موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


قوى العدوان ارتكبت 123 خرقاً خلال 24 ساعة - شرف يحث برنامج الأغذية على تكثيف جهوده الإغاثية - بن حبتور يلتقي وزير الخارجية.. ماذا دار بينهما؟ - سياسيون وصحفيون : القرار الأمريكي استهداف واضح للشعب اليمني ويفاقم من معاناته - الحديدة.. 152 خرقاً للهدنة الأممية في 24 ساعة - حذرت من كارثة.. وزارة المياه تطالب اليونيسف بالتراجع - أمين عام المؤتمر يعزي بوفاة الحاج عبدالله أحمد الكميم - طيران العدوان يدمر شبكة الاتصالات في صفراء صعدة - غارات على 4 محافظات وخروقات مستمرة بالحديدة - أمين عام المؤتمر يعزي بوفاة البرلماني السابق محمد الشهواني -
حوارات
الميثاق نت -

الإثنين, 21-ديسمبر-2020
حاوره : جمال الورد -
إن تجارب المجتمعات أثبتت ان الكيانات الثقافية ودور المثقفين والمبدعين يلعب دور الجسر الواصل بين السلطة والشعوب وبين مجريات الواقع داخلياً وخارجياً وروح الشعوب. ففي كلّ عمليات الحفاظ على المجتمعات أو تغيير المجتمعات يعتمد الحفاظ والتغيير غالباً على المثقفين والمبدعين في شتى المجالات لتأثيرهم كأكبر قوة ناعمة مؤثرة على المجتمع تخاطب القلب والعقل معاً وتضع بصمتها المؤثرة سلباً كانت أو إيجاباً. لذا فإنّ المثقف والمبدع هو صوت الأمم ولسان حال شعوبها والعين التي يرى من خلالها المجتمع ما يحدث في العالم من مجريات وأخطار، بكافة أشكالها السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية. ولهذا فإنّ المثقف بمثابة صمام الأمان لمجتمعه، حين يبصّر ويحلّل ويوضّح الحقائق وينبه وينوه إلى المخاطر، وحين يصبح هذا الصمام محصناً بالوعي والأمانة والصدق والإخلاص يبقى المجتمع آمناً من أي مستغل أو طامع أو غزو فكري أو ثقافي يهدم بنيانه ويفتت كيانه.. وهناك من المثقفين والمبدعين أنواع باتت واضحة وضوح الشمس، وهو من تحتاجه المجتمعات فهو الشخص الفاعل المتأثر بقضايا المجتمع لسان حال الشعوب ووعي الأمم ونبراس الحق والعدل الذي يسعى جاهداً لبناء مجتمع.

ان لقب مثقف أو مبدع إنّما هو لقب مسؤولية لا تشريف وانّه يحمل في رقبته أمانة وعي ومصير، وذاك النوع المنشود لا يصيبه اليأس من التناقضات والعقبات الموجودة بل يستمر في طرح الأفكار البناءة ومحاربة أي سلوك عدائي وأي آفة فكرية تصيب ثقافة ووعي المجتمعات، وللوقوف على دور المؤسسات والاتحادات الثقافية والإبداعية في بلادنا وما تعانيه من صعوبات جراء استمرار الحرب والعدوان والحصار المفروضة على بلادنا منذ ستة أعوام، أجرت »الميثاق« حواراً صحفياً مع رئيس الاتحاد العربي للثقافة والإبداع الأستاذ علي محسن الأكوع للوقوف على حقائق‮ ‬الوضع‮ ‬الثقافي‮.. ‬فإلى‮ ‬الحصيلة‮:‬

‮ * ‬أهلا‮ ‬وسهلاً‮ ‬بكم‮ ‬أستاذ‮ ‬علي‮ ‬محسن‮ ‬الأكوع‮.. ‬في‮ ‬صحيفة‮ »‬الميثاق‮«.‬

