موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


رئيس المؤتمر يعزي عضو السياسي الأعلى النعيمي بوفاة والده - المؤتمر الشعبي العام يدين العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة - تشييع مهيب لجثمان فقيد الوطن القاضي ابو الرجال - رئاسة مجلس النواب تدين العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة - هطول امطار غزيرة على صنعاء وضواحيها - يبدأ اليوم.. سعر جديد للبنزين والديزل في صنعاء - رئيس المؤتمر يعزي بوفاة المناضل علي أحمد أبو الرجال - رئيس المؤتمر: رحيل المناضل عبدالرحمن عثمان خسارة لليمن والمؤتمر - مليشيات الإخوان بتعز تمنع أسرة الفقيد عبدالرحمن عثمان من نقل جثمانه إلى صنعاء - مجلس الأمن الدولي يرحب بتمديد الهدنة في اليمن -
حوارات
الميثاق نت -

الإثنين, 10-يناير-2022
حاورها: رئيس التحرير: -
أكدت الحقوقية الحاصلة على الرخصة الدولية في التحكيم الدولي والعلاقات الدبلوماسية والشخصية الإعلامية المعروفة والمقيمة بجمهورية كوريا الجنوبية زهراء باعلوي أن طول أمد الحرب أسهم في أضعاف الاهتمام الدولي بالقضية الدولية.

وقالت:"العالم لا يكترث بالمأسو اليمنية" واعتبرت أن الحل لن ياتي إلا اذا أدرك اليمنيين بضرورة إيقاف الحرب.

وأضافت عضو العلاقات العامة بمنظمة (syi) للمهاجرين والمغتربين:" لا يجب أن نوجه كاملاللوم على الخارج لأنه لولا تواطو الأطراف في الداخل لما أصبحت البلة مكشوفة ومستباحة بهذا الشكل".

وأكدت باعلوي أنه لا أحد يستطيع أن يجرد اليمني من حق الدفاع عن نفسه وطالبت بدعم العمل الحقوقي الذي يوثق جرائم الحرب مشيرة إلى أن السعودية تدفع أموالاً طائلة للجهات الدولية للتغطية على جرائمها لكنها لا يمكن أن تعفي نفسها من تبعات التدمير.

إلى الحصيلة:



‮* ‬تعملين‮ ‬كخبيرة‮ ‬في‮ ‬التحكيم‮ ‬الدولي‮ ‬والعلاقات‮ ‬الدبلوماسية‮.. ‬هل‮ ‬لنا‮ ‬التعرف‮ ‬على‮ ‬طبيعة‮ ‬هذا‮ ‬النشاط‮ ‬وبدايتك‮ ‬معه؟‮ ‬



- التحكيم الدولي نظام حديث للانظمة القانونية المعترف بها في أوروبا وفي العالم أجمع، ويستخدم التحكيم في العديد من الأمور التي لا يتم اللجوء للقضاء فيها، مثل بنود التعاقد في العقود التجارية والصناعية والاستثمارية ذات الطابع الدولي وفي منازعات الاستثمار وعقود‮ ‬البنوك‮ ‬والملكية‮ ‬الفكرية‮ ‬وفض‮ ‬وتسوية‮ ‬المنازعات‮ ‬بين‮ ‬الأفراد‮ ‬والشركات‮ ‬،‮ ‬التحكيم‮ ‬الدولي‮ ‬مرن‮ ‬غير‮ ‬القضاء‮.. ‬وتلعب‮ ‬اطراف‮ ‬دورا‮ ‬مهما‮ ‬في‮ ‬اختيار‮ ‬الاجراء‮ ‬الأكثر‮ ‬ملائمة‮ ‬لحل‮ ‬نزاعهم‮.. ‬بداياتي‮ ‬قريبة‮ ‬منذ‮ ‬2020م‮.‬



