الميثاق نت -  قيادة المراة للسيارة في اليمن- الميثاق نت

السبت, 14-نوفمبر-2009
الميثاق نت -
كشفت إحصائية مرورية عن حوادث السير خلال النصف الأول من العام الجاري 2009م- إن النساء اللواتي يقدن سيارات في بلادنا هن اقل ارتكابا للحوادث المرورية بعكس الحوادث المرورية التي يرتكبها الرجل.
وقالت الإحصائية: أن عدد النساء اللواتي ارتكبن حوادث خلال النصف الأول من العام الجاري لم يزد عددهن عن 31 امرأة 26 منهن ارتكبن حوادث في طرقات أمانة العاصمة ، في حين توزعت بقية الحوادث التي ارتكبنها النساء على محافظات عدن ،صنعاء ،أبين ،عمران.
وأضافت الإحصائية المرورية أن أي من الأحداث الإناث اللواتي يقدن السيارات لم ترتكب أية حادثة سير، بينما ارتكب الأحداث-صغار السن- من الذكور خلال الفترة نفسها 278 حادثة سير.

مشيرة إلى أن عدد النساء اللواتي كن ضحيا لحوادث السير قد بلغ 1297 أنثى بينهن 422 من الإناث الأحداث اليمنية و 9 إناث من الجنسيات العربية.
وأكدت الإحصائية إن 169 أنثى من مختلف الفئات العمرية قد لقين مصرعهن في حوادث مرورية ،فيما بلغ عدد حالات الإصابة في أواسط الإناث 1128 حالة إصابة خلال النصف الأول من العام الجاري .

إلى ذلك أوضحت إحصائية لـ"المركز الإعلام الأمني" أن حوادث السير سجلت ارتفاعاً بنسبة 65% منذ العام 2000 الذي سجل فيه وقوع 9958 حادثة سير وحتى العام 2008م والذي شهد وقوع 16418 حادثة.
فيما سجلت حوادث السير خلال الفترة نفسها ارتفاعاً في نسبة حالات الوفاة بلغت 90% ونسبة 84% في حالات الإصابة.
وأكدت الإحصائية أن الفترة الممتدة من العام 2000م وحتى منتصف العام الجاري 2009م قد شهدت وقوع 118 ألف و 122 حادثة سير في عموم محافظات الجمهورية, نجم عنها وفاة 22 ألف و 434 شخصاً بينهم 2480 أنثى, فيما بلغت حالات الإصابة من جراء الحوادث 159 ألف و 181 حالة إصابة بينهم العديد من النساء والأطفال.
وقدرت الإحصائية الخسائر المادية الناجمة عن الحوادث التي وقعت خلال الفترة الممتدة من 2000م وحتى منتصف العام 2009م بحوالي 21 مليار و 847 مليون ريال.. مؤكدة أن الحوادث المرورية وحالات الوفاة شهدت منذ العام 2000م وحتى منتصف العام الجاري نسبة زيادة سنوية تراوحت ما بين 15-20% .
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 27-فبراير-2024 الساعة: 11:08 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-12581.htm