‮- ‬أهلا‮ ‬وسهلا‮ ‬بكم‮ ‬وشكراً‮ ‬لكم‮ ‬لالتفاتتكم‮ ‬لمناقشة‮ ‬الدور‮ ‬الثقافي‮ ‬وعملكم‮ ‬على‮ ‬إظهاره‮ ‬للرأي‮ ‬العام‮.‬



‮* ‬امكانات‮ ‬الخروج‮ ‬من‮ ‬حالة‮ ‬العدوان‮ ‬والصراع‮.. ‬ماذا‮ ‬تتطلب‮ ‬من‮ ‬مختلف‮ ‬القوى‮ ‬والنخب‮ ‬الفاعلة؟

- إمكانية الخروج من حالة العدوان والصراع تتطلب أولاً أن تتحد كل الرؤى الوطنية إنطلاقاً من قول الله تعالى " وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّـهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ‮ ‬فَأَصْبَحْتُم‮ ‬بِنِعْمَتِهِ‮ ‬إِخْوَانًا‮ ‬وَكُنتُمْ‮ ‬عَلَى‭? ‬شَفَا‮ ‬حُفْرَةٍ‮ ‬مِّنَ‮ ‬النَّارِ‮ ‬فَأَنقَذَكُم‮ ‬مِّنْهَا‮ ‬كذلِكَ‮ ‬يُبَيِّنُ‮ ‬اللَّـهُ‮ ‬لَكُمْ‮ ‬آيَاتِهِ‮ ‬لَعَلَّكُمْ‮ ‬تَهْتَدُونَ‮"‬

والرسول صلى الله عليه وعلى أله وسلم، قال: "يُوشِكُ الْأُمَمُ أَنْ تَدَاعَى عَلَيْكُمْ كَمَا تَدَاعَى الْأَكَلَةُ إِلَى قَصْعَتِهَا ، فَقَالَ قَائِلٌ : وَمِنْ قِلَّةٍ نَحْنُ يَوْمَئِذٍ ؟ قَالَ : بَلْ أَنْتُمْ يَوْمَئِذٍ كَثِيرٌ ، وَلَكِنَّكُمْ غُثَاءٌ كَغُثَاءِ‮ ‬السَّيْلِ‮"‬

وقول‮ ‬الشاعر‮: ‬تأبى‮ ‬العصي‮ ‬إذا‮ ‬اجتمعن‮ ‬تكسرا

‮ ‬وإذا‮ ‬افترقن‮ ‬تكسرت‮ ‬آحادا‮"‬

وبسبب‮ ‬بعض‮ ‬المكونات‮ ‬السياسية‮ ‬التي‮ ‬تغرد‮ ‬خارج‮ ‬السرب،‮ ‬خدمت‮ ‬العدوان‮ ‬بسبب‮ ‬الجهل‮ ‬الذي‮ ‬خيم‮ ‬عليهم‮ ‬فاتحاد‮ ‬القوى‮ ‬والنخب‮ ‬الفاعلة‮ ‬قوة‮.‬

ولاشك إن لاتحاد كل القوى والنخب الفاعلة قوة في طرح كل الرؤى بما يدفع نحو التصالح وتجاوز كل الأخطاء، ولذا من المؤمل أن تعمل كل النخب السياسية وتدفع نحو الوصول للسلام الدائم والصادق الذي ينشده أبناء شعبنا.

‮* ‬هل‮ ‬ممكن‮ ‬إعطاؤنا‮ ‬نبذة‮ ‬عن‮ ‬الاتحاد‮ ‬العربي‮ ‬للثقافة‮ ‬والإبداع‮.. ‬وما‮ ‬أبرز‮ ‬نشاطاتكم‮ ‬خلال‮ ‬السنوات‮ ‬الأخيرة؟

