موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


اليمن لواشنطن: تحالف العدوان أغلق مطار صنعاء أمام الرحلات الإنسانية - خروقات قوى العدوان بلغت 207 خلال 24 ساعة - علماء يتوصلون لنتائج مهمة عن علاقة حمى الضنك بكورونا - الأمين العام يعزي القيادي عبدالقوي العشاري بوفاة شقيقه - قوى العدوان ارتكبت 95 خرقاً لوقف النار في الحديدة - المرضى في خطر.. مستشفى حزم الجوف خارج الخدمة - امين عام المؤتمر يواسي آل الفضلي - الدكتور لبوزة يعزي بوفاة اللواء محمد علي الفضلي - يمنيون في أمريكا يطالبون برفع الحصار وإيقاف العدوان - أبو راس يعزي بوفاة اللواء محمد علي الفضلي -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 14-سبتمبر-2020
راسل‮ ‬القرشي -
‮* ‬ماذا‮ ‬فعل‮ ‬الشاب‮ ‬العشريني‮ ‬عبدالله‮ ‬الأغبري‮ ‬ليتم‮ ‬تعذيبه‮ ‬بذلك‮ ‬الأسلوب‮ ‬البشع‮ ‬ومن‮ ‬ثم‮ ‬قتله‮ ‬بدم‮ ‬بارد؟‮!.‬
ماذا‮ ‬فعل‮ ‬الأغبري‮ ‬للخمسة‮ ‬الأشخاص‮ ‬الذين‮ ‬تناوبوا‮ ‬على‮ ‬تعذيبه‮ ‬ومن‮ ‬ثم‮ ‬قتله‮ ‬بطريقة‮ ‬بشعة‮ ‬لا‮ ‬يمكن‮ ‬لأي‮ ‬آدمي‮ ‬التفكير‮ ‬بها؟‮!‬
الجناة قالوا - حسب ما كشفته الأجهزة الأمنية - "إن المجني عليه كان يقوم بسرقة تلفونات من محل السباعي التابع لهم بحي القيادة حيث التحق للعمل فيه" إلا أن تقرير المحققين الجنائيين أوضح أن لا دليل على تلك الادعاءات!!.
وإن صح أن المجني عليه سرق هواتف كما قال الجناة هل يبرر لهم ذلك تعذيبه وقتله ، والتغطية على جريمتهم - كما تم تناوله - باللجوء لإحدى المستشفيات المتواطئة معهم لاستخراج تقرير يثبت أن الأغبري انتحر وهو ما نفته إدارة المستشفى وأكدت أنها هي من أبلغت مباحث العاصمة‮ ‬صنعاء؟‮!‬
مالكم‮ ‬كيف‮ ‬تحكمون‮ .. ‬؟‮!‬
يقيناً هذا التعذيب الذي استمر لمدة ست ساعات من قبل هؤلاء الذين لا يمكن وصفهم سوى بالمنحطين ومن ثم قتله يخفي وراءه قضية أكبر من السرقة التي ادعوها .. وما كشفته احدى الفتيات على شبكة التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" والتي أبدت استعدادها للمثول أمام المحكمة والادلاء بشهادتها وتقديم صور المحادثات والاغراءات والمعاكسات والتهديدات التي تلقتها من قبل عمال بهذا المحل التجاري- وتحتفظ بتلك المحادثات وأرقامهم- دليل على أن إقدامهم على تعذيب وقتل الشاب عبدالله الأغبري كان وراءه عملية ابتزاز وتهديد ليس للفتاة "هدى حمود" وحدها‮ ‬بل‮ ‬لكثيرات‮ ‬وقعن‮ ‬ضحايا‮ ‬لهذا‮ ‬المحل‮ ‬سيئ‮ ‬الصيت‮ ‬والسمعة‮ ‬ولعماله‮ ‬الذين‮ ‬ارتكبوا‮ ‬هذه‮ ‬الجريمة‮ ‬الشنيعة‮..!!‬
مجرمون‮ ‬فتحوا‮ ‬لهم‮ ‬محلاً‮ ‬لبيع‮ ‬الهواتف‮ ‬المحمولة‮ ‬وصيانتها‮ .. ‬اتخذوا‮ ‬منه‮ ‬مكاناً‮ ‬لممارسة‮ ‬هوايتهم‮ ‬في‮ ‬امتهان‮ ‬القذارة‮ ‬والبذاءة‮ ‬وابتزاز‮ ‬الفتيات‮ ‬وتهديدهن‮ ‬والمتاجرة‮ ‬بأعراضهن‮ ‬وشرفهن‮..!!‬
مجرمون‮ ‬قادهم‮ ‬القدر‮ ‬لارتكاب‮ ‬هذه‮ ‬الجريمة‮ ‬البشعة‮ ‬بحق‮ ‬الشاب‮ ‬العشريني‮ ‬عبدالله‮ ‬الأغبري‮ ‬لتتكشف‮ ‬حقيقتهم‮ ‬القذرة‮ ‬التي‮ ‬ظلوا‮ ‬يخفونها‮ ‬ربما‮ ‬طيلة‮ ‬سنوات‮..!!‬
مجرمون‮ ‬ساقهم‮ ‬القدر‮ ‬لكشف‮ ‬جريمتهم‮ ‬بتعذيب‮ ‬وقتل‮ ‬الأغبري‮ ‬وارتكاب‮ ‬جرائم‮ ‬أخرى‮ ‬كتلك‮ ‬التي‮ ‬كشفتها‮ ‬الفتاة‮ "‬هدى‮ ‬حمود‮" ‬وهي‮ ‬الجرائم‮ ‬التي‮ ‬لا‮ ‬يمكن‮ ‬السكوت‮ ‬عنها‮ ‬أو‮ ‬تركها‮ ‬تمر‮ ‬دون‮ ‬عقاب‮..‬
وفي الاتجاه نفسه نرجو من كل من تعرض لمحاولة ابتزاز وتهديد من هذا المحل التجاري ومن يعمل فيه- كما حدث مع الفتاة الشجاعة التي أبدت استعدادها للمثول أمام المحكمة والادلاء بشهادتها عما تعرضت له- أن يبادروا للإدلاء بما لديهم من أقوال ، وبما يؤدي إلى تطبيق اقصى العقوبات‮ ‬بحق‮ ‬الجناة‮.!!‬
كل من كتب في شبكات التواصل الاجتماعي أكانوا رجالاً أو نساء وقالوا إن لهذا المحل التجاري سوابق وسمعة سيئة أن يكونوا شهوداً لإثبات إدانة القتلة وفضحهم والتعجيل في إجراءات محاكمتهم واتخاذ العقاب العاجل والرادع بحقهم وتنفيذه دون تأخير .. وكل هذا يصب في إطار حماية‮ ‬المجتمع‮ ‬وردع‮ ‬كل‮ ‬القتلة‮ ‬والمجرمين‮ ‬وكل‮ ‬من‮ ‬يفكر‮ ‬بارتكاب‮ ‬جريمة‮ ‬أياً‮ ‬كان‮ ‬شكلها‮ ‬أو‮ ‬نوعها‮..‬
جريمة متعمدة ارتكبتها ذئاب بشرية تعيش بيننا مع سبق الاصرار والترصد ، دون رادع أو وازع من دين أو ضمير وكأن هؤلاء خُلقوا ليكونوا وحوشاً بشرية .. لم يكن بينهم من ينهاهم عن فعلتهم ولو بعدم المشاركة ..
جميعهم‮ ‬شاركوا‮ ‬في‮ ‬الجريمة‮ ‬وكأنهم‮ ‬يعيشون‮ ‬حالة‮ ‬من‮ ‬اللذة‮ ‬وهم‮ ‬يعذبون‮ ‬الشاب‮ ‬عبدالله‮ ‬الأغبري‮..!!‬
وهنا‮ ‬يجب‮ ‬على‮ ‬الجميع‮ ‬أن‮ ‬يعلم‮ ‬وفي‮ ‬مقدمتهم‮ ‬الجهات‮ ‬ذات‮ ‬الاختصاص‮ ‬أن‮ ‬هذه‮ ‬الجريمة‮ ‬لا‮ ‬تخص‮ ‬الشاب‮ ‬الأغبري‮ ‬وانما‮ ‬تخص‮ ‬المجتمع‮ ‬اليمني‮ ‬ككل‮..‬
القضية الآن في عهده النيابة والقضاء .. أما الأجهزة الأمنية فقد قامت بعملها على اكمل وجه واستوفت ملف القضية بأدلة قاطعة .. وقضية كهذه لا تقبل المماطلة والتسويف والأخذ والرد والوساطات والمحسوبيات لأن الجريمة من قبل اولئك المجرمين لم يكن ضحيتها الشاب الأغبري وحده‮ ‬بل‮ ‬تمس‮ ‬المجتمع‮ ‬بكامله‮ - ‬كما‮ ‬قلت‮ ‬سابقاً‮ - ‬وعليهم‮ ‬أن‮ ‬يجسدوا‮ ‬ما‮ ‬يتوجب‮ ‬عليه‮ ‬أن‮ ‬يكون‮ ‬القضاء‮ ‬ويؤكدوا‮ ‬أن‮ ‬المؤسسة‮ ‬القضائية‮ ‬تستعيد‮ ‬عافيتها‮..‬
وصدق‮ ‬الله‮ ‬تعالى‮ ‬القائل‮ :"‬ولكم‮ ‬في‮ ‬القصاص‮ ‬حياة‮ ‬يا‮ ‬أولي‮ ‬الألباب‮".‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬«38»‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
‮ ‬تهويمات‮ ‬الصباح
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني

26 سبتمبر .. الانتصار للحرية
البروفيسور‮ ‬عبدالعزيز‮ ‬محمد‮ ‬الترب

حتمية‮ ‬الثورة
يحيى‮ ‬بن‮ ‬حسين‮ ‬العرشي

عن‮ ‬الحرية
محمد‮ ‬اللوزي

قُلْها‮ ‬وتوكَّل‮
د‮. ‬محمد‮ ‬يحيى‮ ‬شنيف

سبتمبر‮ .. ‬من‮ ‬الثورة‮ ‬الى‮ ‬الثورة
أحمد‮ ‬الزبيري

مخاوف‮ ‬من‮ ‬عدوى‮: ‬الأغبري‮ ‬ينبش‮ ‬قضايا‮ »‬البنات‮ ‬والجوالات‮« ‬واحذروا‮ ‬القادم
عبدالله‮ ‬الصعفاني‮ *‬

نهاية‮ ‬الأنظمة‮ ‬الوظيفية‮ ‬وإسرائيل
‬توفيق‮ ‬الشرعبي

عبدالله الأغبري.. بانتظار العدالة
راسل‮ ‬القرشي

التطبيع‮.. ‬تحالف‮ ‬ما‮ ‬قبل‮ ‬النهاية
أحمد‮ ‬الزبيري

صونوا‮ ‬الدماء
حسين‮ ‬حازب

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)