الميثاق نت -

الثلاثاء, 14-مايو-2019
أحلام‮ ‬البريهي‮ ❊‬ -
في ظرف استثنائي وظروف بالغة التعقيد دعا الشيخ صادق بن امين ابواراس لاجتماع اللجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر لاعادة أحياء المؤتمر بعد أن مر بظروف بالغة الانكسار.وفي الوقت الذي يتعرض الوطن لعدوان جائر قسم التربة اليمنية يتفاجأ الجميع بأن هناك كيان وطني يجتمع باسم اليمن اجمع كياناً وطنياً يتحدى الصعاب ليجتمعوا في عاصمة الوحدة اليمنية صنعاء العروبة وتحت رعاية رجل أصيل أصالة اليمن العريق رئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق بن امين ابو راس يتفاجأ الجميع بالتفاف وهتاف أبكى البعض لتمسك المؤتمريين برئيسهم مقدسين نضاله الوطني طول المرحلة منذ تأسيس المؤتمر ثم وقوفه صامدا وجبلامنيعا للتصدي لقتل المؤتمر الذي تعرض للتأمر الخارجي والداخلي وفي ظل قلق بالغ من بعض القيادات ان لا يستوفي النصاب. فقد فاق نصاب الاجتماع بعدد كبير عن المتوقع وبعيدا عن تفاجئنا بهتافات الاعضاء الموحدة والتى لم تتأثر بتقسيم العدوان ولم تتأثر من الانكسار الذي مر به الحزب وأكدت توحد رأيها وتمسكها برئيسها الصادق.. والذي لم نشهد أن تتوحد كل آراء المؤتمريين بهذه الصورة المجمعة الكاملة كان ايضا كل ماخرج عن هذا الاجتماع من قرارات شملت الشمال والجنوب بصفات قيادية عليا ووضع الشيخ يحيى الراعي نائباً أولاً للرئيس ووضع الأخ قاسم لبوزة نائب ايضا وأكثر ما فاجأنا أنه في ظل أن الأخ أحمد علي عبدالله صالح يخضع لعقوبات دولية وفي الوقت الذي الجماهير برفع العقوبات عنه يتحدى الشيخ صادق ابو راس رئيس المؤتمر الشعبي العام كافة العراقيل والصعوبات ويتوج احمد علي عبدالله صالح ابن اليمن نائب الرئيس المؤتمر وينتزع الاحقيه الوطنية بالقائد الشاب وينتصر له من ظلم دولي قيده سنوات ليعطيه احقيه المشاركة في صناعة القرار الوطني كمسؤول ثانٍ فى اوسع حزب يقود الوطن وقرارات على مستوى اللجنة‮ ‬العامة‮ ‬شملت‮ ‬شخصيات‮ ‬اعتبارية‮ ‬من‮ ‬كافة‮ ‬مراكز‮ ‬القوى‮ ‬الوطنية‮ ‬لتجنيد‮ ‬كافة‮ ‬مراكز‮ ‬القوى‮ ‬الوطنية‮ ‬في‮ ‬كيان‮ ‬أصيل‮ ‬ينهض‮ ‬بالوطن‮ ‬ويدافع‮ ‬عنه‮ .‬
تظل الدورة الاعتيادية التى دعا لانعقادها رئيس المؤتمر الشيخ صادق بن امين ابو راس اعتيادية الاسم واستثنائية المخرجات وأعطت المؤتمر والوطن مالم يكن يتوقع الحصول عليه من توحد وإجماع وقرارات تحدت الظروف
باسم كل المؤتمريين في شمال اليمن وجنوبه نشكرك أيها الأسطورة النضالية الوحدوية المؤتمرية الوطنية الفذة لما صنعته للمؤتمر. في الظرف الصعب ونعاهدك أن نبادلك الوفاء بالوفاء وان نقدس نضالك ونحمي منجزاتك التنظيمية والوطنية ولن نحيد وان يكون همنا الأكبر هو الجمهورية‮ ‬اليمنية‮ ‬والله‮ ‬على‮ ‬مانقول‮ ‬شهيد‮.‬
‮#‬تحيا‮ ‬الجمهورية‮ ‬اليمنية
‮❊ ‬عضو‮ ‬اللجنة‮ ‬العامة‮ ‬للمؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 16-يوليو-2019 الساعة: 02:54 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-55794.htm