- لقد أقام الاتحاد العربي للثقافة والإبداع عدداً من الأنشطة محلياً ودولياً في السنوات الأخيرة، وبشكل مختصر فقد ساهم العربي للثقافة والإبداع في نشر ثقافة اليمن فنياً وثقافياً وسياسياً وغير ذلك، فقد أقام الإتحاد العديد من الفعاليات والمهرجانات ابرزها إقامة الملتقى‮ ‬الثقافي‮ ‬العربي‮ ‬الخامس‮ ‬بجمهورية‮ ‬مصر‮ ‬العربية‮ ‬في‮ ‬2019،‮ ‬بحضور‮ ‬عدد‮ ‬كبير‮ ‬من‮ ‬المثقفين‮ ‬والفنانين‮ ‬من‮ ‬أكثر‮ ‬من‮ ‬8‮ ‬دول‮ ‬عربية‮ ‬والذي‮ ‬أقامه‮ ‬الاتحاد‮ ‬في‮ ‬المركز‮ ‬الكشفي‮ ‬العربي‮.‬

‮* ‬هل‮ ‬بالامكان‮ ‬ان‮ ‬يقدم‮ ‬المنتدى‮ ‬تصورات‮ ‬ورؤى‮ ‬يشارك‮ ‬في‮ ‬بلورتها‮ ‬النخبة‮ ‬المثقفة؟

- بالفعل يستطع الاتحاد العربي للثقافة والإبداع أن يقدم تصورات ورؤى يشارك بها مع النخب السياسية والثقافية إذا طلب منا ذلك، ولا شك أن النخب المثقفة اليمنية على دراية كاملة بالوضع وما يحتاج إليه اليمن واليمنيون للخروج من دائرة الصراع، كون النخب الثقافية كانت عبر الأزمان هي أس من أسس الاستقرار وخلق ثقافة المحبة والإخاء والتسامح، وقد ذكر التاريخ العديد من الأدوار الإيجابية الرائدة والنيرة للمثقفين في مختلف الحضارات والأزمنة وبما حقق ويحقق طموحات الشعوب.

‮* ‬ما‮ ‬دور‮ ‬وزارة‮ ‬الثقافة‮ ‬في‮ ‬طل‮ ‬الأوضاع‮ ‬الراهنة،‮ ‬وهل‮ ‬تقوم‮ ‬بواجبها‮ ‬تجاه‮ ‬الجمعيات‮ ‬والمؤسسات‮ ‬الثقافية‮ ‬والمثقفين؟

- دور وزارة الثقافة في ظل الأوضاع الراهنة فاعل فالتحية بكل صدق لوزيرها الأستاذ عبد الله بن أحمد الكبسي الذي يبذل قصارى جهده من أجل إنجاح كل الفعاليات الثقافية وغيرها رغم شحة موارد الوزارة كون الوضع اختلف عما كان عليه، لكنه يحاول أن يقدم للنشاط الثقافي كل ما‮ ‬بوسعه،‮ ‬فبالنسبة‮ ‬لنا‮ ‬في‮ ‬الاتحاد‮ ‬يشاركنا‮ ‬كل‮ ‬فعالياتنا‮ ‬ويدعم‮ ‬بقدر‮ ‬المستطاع‮ ‬فتحية‮ ‬له‮ ‬وكل‮ ‬المخلصين‮ ‬في‮ ‬وزارة‮ ‬الثقافة‮ ‬الذين‮ ‬يحافظون‮ ‬على‮ ‬ما‮ ‬تبقى‮ ‬من‮ ‬نشاط‮ ‬وحراك‮ ‬ثقافي‮ ‬خلال‮ ‬الفترة‮ ‬الراهنة‮.‬

‮* ‬كيف‮ ‬أثرت‮ ‬الحرب‮ ‬والعدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬في‮ ‬الحياة‮ ‬الثقافية‮ ‬على‮ ‬الساحة‮ ‬اليمنية؟

