الميثاق نت -

الإثنين, 15-أبريل-2013
الميثاق نت -
وداعاً لعسكرة المدن
< عبر أبناء العاصمة عن شكرهم وتقديرهم للأخ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الذي أصدر الاربعاء الماضي قراراً جمهورياً بتحويل مقر الفرقة الأولى مدرع الى حديقة عامة .. مؤكدين ان ذلك القرار يعكس مدى اهتمام القيادة السياسية بمطالب المواطنين الذين ناشدوا الدولة وقيادتها طيلة الفترة الماضية ضرورة تحويل مقر الفرقة الأولى مدرع (سابقاً) الى حديقة عامة تكون متنزهاً مفتوحاً لأبناء أمانة العاصمة بعد أن كانت تشكل مصدر قلق وخطر دائم على أمن المواطنين وحياتهم خاصة بعد أن تعرض عدد من الأحياء في نهاية العام الماضي لصواريخ وقذائف انفجرت من أحد مخازن الاسلحة التابعة للفرقة أسفرت عن مقتل عدد من المواطنين بينهم نساء وأطفال في منازلهم. وفي ذات السياق أقرت أمانة العاصمة إنشاء وحدة تنفيذية لمشروع حديقة (21) مارس 2011م على المساحة المحددة البالغة (50) الف لبنة وبما يعادل مليونين و200 ألف متر مربع وفقاً لأعلى المواصفات الهندسية والفنية وإعلان المنافسة بين الشركات المتخصصة المتقدمة لتنفيذ مشروع الحديقة العامة في أسرع وقت تنفيذاً لقرار رئيس الجمهورية رقم (21) لسنة 2011م الذي قضى بتحويل مقر الفرقة الاولى مدرع الى حديقة عامة. وفي الاجتماع الاستثنائي لقيادات أمانة العاصمة برئاسة الأخ عبدالقادر هلال أمين العاصمة وحضور قيادات المجلس المحلي والهيئة التنفيذية أقر المجتمعون تشكيل لجنة متابعة للمشروع مكونة من ثلاثة من أعضاء مجلس النواب وثلاثة من أعضاء مجلس الشورى، اضافة الى الرفع برسالة الى رئيس الجمهورية توصي برفع كافة المعسكرات من العاصمة صنعاء وتحويل مواقعها الى مصالح عامة ومتنزهات وحدائق ترفيهية، وشكره على قراره بتحويل الفرقة الى حديقة عامة. وفي الاجتماع قال أمين العاصمة عبدالقادر هلال: «إن المسؤولية مشتركة خلال المرحلة القادمة لترجمة قرار رئيس الجمهورية بشأن تحويل مقر الفرقة الأولى مدرع سابقاً الى حديقة 21 مارس.. من خلال اتخاذ خطوات عملية ومدروسة بالشكل المطلوب لإنشاء الحديقة وفقاً لأفضل المستويات والمواصفات الفنية الشاملة كافة الجوانب الترفيهية لتحقيق طموح كل اليمنيين ببناء مدينة نموذجية». داعياً الجهات المعنية الى المحافظة على كافة مساحة الأرض من أي اعتداء أو التصرف بمساحتها.. وبما يحافظ عليها كونها ستكون متنزهاً مهماً تستفيد منه كافة الشرائح المجتمعية وخاصة ذوي الدخل المحدود. هذا ولاتزال أمانة العاصمة تنتظر رحيل المستشار علي محسن من مقر الفرقة ليتم البدء في الاعمال التنفيذية والاشغال بعد تقدم عدد من الشركات والجهات المتخصصة في إعداد الدراسات والتصاميم الخاصة بالحديقة.. وبالشكل الذي يجعل منها متنزهاً أنموذجياً بتوفير كل عوامل الراحة للمواطنين وأسرهم وأطفالهم. من جانبها أبدت عدد من منظمات المجتمع المدني عن استعدادها للمشاركة في حملة لتشجير وزراعة أرض الحديقة ومنها ملتقى الرقي والتقدم ومؤسسة حماية للتنمية البيئية المستدامة.. كما رحبت الهيئة العامة لحماية البيئة بقرار تحويل الفرقة الى حديقة عامة واعتبرته قراراً حكيماً يدعم تحسين وضع البيئة في أمانة العاصمة من خلال توسيع المساحات الخضراء والحدائق ولخدمة المواطن اليمني وراحته. الى ذلك رحبت دولة ألمانيا الاتحادية بقرارات الرئيس هادي الاخيرة وأثنت بشكل خاص في بيان لسفارتها بصنعاء على القرار الرئاسي الذي قضى بتحويل مقر الفرقة الاولى مدرع سابقاً الى حديقة عامة لكي تكون رمزاً لتحول اليمن الى دولة مدنية.

تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 08-يوليو-2020 الساعة: 10:26 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-31682.htm