الميثاق نت -

الأحد, 04-أغسطس-2019
حوار‮/‬الشئون‮ ‬التنظيمية -
قال‮ ‬الأستاذ‮ ‬نبيل‮ ‬احمد‮ ‬الجماعي‮ -‬رئيس‮ ‬فرع‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬بنيويورك‮: ‬إن‮ ‬مؤتمريي‮ ‬الخارج‮ ‬يتعاملون‮ ‬بمسئولية‮ ‬مع‮ ‬المحاولات‮ ‬المتكررة‮ ‬لاستنساخ‮ ‬المؤتمر‮.‬
مؤكداً‮: ‬لن‮ ‬نسمح‮ ‬للمارقين‮ ‬والمغرضين‮ ‬بالنيل‮ ‬من‮ ‬قوة‮ ‬وتماسك‮ ‬تنظيمنا‮ ‬الرائد‮..‬
الى‮ ‬الحصيلة‮..‬


‮< ‬كيف‮ ‬تقيمون‮ ‬الوضع‮ ‬التنظيمي‮ ‬للمؤتمر‮ ‬في‮ ‬اطاركم‮ ‬الجغرافي؟
- نشكركم في صحيفة »الميثاق« لإتاحة الفرصة لنا، ورداً على سؤالك لا توجد اي صعوبات او معوقات لعمل فرع المؤتمر الشعبي العام بنويورك الجغرافي بحكم التواصل والاتصال الدائم فيما بين القيادة والقواعد..

‮< ‬ما‮ ‬أبرز‮ ‬تطلعاتكم‮ ‬القريبة‮ ‬على‮ ‬صعيد‮ ‬الانشطة‮ ‬الجديدة‮ ‬وما‮ ‬أبرز‮ ‬الانشطة‮ ‬التي‮ ‬قمتم‮ ‬بها‮ ‬في‮ ‬الفترة‮ ‬السابقة؟
‮- ‬تطلعاتنا‮ ‬للفترة‮ ‬القادمة‮ ‬ترتكز‮ ‬على‮ ‬تبني‮ ‬العديد‮ ‬من‮ ‬الانشطة‮ ‬والفعاليات‮ ‬الاجتماعية‮ ‬والتنظيمية‮ ‬التي‮ ‬تصب‮ ‬في‮ ‬صالح‮ ‬العمل‮ ‬التنظيمي‮ ‬وبما‮ ‬يخدم‮ ‬الصالح‮ ‬العام‮.‬
خلال الفترة السابقة قمنا بتفعيل وتنشيط العديد من الاعمال والانشطة ورعاية العديد من المناسبات الاجتماعية والعلمية الاكاديمية والجماهيرية الاحتفالية وكذلك قمنا بعمل برامج للمبادرات الانسانية التي تعزز التراحم والتواصل والتكافل بين مكونات المجتمع خلال المناسبات‮ ‬والاعياد‮ ‬وغيرهما‮ ‬لامجال‮ ‬لذكر‮ ‬جميعها‮.‬

‮< ‬ماذا‮ ‬عن‮ ‬التعريف‮ ‬بالمؤتمر‮ ‬لدى‮ ‬فعاليات‮ ‬وأطر‮ ‬امريكية‮ ‬والتعريف‮ ‬بما‮ ‬يتعرض‮ ‬له‮ ‬من‮ ‬تحديات‮ ‬كبرى؟
- نعمل ونسعى جاهدين للتعريف بالمؤتمر الشعبي العام ودوره الريادي والوطني والعربي وذلك من خلال الشراكة والتواصل مع مختلف الاطر والمكونات الاخرى بالاوساط الامريكية والعربية وبما فيه اطلاعهم على حجم التحديات والمخاطر التي تواجه الجميع.

‮< ‬محاولة‮ ‬استنساخ‮ ‬المؤتمر‮ ‬كيف‮ ‬سيواجه‮ ‬الفرع‮ ‬هذا‮ ‬التحدي؟‮ ‬
- نتعامل مع المحاولات المتكررة لاستنساخ حزبنا الكبير المؤتمر الشعبي العام بجدية ومسئولية وتواصلنا مع القيادات بالداخل والخارج للتعامل مع الامر وعدم افساح الفرصة للمارقين والمغرضين للنيل من قوة وتماسك تنظيمنا الرائد المؤتمر.

‮< ‬ما‮ ‬تطلعاتكم‮ ‬الى‮ ‬دور‮ ‬الامانة‮ ‬العامة‮ ‬للمؤتمر‮ ‬القادم‮ ‬فيما‮ ‬يتعلق‮ ‬بالفروع‮ ‬بالخارج؟
- نتطلع لدور بارز وريادي وكبير للامانة العامة للمؤتمر وبما يواكب ويوافق حجم التحديات وثقل وحجم الامانة والمسئولية التاريخية وفي هذا التوقيت بالذات وذلك عبر التواصل المستمر والحثيث مع قيادات الداخل والخارج.

‮< ‬كلمة‮ ‬اخيرة‮..‬
- ادعو الجميع قيادة وجماهير وانصار المؤتمر الشعبي العام في الداخل والخارج للثبات والصمود ومواصلتهما وان يكون الجميع عند مستوى الثقة والمسئولية والعمل بمقتضى ذلك في هذا الظرف التاريخي المهم من تاريخ الوطن فالمرحلة جد خطيرة وتحتاج منا للمزيد من الصبر والمصابرة‮ ‬والصمود‮.‬
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 22-أغسطس-2019 الساعة: 04:33 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-56371.htm