- أثرت الحرب والعدوان على اليمن في الحياة الثقافية، فبسبب الحرب والحصار ونقل البنك توقفت كل مخصصات دعومات المؤسسات الثقافية، ولكن من خلالكم ومن خلال هذا الحوار مع صحيفة الميثاق المتميزة والرائدة دوماً، أوجه الشكر لكل المكونات والمؤسسات الثقافية على صمودهم وصبرهم على البلاء فبرغم كل ما ذكرناه، إلا أن الكثير منهم وبجهود ذاتية مازال يقدم العطاء في ظل هذه الظروف وبرغم كل الصعوبات التي يواجهونها، وكيف لا وهم من صابروا ورابطوا وكتبوا بأناملهم الحرة عن المشهد اليمني ونقلوا صوراً للعالم عن مظلومية هذا الشعب الأبي الحر،‮ ‬فالمشهد‮ ‬الثقافي‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ ‬مازال‮ ‬بخير‮ ‬رغم‮ ‬كل‮ ‬المعاناة‮.‬

المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬دعا‮ ‬في‮ ‬بيان‮ ‬له‮ ‬مؤخرا‮ ‬الى‮ ‬تجاوز‮ ‬اخطاء‮ ‬الماضي‮ ‬واحقاده‮ ‬واعتماد‮ ‬الحوار‮ ‬المسؤول،‮ ‬ما‮ ‬دلالات‮ ‬هذه‮ ‬الدعوة‮ ‬من‮ ‬وجهة‮ ‬نظركم؟

دوماً يبرهن المؤتمر الشعبي العام أنه سباق لكل ما من شأنه تحقيق السلام، ورأب الصدع والتسامي فوق كل الجراح من أحل مصلحة الوطن، بالنسبة لبيان المؤتمر الشعبي العام الذي دعا فيه إلى تجاوز أخطاء الماضي وأحقاده واعتماد الحوار المسؤول، من وجهة نظري إن هذا البيان هو عين العقل، فمن خلال هذه الدعوات تتجلى حكمة المؤتمر على أنه مستعد للتعايش مع الآخر في كل زمان ومكان وهذا عهدنا بالمؤتمر الذي عُرف بشفافية اطروحاته ونهجه الوسطي المعتدل، والدليل على ذلك تمسكه الجاد بالديمقراطية التي تعايش معها المجتمع اليمني منذ أكثر من ثلاثة‮ ‬عقود،‮ ‬وكل‮ ‬النخب‮ ‬السياسية‮ ‬تعايشت‮ ‬معه‮ ‬بكل‮ ‬بساطة‮ ‬ويسر،‮ ‬وهاهو‮ ‬المؤتمر‮ ‬يقف‮ ‬جنباً‮ ‬إلى‮ ‬جنب‮ ‬بكل‮ ‬شجاعة‮ ‬وصدق‮ ‬وتضحية‮ ‬مع‮ ‬جماعة‮ ‬أنصار‮ ‬الله‮ ‬للدفاع‮ ‬عن‮ ‬اليمن‮ ‬والوحدة‮ ‬والجمهورية‮ ‬بكل‮ ‬ما‮ ‬يملك‮ ‬من‮ ‬قوة‮ .‬

‮* ‬ما‮ ‬الدور‮ ‬الذي‮ ‬يلعبه‮ ‬المنتدي‮ ‬العربي‮ ‬للثقافة‮ ‬في‮ ‬التعبير‮ ‬عن‮ ‬الوضع‮ ‬الراهن‮ ‬في‮ ‬اليمن؟

- لا شك أن المنتدى العربي للثقافة والإبداع يلعب دوراً كبيراً جداً للتعريف باليمن وهويته الثقافة والفكرية وما يتعرض له طيلة ستة أعوام من الحرب والعدوان والحصار، فها أنا اليوم أحدثكم وأجري معكم هذا الحوار وأنا في جمهورية مصر العربية للمشاركة في أكثر من مهرجان‮ ‬ثقافي‮ ‬وأدبي‮ ‬ومؤتمرات‮ ‬مختلفة،‮ ‬فمن‮ ‬خلال‮ ‬كل‮ ‬هذه‮ ‬الفعاليات‮ ‬ننقل‮ ‬للمشاركين‮ ‬من‮ ‬مختلف‮ ‬الدول‮ ‬العربية‮- ‬ويتجاوز‮ ‬عدد‮ ‬المشاركين‮ ‬في‮ ‬هذه‮ ‬المؤتمرات‮ ‬أكثر‮ ‬من‮ ‬خمسة‮ ‬وعشرين‮ ‬دولة‮- ‬حقيقة‮ ‬الوضع‮ ‬في‮ ‬اليمن‮.‬