‮* ‬هل‮ ‬تسمعون‮ ‬وتتفاعلون‮ ‬من‮ ‬خلال‮ ‬نشاطكم‮ ‬الحساس‮ ‬هذا‮ ‬صراخ‮ ‬المدنيين‮ ‬والاطفال‮ ‬والنساء‮ ‬بعد‮ ‬ان‮ ‬صاروا‮ ‬اهدافاً‮ ‬عسكريه‮ ‬للتحالف‮.. ‬وما‮ ‬الذي‮ ‬بإمكانكم‮ ‬فعله‮ ‬في‮ ‬سبيل‮ ‬ايقاف‮ ‬هذا‮ ‬القتل‮ ‬للمدنيين؟‮ ‬

- بالتأكيد ، يؤلمنا كل قطرة دم تسقط سواءً في الشمال او الجنوب، صنعاء او تعز، مأرب والضالع او شبوة، كل اليمن بدون استثناء.. القتل هو القتل والدم هو نفس الدم والقتيل هو يمني، سواءً سقطوا بقصف صواريخ طيران، او بقذائف محلية، وفي كلتا الحالتين نحن ضد الحرب في كل‮ ‬مكان‮ ‬ونرجو‮ ‬ان‮ ‬نضع‮ ‬حداً‮ ‬لهذه‮ ‬المأساة‮..‬

بالطبع لدينا انشطة اعلامية وحقوقية بهذا الاتجاه .. فالمأساة لاتمس فقط وطننا وابناء البلد ، انما حتى اليمنيين جميعاً في الخارج ، لذا كل ما نقوم به يصب في عملية احلال السلام ، ولو كانت الجهود قليلة.. لكننا نعمل بالامكانات المتوافرة.



‮* ‬رسالة‮ ‬اليمنيين‮ ‬ومعاناتهم‮ ‬هل‮ ‬وصلت‮ ‬للعالم‮ ‬او‮ ‬بالأحرى‮ ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬ينبغي‮ ‬عمله‮ ‬لإيصال‮ ‬رسالتهم‮ ‬بصورة‮ ‬فاعلة‮ ‬وقوية؟‮ ‬

- إذا أردتم الحقيقة فالعالم لايكترث بالمأساة اليمنية بمعنى ان هذا البلد اصبح معزولاً عن التفاعلات الدولية ، بسبب طول امد الحرب الذي اسهم في اضعاف الاهتمام الدولي بالقضية اليمنية ،بالتالي مجموعة من الجماعات تتصارع في بلد هامشي في اطراف الكوكب هذا الامر لايزعج‮ ‬ولايهم‮ ‬العالم‮ ‬كثيرا‮ ‬،‮ ‬وهذا‮ ‬ما‮ ‬يجعل‮ ‬المسؤولية‮ ‬تقع‮ ‬على‮ ‬عاتق‮ ‬الاطراف‮ ‬اليمنية‮ ‬،‮ ‬فالعالم‮ ‬لن‮ ‬يضره‮ ‬حربكم‮ ‬لو‮ ‬استمرت‮ ‬للأبد‮ ‬،‮ ‬لكن‮ ‬انتم‮ ‬هل‮ ‬ترضون‮ ‬بهذا‮ ‬لبلادكم‮..

الأصل‮ ‬في‮ ‬السؤال‮ ‬،‮ ‬نقول‮ ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬ينبغي‮ ‬عمله‮ ‬لاقناع‮ ‬اطراف‮ ‬الحرب‮ ‬بالحوار‮ ‬والسلام‮ ‬والخروج‮ ‬بصيغة‮ ‬مشتركة‮ ‬تنهي‮ ‬المأساة‮ .. ‬لان‮ ‬الحل‮ ‬لن‮ ‬يأتي‮ ‬الا‮ ‬اذا‮ ‬ادرك‮ ‬اليمنيون‮ ‬ضرورة‮ ‬إيقاف‮ ‬الحرب‮ .‬



‮* ‬هناك‮ ‬من‮ ‬ينزعج‮ ‬لقيام‮ ‬اليمنيين‮ ‬بالدفاع‮ ‬عن‮ ‬انفسهم‮.. ‬ما‮ ‬تعليقكم؟‮ ‬

