الميثاق نت - اليمنيون يتظاهرو ن في مناصرة صالح- الميثاق نت

الجمعة, 14-أكتوبر-2011
الميثاق نت -
اكتظت الساحات والميادين العامة بأمانة العاصمة وعموم محافظات الجمهورية اليوم بالملايين من أبناء الشعب اليمني في جمعة " ثورة الـ 14 من أكتوبر الخالدة" للتعبير عن الأهمية الكبيرة التي تحتلها هذه المناسبة والذكرى الغالية في نفوس وقلوب أبناء الشعب اليمني وما لها من معاني ودلالات كبيرة تجسد البطولات والتضحيات الغالية التي قدمها اليمانيون الأحرار في سبيل الاستقلال والتحرر من المستعمر البغيض.
وبعد أن أدى ملايين اليمنيين صلاة الجمعة توجهوا في مهرجانات ومسيرات حاشدة، مؤكدين وقوفهم المطلق إلى جانب الشرعية الدستورية والقيادة السياسية ممثلة بفخامة الأخ الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية, وحمايتها بكل غالٍ ونفيس من كل المؤامرات والدسائس التي يقودها العملاء والإرهابيون والخونة.

كما أكد المشاركون في تلك المسيرات والمهرجانات الجماهيرية إصرارهم على التمسك بمبادئ وقيم الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ومنجزاتها العظيمة وفي مقدمتها الانجاز الوطني العظيم والشامخ الوحدة اليمنية الخالدة التي ارتفع علمها شامخاً ومعانقاً السماء في مدينة عدن الباسلة يوم الـ22 من مايو عام 1990م على يد قائد المسيرة وربانها فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية تجسيداً لإرادة الشعب اليمني الحر ووفاءً لتضحياته الجسيمة التي قدمها لتحقيق هذا الهدف الوطني السامي والمنجز التاريخي الخالد، وتتويجاً لنضالات الحركة الوطنية اليمنية التي وضعت تحقيق الوحدة في مقدمة أهدافها في التحرر والحرية والانعتاق وفي التخلص من التشطير ومآسيه وويلاته.

ورفع المشاركون في المسيرات والمهرجانات اللافتات المعبرة عن عظمة هذه المناسبة الوطنية الغالية وأهميتها في تاريخ الشعب اليمني .. معتبرين يوم ال14 من أكتوبر يوما خالدا ومشرقاً يضيء سماء تاريخ اليمن المعاصر، وأن الاحتفاء به يمثل تعبيرا عن أجمل معاني البهجة والفرح وإظهار تلك الحقائق التي لا يمكن طمرها أو طمسها أو المكابرة حولها.

ورددت الجماهير الملايينية الهتافات التي تعبر عن اعتزاز الشعب اليمني العظيم رجالا ونساء وشبابا في حبهم وولائهم لوطنهم وأنهم جميعا رجال للبناء وليسوا رجالا للهدم , وأنهم رجال يرفضون خيانة الوطن والتآمر عليه ويرفضون كل الممارسات والأعمال السيئة الدخيلة على مجتمعنا وأخلاقنا وقيمنا وعاداتنا وتقاليدنا.

وعبر اليمانيون في تلك المسيرات والمهرجانات عن الفخر بثورة سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر وأن هذه المناسبات العظيمة والخالدة يستذكر فيها أبناء الشعب اليمني بطولات وكفاح الرجال الأبطال الذين ضحوا بأنفسهم رخيصة من اجل عزة وكرامة الوطن وترسيخ الحرية والثورة والجمهورية والوحدة وسطروا تاريخا مشرقا سيظل فخرا لكل الأجيال التي ستستلهم قيم ومعاني الإباء والإكبار للوطن ومقدراته.

وجددت الحشود الملايينية مواقفها الثابتة المؤيدة لوحدة وأمن واستقرار اليمن وحمايته من كل المؤامرات الساعية لجر أبناء اليمن الواحد للاقتتال والانقسام والزج بالوطن في أتون الفوضى والتخريب وأنها لن تسمح للانقلابيين الاستمرار في محاولاتهم اليائسة للزج باليمن نحو مهاوي الفتن والفوضى والحرب الأهلية.

كما جددوا دعوتهم للشباب اليمني المخلص للوطن والمتطلع إلى حياة كريمة إلى نبذ العنف والتخريب والكراهية والتعصب الأعمى مع قوى الشر الحاقدة على المنجزات الوطنية، والالتفاف حول الشرعية الدستورية لبناء الوطن وتنميته وإعمار ما دمره أعداء الوطن .

ودعت الجماهير اليمنية مجددا أحزاب اللقاء المشترك إلى احترام إرادة الشعب المؤيدة للشرعية الدستورية، ووضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار، واغتنام دعوات رئيس الجمهورية المتكررة لحوار وطني شامل يخرج اليمن من أزمته الراهنة.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 31-مارس-2020 الساعة: 01:52 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-23435.htm