الميثاق نت -

الإثنين, 07-أكتوبر-2019
الميثاق نت - -
اطلع نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع والأمن اللواء جلال الرويشان اليوم على التجهيزات النهائية لفعالية الذكرى الثالثة لمجزرة الصالة الكبرى المقرر إقامتها غداً بساحة الصالة الكبرى بصنعاء.

وأكد اللواء الرويشان خلال الزيارة وزيرا الدولة أحمد القنع والتعليم الفني والتدريب المهني غازي أحمد علي وأمين العامة حمود عُباد، أهمية إحياء ذكرى مجزرة الصالة الكبرى لإرسال رسالة للعالم باستمرار صمود اليمنيين في مواجهة قوى العدوان.

وقال “إنها أيضا رسالة السلام، كما تضمنتها مبادرة رئيس المجلس السياسي الأعلى، نمد أيدينا للسلام وفي نفس الوقت ستظل أيدينا تحمي الوطن، فإنهم جادين في السلام، سنبادر إلى السلام وإلا فالشعب اليمني ماض في الدفاع عن الوطن حتى تحقيق النصر”.

كما أكد أن الجرائم والمجازر التي ارتكبها وما يزال تحالف العدوان بحق الشعب اليمني لن تزيد اليمنيين إلا صلابة وقوة واستبسالا في مواجهته.

بدوره أشار أمين العاصمة إلى أهمية إحياء الذكرى الثالثة لمجزرة الصالة الكبرى التي أدمت قلوب اليمنيين وأدخلت الجراح إلى كل يمني.

ودعا الجميع إلى المشاركة في هذه الفعالية للتذكير بما ارتكبه العدوان من مجزرة مروعة بحق أبناء الشعب اليمني وفي مقدمتهم كبار قيادات الدولة .. مؤكدا استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان حتى تحقيق النصر وتطهير الوطن من دنس الغزاة والمحتلين.

من جانبه أكد رئيس اللجنة التحضيرية للفعالية حمود النقيب، استكمال التجهيزات بساحة الصالة الكبرى لإقامة فعالية الذكرى الثالثة للمجزرة .. مشيداً بجهود كل من ساهم في الإعداد والتجهيز لهذه الفعالية التي تؤكد صمود اليمنيين في وجه العدوان مهما بلغت التضحيات.

رافقهم خلال الزيارة وكيلا الأمانة المهندسين عايض الشميري وعبدالفتاح الشرفي والوكيل المساعد عبدالوهاب شرف الدين ومديرا مديرية السبعين محمد ناجي ومكتب الأشغال بالأمانة المهندس عبدالسلام الجرادي.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 22-أكتوبر-2019 الساعة: 08:25 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-56837.htm