‮- ‬هذا‮ ‬المفترض‮ ‬والطبيعي‮ ‬ومن‮ ‬حق‮ ‬أي‮ ‬انسان‮ ‬في‮ ‬أي‮ ‬مكان‮ ‬الدفاع‮ ‬عن‮ ‬نفسه‮ ‬،ولا‮ ‬أحد‮ ‬يستطيع‮ ‬ان‮ ‬يجرد‮ ‬اليمني‮ ‬من‮ ‬حق‮ ‬الدفاع‮ ‬عن‮ ‬نفسه‮ .. ‬







‮* ‬ما‮ ‬موقف‮ ‬القانون‮ ‬الدولي‮ ‬الانساني‮ ‬من‮ ‬هذه‮ ‬الجرائم‮ ‬التي‮ ‬يصفها‮ ‬الكثيرون‮ ‬بكونها‮ ‬جرائم‮ ‬حرب؟‮ ‬

‮- ‬هذه‮ ‬بالتأكيد‮ ‬جرائم‮ ‬حرب‮ ‬وجرائم‮ ‬ضد‮ ‬الانسانية‮ ‬وانتهاك‮ ‬جسيم‮ ‬للقانون‮ ‬الدولي‮ ‬بقتل‮ ‬المدنيين‮ ‬والتدمير‮ ‬للمؤسسات‮ ‬والممتلكات‮ ‬المدنية‮ ‬،‮ ‬وشن‮ ‬الهجمات‮ ‬العشوائية‮ ‬التي‮ ‬لا‮ ‬تميز‮ ‬بين‮ ‬الأهداف‮ ‬العسكرية‮ ‬والمدنية‮.‬

ما‮ ‬اريد‮ ‬قوله‮ ‬انه‮ ‬لا‮ ‬يجب‮ ‬ان‮ ‬نجزئ‮ ‬الحرب‮ ‬اليمنية‮ ‬،‮ ‬بمعنى‮ ‬يجب‮ ‬ان‮ ‬تتوقف‮ ‬الغارات‮ ‬السعودية‮ ‬،‮ ‬والحرب‮ ‬الداخلية‮ ‬ايضاً‮ .‬



‮* ‬أيضاً‮ ‬تتعرض‮ ‬البنية‮ ‬التحتية‮ ‬في‮ ‬بلادنا‮ ‬ومنذ‮ ‬سبع‮ ‬سنوات‮ ‬لعملية‮ ‬تهديم‮ ‬وتدمير‮ ‬في‮ ‬ظل‮ ‬صمت‮ ‬دولي‮ ‬مريب‮.. ‬ما‮ ‬سر‮ ‬هذا‮ ‬الصمت‮ ‬الدولي‮.. ‬وهل‮ ‬يعني‮ ‬اعفاء‮ ‬التحالف‮ ‬من‮ ‬جرائمه‮ ‬في‮ ‬تدمير‮ ‬البنى‮ ‬التحتية؟‮ ‬

‮- ‬كما‮ ‬اخبرتك‮ ‬سابقاً‮ ‬الصمت‮ ‬الدولي‮ ‬نتيجة‮ ‬عزل‮ ‬اليمن‮ ‬عن‮ ‬محيطها‮ ‬الخارجي‮ ‬إعلامياً‮ ‬سياسياً‮ ‬وحقوقياً‮ ‬على‮ ‬كل‮ ‬المستويات‮ ..‬لذا‮ ‬العالم‮ ‬لايرى‮ ‬اليمن‮ ‬إلا‮ ‬بعيون‮ ‬السعودية‮ ‬التي‮ ‬مصالحه‮ ‬مرتبطة‮ ‬معها‮ .‬

الحقيقة لا السعودية يمكن ان تعفي نفسها من تبعات التدمير ، وأيضاً هي تدفع أموالاً طائلة للجهات الدولية للتغطية على جرائمها ، فاذا استقرت الدولة اليمنية ،ورفعنا قضايا ضد ما فعلته السعودية باليمن ستحظى بدعم دولي كبير.