كما أن الإتحاد العربي للثقافة والإبداع ينظم كل عام أمسية رمضانية سنوية بالتعاون مع جمعية المنشدين اليمنيين يتم فيها تكريم الكثير من الشخصيات الثقافية والأدبية والتربوية والعلماء والباحثين تقديراً لجهودهم وعطاءاتهم التي بذلوها من أجل خدمة اليمن والمجتمع اليمني ككل، وهناك العديد من الفعاليات التي أقامها الاتحاد منها تكريم رموز ثقافية وإعلامية وقفت جنبا ًإلى جنب في مواجهة العدوان فقد تم تكريم رموز من قناة اليمن اليوم وقناة اليمن الفضائية، وغيرهم ممن كان لهم دور بارز في مواجهة العدوان، ولم ننس دور الشعراء الشعبيين والمنشدين الذين سطروا أروع النماذج في مواجهة العدوان فقد كرمنا المنشد عيسى الليث وعبدالخالق النبهان ومعاذ الجنيد وعدداً من شعراء وشاعرات الزامل اليمني الأصيل، فالدور الذي قاموا به لا يستهان به وتكريمهم اعتراف من الاتحاد العربي للثقافة والإبداع بالأدوار‮ ‬البطولية‮ ‬التي‮ ‬قدموها،‮ ‬وهناك‮ ‬الكثير‮ ‬من‮ ‬الفعاليات‮ ‬والندوات‮ ‬التي‮ ‬قام‮ ‬بها‮ ‬الإتحاد‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬المجال‮ ‬لذكرها‮ ‬وهناك‮ ‬تقرير‮ ‬يصدر‮ ‬كل‮ ‬عام‮ ‬عن‮ ‬الاتحاد‮ ‬سيتم‮ ‬موافاتكم‮ ‬به‮ ‬لاحقاً‮.‬

فالوضع في اليمن وللأسف الكبير يعاني من حالة مخيفة من التضليل الإعلامي من بعض القنوات العربية التي تنقل الأحداث على خلاف ما هي عليه في أرض الواقع، وهذا ما لمسناه من خلال مناقشاتنا وجلوسنا مع عدد من المثقفين العرب والذين أبدوا أسفهم الشديد لنقل مثل هذه الأخبار الكاذبة عن اليمن، بل إن البعض لم يصدق أننا في اليمن محاصرون جواً وبراً وبحراً منذ ما يقارب من ست سنوات ولا يتسع المجال هنا لذكر كل التفاصيل، فنحن اليوم نشارك في مهرجان الصعيد العربي في سوهاج بمشاركة أكثر من 25 دولة من العالم وننقل مظلومية الشعب اليمني ونطلعهم‮ ‬على‮ ‬الحقائق‮ ‬والمعاناة‮ ‬التي‮ ‬نعانيها‮.‬

‮* ‬ما‮ ‬أبرز‮ ‬العقبات‮ ‬والصعوبات‮ ‬التي‮ ‬تواجه‮ ‬النشاط‮ ‬الثقافي‮ ‬في‮ ‬بلادنا؟

