ‬تقي

مكافحة‮ ‬الفساد‮ ‬معركة‮ ‬استراتيجية
توفيق‮ ‬الشرعبي

ثنائي‮ ‬الحرف‮ ‬والنغم
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)