بالأخير‮ ‬هي‮ ‬حرب‮ ‬وليست‮ ‬نزهة‮ ‬حدثت‮ ‬فيها‮ ‬جرائم‮ ‬كثيرة‮ ‬،ولكن‮ ‬المؤكد‮ ‬ستحدث‮ ‬تسويات‮ ‬وتعويضات‮ ‬في‮ ‬المستقبل‮ ‬،‮ ‬ولهذا‮ ‬لابد‮ ‬من‮ ‬دعم‮ ‬العمل‮ ‬الحقوقي‮ ‬الذي‮ ‬يوثق‮ ‬جرائم‮ ‬الحرب‮ ‬،‮ ‬لانها‮ ‬ستكون‮ ‬وثيقة‮ ‬قانونية‮ ‬مهمة‮ .‬







* مع بداية عام جديد كيف تنظرين للتطورات القادمة وهل هي مشجعة لاستتباب السلام والاستقرار وإعلاء كلمة الحوار؟ ام ستظل بلادنا في حالة استنزاف لمقدراتها وامكاناتها .. وما الذي ينبغي على اليمنيين اتخاذه خاصة وان المجتمع الدولي لم يقم بواجبه كراعٍ أمين لتحقيق السلام؟‮ ‬



- هذا الامر يتوقف على رغبات الاطراف الداخلية أولاً ، صحيح ان العامل الاقليمي مؤثر لكن باعتقادي لا يجب ان نوجه كامل اللوم على الخارج ، لأنه لولا تواطؤ الاطراف في الداخل لما اصبحت البلد مكشوفة ومستباحة بهذا الشكل ،في الاخير المجتمع الدولي والاقليمي يتعامل وفق‮ ‬مصالحه‮ ‬وأمنه‮ ‬القومي‮ ..‬

أقصى ما يمكن فعله هو الضغط على الاطراف ، السلام الحقيقي لن يأتي من الخارج ، انما هو عملية داخلية ، اذا توصلت الاطراف الى القناعة بأنه لايمكن لأي طرف ان يحكم هذا البلد بمفرده ، وهذا البلد يجب ان يتشارك به الجميع..

الحروب‮ ‬طبيعي‮ ‬تقوم‮ ‬بتاريخ‮ ‬الشعوب‮ ‬،لكن‮ ‬الآن‮ ‬الحرب‮ ‬اليمنية‮ ‬استنفدت‮ ‬اسبابها‮ ‬وانتهت‮ ..‬

الحروب عادة تقوم لمحاولة طرف لإخضاع الآخر، الآن الحرب وصلت لمعركة كسر العظم كما يقولون ، خارطة الحرب فرضت حدوداً لكل طرف ، والآن على جميع القوى ان يقعدوا بطاولة حوار وتقاسم السلطة والثروة وبناء شراكة حقيقية لمستقبل جديد يؤمّن الجميع .







* كمهتمة بالعلاقات الدولية كيف تنظرين لمواقف القوى الكبرى ازاء القضية اليمنية وطبيعة الاهداف التي تسعى لتحقيقها؟ في ظل هذه التفاعلات اليمنية وما من تداعيات.. هل تجعلك تشعرين بخوف على مستقبل وطنك خاصة على صعيد وحدته؟

- مواقف الدول الكبرى متغيرة ، والمجتمع الدولي لاينظر للقضية اليمنية وفقاً لأسبابها وتفاعلاتها ، هو ينظر لليمن من منظور السعودية ، بالأخير ينظرو لليمن كبلد هامشي ولايهمهم الشعب وأي معاناة انسانية ، يهمهم فقط موقع اليمن الاستراتيجي الذي يجب ان يبقى تحت ادارتهم‮ ‬كباب‮ ‬المندب‮ ‬والموانئ‮ ‬والجزر‮ ..‬

