موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


سياسيون وصحفيون : القرار الأمريكي استهداف واضح للشعب اليمني ويفاقم من معاناته - الحديدة.. 152 خرقاً للهدنة الأممية في 24 ساعة - حذرت من كارثة.. وزارة المياه تطالب اليونيسف بالتراجع - أمين عام المؤتمر يعزي بوفاة الحاج عبدالله أحمد الكميم - طيران العدوان يدمر شبكة الاتصالات في صفراء صعدة - غارات على 4 محافظات وخروقات مستمرة بالحديدة - أمين عام المؤتمر يعزي بوفاة البرلماني السابق محمد الشهواني - مؤتمروتحالف ذمار يشيدان بالموقف القوي للقيادة العليا الرافض للتطبيع مع الكيان الصهيون - هــام: بيان صادر عن الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام (نص البيان) - اجتماع للأمانة العامة للمؤتمر برئاسة الأمين العام -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 29-يونيو-2020
مطهر‮ ‬تقي -
شغلتنا المصائب تباعا عن هموم صنعاء التاريخ وأهلها الطيبين خلال الأشهر الماضية وآخر تلك المصائب مصيبة الكورونا الذي شغل الناس حتى عن قوتهم ومشربهم وخصوصاً والمساكين من سكان صنعاء القديمة الذين عانوا ولازالوا يعانوا مع الكثير من اخوتهم اليمنيين من آثار ست سنوات من القتل والجوع والأمراض وانقطاع المرتبات وضعف الإقبال على منتجات الحرف اليدوية التي يعتمد عليها الكثير من سكان صنعاء... كذلك مشكلة انقطاع خدمة كهرباء الدولة وتباعد أيام ضخ المياه إلى المنازل وضعف خدمة النظافة ورفع الزبائل اولا بأول فحديثها يطول وأنتشار البسطات وماينتج عنها من مخلفات وما تشكله أيضا من إزعاج كبير للمواطنين وعشوائية دخول السيارات حتى أصبحت صنعاء التاريخ عبارة عن قرش ومكان لمئات السيارات في كل زقاق وشارع بما فيها عشرات السيارات المعطلة التى تختزن تحتها القمامه والمخلفات..
أما هموم المحافظة على الفن المعماري فيها من العبث والمخالفات ومن الهدم والبناء خارج القانون فتلك هموم أخرى كانت الدولة في زامن الأيام ممثله بوزاره الثقافة وامانة العاصمة ومكتب رئاسة الجمهورية تعطي المدينة اهتماما خاصا من الاشراف والمتابعة.. ولأني اعشق صنعاء وأهلها كغير من عشاق التاريخ والجمال سأواصل حديثي عن المدينة وهموم أهلها الذين لايسألون الناس وحتى الدولة الحافا وسأبدأ بخبر سار كأنه نقطة ضوء في ظلام دامس وهو البدء بترميم »100« بيت في حي القاسمي الذي تعرض لصاروخ غاشم عام 2015 وعدد من البيوت القديمة التي تضررت بالقصف والتفجيرات خصوصا في السنة الاولى والثانية للعدوان وذالك الترميم الذي بدأ فعلا برعاية الصندوق الاجتماعي ورئيسه الوطني والاداري الغيور الاستاذ عبدالله الديلمي وبفريق فني برئاسة المهندس الكفء عبدالحكيم قاسم السياغي والمهندس الهادئ نبيل منصر بمنحة‮ ‬مالية‮ ‬من‮ ‬السوق‮ ‬الاوروبية‮ ‬واليونيسكو‮ ‬فتحية‮ ‬لهم‮ ‬جميعاً‮ ‬على‮ ‬ذلك‮ ‬العمل‮ ‬القيم‮. ‬
أما المخالفات والتشويه لمنازل صنعاء التاريخ فما زالت على قدم وساق وآخر تلك المخالفات الجسيمة مايحدث الآن في حي نصير (بعد مخالفة سوق الملح أمام قصر السلاح)وللأسف الشديد وكما عرفت من بعض موظفى المجلس المحلي أن تلك المخالفات هي بتصريح من قيادة الهيئة فأرجو من رئيس الهيئة الذي لم اتشرف بمعرفته وكذلك المهندس القدير عقيل النصاري نائب رئيس الهيئة والاخت الكريمة امت الرزاق جحاف وفارس العديل مدير عام التفتيش بذل أقصى الجهود لوقف تلك المخالفات واذا كانوا لم يتمكنوا من ازالة المخالفات السابقة التي يبلغ عددها أكثر من مائة وخمسين مخالفة جسيمة ومتوسطة فعلى الأقل يعملوا على إيقاف اي مخالفه جديده وارجو من الاستاذ عبدالله الكبسي وزير الثقافة وكذلك الاستاذ حمود عباد امين العاصمة أن يقوموا بزيارة تفقدية لتلك المخالفات الجسيمة وغيرها ووقفها والتحقيق إن صح ان تلك المخالفات كانت برخصة من قيادة الهيئة السابقة او الحالية وهنا لا انسى جهود الدكتور أحمد الملصي والعميد علي شريم وكيلي امانه العاصمة على جهودهما واخشى أن يدب اليأس في نفسيهما من عدم تنفيذ رؤيتهما لخدمه المدينه
أما موضوع المياه وبالرغم من أن الضخ للمنازل يأتي مرة كل عشرة ايام فذلك خير وبركة في مثل هذه الظروف التي تعيشها المؤسسة إلا أنني أرجو على المؤسسة أن تزيد أيام الضخ فظروف صنعاء القديمة تختلف عن غيرها ولايسعني إلا أن أتقدم بالشكر لمدير عام مؤسسة المياه الاستاذ‮ ‬محمد‮ ‬الشامي‮ ‬والمدير‮ ‬الفني‮ ‬لمياه‮ ‬صنعاء‮ ‬القديمة‮ ‬خالد‮ ‬الحلالي‮ ‬على‮ ‬جهودهم‮ ‬واتمنى‮ ‬عليهم‮ ‬معالجة‮ ‬مشكلة‮ ‬الشفط‮ ‬من‮ ‬بعض‮ ‬المخالفين‮ ‬وإصلاح‮ ‬القصيب‮ ‬والعدادات‮ ‬المعطلة‮ ‬ووضح‮ ‬حد‮ ‬لتسرب‮ ‬المياه‮ ‬الى‮ ‬الشوارع
وتظل النظافة وكذلك البسطات العشوائية الشغل الشاغل لسكان صنعاء فهي مصدر للامراض وازعاج المواطنين حتى ابواب منازلهم والشكر للاخ مدير المديرية أحمد الصماط وللاخ مجاهد الغيل وعبدالحميد قعطاب وزملائهم على جهودهم المتواصلة لخدمة المدينة بالرغم من قلة الامكانات وقلة‮ ‬العاملين‮ ‬وضعف‮ ‬هيبة‮ ‬الدولة‮. ‬
وبخصوص إعادة توصيل كهرباء الدولة إلى صنعاء القديمة الذي يعاني سكانها الامرين نتيجة الانقطاع وغلى أسعار الكهرباء التجارية... وبالمناسبة فقد تواصلت مع المهندس القدير خالد راشد مدير عام مؤسسة الكهرباء والمهندس عبدالله ربيد مدير عام كهرباء الامانة فوعدا بسرعة وضع‮ ‬دراسة‮ ‬لاعادة‮ ‬تيار‮ ‬الدولة‮ ‬إلي‮ ‬صنعاء‮ ‬القديمة‮ ‬ومعالجة‮ ‬المخالفات‮ ‬من‮ ‬بعض‮ ‬السكان‮ ‬فأرجو‮ ‬لهما‮ ‬التوفيق‮.. ‬
ولا انسى هموم شريحة مهمة من أهل صنعاء القديمة وهم شريحة الحماميين القائمين على اقامة الحمامات البخارية التي تم إغلاقها قبل حوالي خمسه أشهر من ضمن إجراءات الدولة ضد انتشار كورونا فمنذ ذلك التاريخ والحمامات مقفلة ولايجد المئات من القائمين عليها قوت يومهم والمضحك أنهم تقدموا لهيئة الزكاة قبل أكثر من أربعة أشهر يطلبون مساعدتها لسد رمق جوع اسرهم وكانت المفاجأة بعد تلك الشهور أن تم صرف عشرين الف ريال لكل اسرة عن تلك الشهور الخمسة في حين أن هيئة الزكاة أيام عيد رمضان قامت بتوزيع الملايين من الريالات قيمة جعالة وحلويات‮ ‬للمساجين‮ ‬فهل‮ ‬ذلك‮ ‬من‮ ‬مصارف‮ ‬الزكاة‮ ‬الشرعية‮ ‬مجرد‮ ‬استفسار؟‮ ‬
أخيرا الشكر للناشطة الاجتماعية والحريصة على صنعاء وتراثها ابنة صنعاء دعاء الواسعي رئيسة مؤسسة عرش بلقيس ومدير عام بيت التراث الصنعاني(بقرار من رئيس الوزراء) على جهودها المخلصة للمدينة وتراثها.. والعتب كل العتب على من يحاول محاربتها وفصلها من عملها دون حق قانوني‮ ‬غير‮ ‬المزاجية‮ ‬ومن‮ ‬منطلق‮ ‬التعصب‮ ‬والفساد‮ ‬الإداري‮ ‬واتمنى‮ ‬على‮ ‬رئيس‮ ‬هيئة‮ ‬الحفاظ‮ ‬على‮ ‬المدن‮ ‬التاريخية‮ ‬معالجة‮ ‬الموضوع‮ ‬وتنفيذ‮ ‬قرار‮ ‬رئيس‮ ‬مجلس‮ ‬الوزراء‮ ‬بإعادتها‮ ‬إلى‮ ‬عملها‮ ‬واسأل‮ ‬الله‮ ‬له‮ ‬التوفيق‮.‬


أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
بدون‮ ‬أي‮ ‬تدخل‮ ‬لإرادات‮ ‬خارجية
د. وهيبة فارع

قرار‮ ‬أحمق
جمال عامر

رحل‮ ‬عقيل‮ ‬الصوت‮ ‬الإعلامي‮ ‬المتفرد
راسل القرشي

الإدارة‮ ‬بعقلية‮ ‬الدكان‮ !! ‬
د. عبدالوهاب الروحاني

أبوراس‮.. ‬وثلاثة‮ ‬أعوام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والتحدي
وليد فاضل*

مظهرٌ لا يكفي
هيا الصلوي

آفاق‮ ‬المصالحة‮ ‬الخليجية
إسراء الفاس

قمة‮ ‬الانقلاب‮ ‬الاستراتيجي‮ ‬في‮ ‬الإقليم (1)‬
أحمد عز الدين

خبراء‮ ‬الجهالة‮!‬
شوقي شاهر

في‮ ‬ذكرى‮ ‬13‮ ‬يناير
فتحي بن لزرق

الإرهاب‮ ‬الشمَّاعة‮ ‬الامريكية‮ ‬لإخضاع‮ ‬الشعوب‮ ‬لمخططاتها
محمد صالح حاتم

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2021 لـ(الميثاق نت)