- العقبات التي تواجه النشاط الثقافي بلادنا كثيرة ومعقدة، ولعل أبرزها خلال هذه الفترة أولاً توقف الدعومات عن كل المؤسسات الثقافية بسبب العدوان والمطلوب إيجاد حلول طبعاً، بالإضافة لعدم اهتمام المجلس السياسي بهذه المؤسسات رغم أنه من المفروض أن تعطى الأولوية، ولابد أن أشير إلى عجز صندوق التراث والتنمية الثقافية عن تغطية احتياجات المثقفين رغم أن الأولوية لهم كون الصندوق لم يُنشأ إلا لمثل هذه المؤسسات والمثقفين. وأكثر من ذلك أن المثقف اليوم لا يستطيع أن يطبع كتاباً أو يحقق مخطوطة أو حتى يصرف على نفسه بسبب توقف راتبه‮ ‬والمطلوب‮ ‬إيجاد‮ ‬حلول‮ ‬لذلك،‮ ‬لأن‮ ‬المثقفين‮ ‬والمؤسسات‮ ‬الثقافية‮ ‬تنقل‮ ‬عن‮ ‬اليمن‮ ‬واليمنيين‮ ‬كل‮ ‬ما‮ ‬هو‮ ‬حاصل‮ ‬وكل‮ ‬ما‮ ‬هو‮ ‬جدير‮ ‬أن‮ ‬يُذكر‮. ‬

‮* ‬كلمة‮ ‬أخيرة‮ ‬توجهونها‮ ‬أستاذ‮ ‬علي‮ ‬الأكوع؟

- رسالتي لكل النخب المثقفة والأدباء وذوي الرأي وأقول لهم ما احوجنا اليوم الى الثقافة وجهود المثقفين لبناء مجتمعنا العريق الذي مزقته قوى الشر في زرعها التعصب الأعمى والعنصرية والفرقة لإضعافه من اجل نهب خيراته وثرواته، ولتحقيق مآربها الشريرة تحارب الثقافة في كل مكان وتبعد المثقفين لتؤخر تقدمنا بل ولتحطم مجتمعنا لنهش عظامنا وتمزق لحومنا.. ايها المثقفون ،اذا كان الاشرار لا يخشون من هدمهم لمجتمعنا فكيف يتوانى المثقف عن درء شرهم وعن اداء دوره في البناء فلنشمر عن سواعدنا لبناء مجتمعنا إذا كنا مثقفين وليس دعاة ثقافة،‮ ‬ولا‮ ‬يفت‮ ‬في‮ ‬عضدنا‮ ‬الاساليب‮ ‬والإرهاصات‮ ‬والعقبات‮ ‬العدوانية‮ ‬التي‮ ‬ذكرناها‮ ‬اعلاه‮ ‬ولا‮ ‬نخشى‮ ‬في‮ ‬قول‮ ‬الحق‮ ‬وبناء‮ ‬الوطن‮ ‬لومة‮ ‬لائم‮ .‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "حوارات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
بدون‮ ‬أي‮ ‬تدخل‮ ‬لإرادات‮ ‬خارجية
د. وهيبة فارع

قرار‮ ‬أحمق
جمال عامر

رحل‮ ‬عقيل‮ ‬الصوت‮ ‬الإعلامي‮ ‬المتفرد
راسل القرشي

الإدارة‮ ‬بعقلية‮ ‬الدكان‮ !! ‬
د. عبدالوهاب الروحاني

أبوراس‮.. ‬وثلاثة‮ ‬أعوام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬والتحدي
وليد فاضل*

مظهرٌ لا يكفي
هيا الصلوي

آفاق‮ ‬المصالحة‮ ‬الخليجية
إسراء الفاس

قمة‮ ‬الانقلاب‮ ‬الاستراتيجي‮ ‬في‮ ‬الإقليم (1)‬
أحمد عز الدين

خبراء‮ ‬الجهالة‮!‬
شوقي شاهر

في‮ ‬ذكرى‮ ‬13‮ ‬يناير
فتحي بن لزرق

الإرهاب‮ ‬الشمَّاعة‮ ‬الامريكية‮ ‬لإخضاع‮ ‬الشعوب‮ ‬لمخططاتها
محمد صالح حاتم

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2021 لـ(الميثاق نت)