ويتعاملون‮ ‬مع‮ ‬قضية‮ ‬اليمن‮ ‬وفقااً‮ ‬لمصالحهم‮ ‬مع‮ ‬السعودية‮ ‬كدولة‮ ‬غنية‮ ‬وفاعلة‮ ‬في‮ ‬المنطقة‮ ‬،ووفقاً‮ ‬للصراع‮ ‬مع‮ ‬ايران‮ ‬،‮

لايوجد اهداف كثيرة للقوى الدولية في اليمن ، هناك بالطبع مصالح ،لكن البلد معطل ، صحيح لو تحول لبلد فاشل بشكل كلي سيؤثر على المصالح الدولية ، لكن هناك دولاً اقليمية ضامنة للمصالح الدولية وبالتالي اليمن نقطة هامشية بهذا المسار..





طبعا هناك مخاوف على الكيان اليمني من التشطير، هناك دعم للمناطقية والانقسام والفوضى والميليشيا المسلحة بالجنوب ،ووجود حكومة في الشمال وحكومة بالجنوب يجعل المسؤولية كبيرة لابد ان يتحملوها بالحفاظ على مستقبل البلد ووحدته.





‮* ‬واضح‮ ‬جداً‮ ‬ان‮ ‬التحالف‮ ‬بات‮ ‬يولي‮ ‬الجزر‮ ‬والموانئ‮ ‬اليمنية‮ ‬جل‮ ‬اهتمامه‮.. ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬يعنيه‮ ‬عذا‮ ‬الاهتمام‮ ‬وهل‮ ‬سيتمكن‮ ‬من‮ ‬خلال‮ ‬سياسته‮ ‬وتوجهه‮ ‬من‮ ‬تحقيق‮ ‬أهدافه؟‮ ‬

‮- ‬طبعا‮ ‬الدول‮ ‬الاقليمية‮ ‬السعودية‮ ‬والامارات‮ ‬لها‮ ‬اهدافها‮ ‬ومصالحها‮ ‬الاقتصادية‮ ‬وهي‮ ‬لم‮ ‬تأتِ‮ ‬لسواد‮ ‬عيون‮ ‬اليمنيين‮ ‬بل‮ ‬لحماية‮ ‬مصالحها‮ ‬سواءً‮ ‬على‮ ‬المستوى‮ ‬السياسي‮ ‬او‮ ‬الاقتصادي‮ ‬،‮ ‬أساسا‮ ‬ماذا‮ ‬تتوقعون‮ ‬منها‮ ..‬؟



‮* ‬شهد‮ ‬العام‮ ‬2021م‮ ‬تعاظماً‮ ‬في‮ ‬معاناة‮ ‬النازحين‮.. ‬كيف‮ ‬تقيمون‮ ‬دور‮ ‬المنظمات‮ ‬المعنية‮ ‬ولماذا‮ ‬لا‮ ‬تقوم‮ ‬بواجبها‮ ‬الانساني‮ ‬تجاه‮ ‬النازحين‮ ‬خاصة‮ ‬مع‮ ‬وجود‮ ‬اعتوارات‮ ‬عدة‮ ‬في‮ ‬نشاطها؟‮ ‬

- المنظمات تقوم بدور نسبي لابأس به ، ولولا المنظمات وتكاتف ابناء المجتمع لكان الوضع اسوأ من هكذا بكثير ، صحيح هناك اختلالات وفساد لكن افضل من لاشيء ،بالاخير المنظمات الانسانية لايمكنها ان تقيم اقتصاد بلاد هي تعمل على سد الثغرات ، محاولة منع حدوث مجاعة في اليمن، هناك محاولات اعاقة واخطاء وفساد ، وهي ليست حكومة كي يمكننا محاسبتها بالقلم والمسطرة ، يمكن تقييمها يمكن تقليص فسادها ومراقبتها ومراجعة كشوفاتها ، لكن الاختلالات تظل حاصلة ،لكن بالمجمل يقومون بدور لابأس به، ونأمل بتكثيف العمل أكثر لأجل النازحين .



‮* ‬أيضاً‮ ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬تقولينه‮ ‬عن‮ ‬معاناة‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬جراء‮ ‬العدوان؟‮ ‬

- المرأة تعاني من الحرب بشكل مضاعف ،وتضاعفت الاعباء عليها كونها كانت معفية من كثير من المهام ، وتعاني الآن صحياً واقتصادياً واجتماعياً وعلى كل المستويات، اضطرت للخروج لسوق العمل بسبب فقدان معيلها جراء الحرب ، وهي غالباً غير مؤهلة ، تعاني جراء الحرب الداخلية‮ ‬والخارجية‮ ‬،‮ ‬العدوان‮ ‬الخارجي‮ ‬والاحتراب‮ ‬الداخلي‮ ‬كلاهما‮ ‬تسبب‮ ‬في‮ ‬معاناة‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬،‮ ‬ولااسعى‮ ‬لتجزئة‮ ‬المعاناة‮ ‬فالرجل‮ ‬والمرأة‮ ‬يعانون‮ ‬بسبب‮ ‬الحرب‮..‬



‮* ‬وبالمناسبة‮ ‬كيف‮ ‬تقيمين‮ ‬صوت‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬في‮ ‬عن‮ ‬وطنها‮ ‬وحقوقها؟

- صوت المرأة ضعيف جداً، كل الاطراف غير مهتمة او تسعى لتهميش الجانب النسوي ،المرأة تحاول الحضور بقدراتها وبجهودها ،ودعم هنا وهناك ، ولكن صوتها لم يصل للمستوى المطلوب او يتحول لصوت مؤسسي قوي وضاغط ومؤثر ، ولنكن اكثر وضوحاً الصوت اليمني بشكل عام ضعيف حضوره دولياً‮..‬



لكن‮ ‬بالنظر‮ ‬للمعوقات‮ ‬تجاه‮ ‬المرأة‮ ‬لابأس‮ ‬فقد‮ ‬حققت‮ ‬شوطاً‮ ‬لابأس‮ ‬به‮ ..‬







‮* ‬يؤخذ‮ ‬على‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬ان‮ ‬صوتها‮ ‬مشتت‮ ‬وحبيس‮ ‬للأجندة‮ ‬الحزبية‮ ‬الضيقة‮.. ‬ما‮ ‬تعليقك؟

- الحرب والانقسامات الداخلية تصنع تمترسات ، الرجال يتمترسون لجهة والنساء ايضاً ، وهذا يحدث في كل الحروب والصراعات في كل العالم ، لكن هناك صوت حقوقي مستقل وفاعل وله حضور قد تتقاطع رؤيته مع هذه الجهة او تلك ، لكنه يظل نشاطاً حقوقياً مستقلاً يدافع عن المرأة أياً‮ ‬كان‮ ‬توجهها‮ ..‬

الاحزاب‮ ‬لم‮ ‬تؤثر‮ ‬كثيرا‮ ‬على‮ ‬المرأة‮ ‬لان‮ ‬حضورها‮ ‬الحزبي‮ ‬ضعيف،‮ ‬والحضور‮ ‬الحقوقي‮ ‬اقوى‮ .‬



‮* ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬ينبغي‮ ‬على‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬عمله‮ ‬حتى‮ ‬تكون‮ ‬شريكاً‮ ‬فاعلاً‮ ‬في‮ ‬صنع‮ ‬السلام‮ ‬لوطنها؟

‮- ‬المرأة‮ ‬عليها‮ ‬ان‮ ‬تسعى‮ ‬لتنظيم‮ ‬نفسها‮ ‬وتنشئ‮ ‬مؤسسات‮ ‬كيانات‮ ‬حقوقية‮ ‬واعلامية‮ ‬سياسية‮ ‬،‮ ‬يجب‮ ‬ان‮ ‬تكون‮ ‬مؤهلة‮ ‬وحاضرة‮ ‬في‮ ‬كل‮ ‬المجالات‮ ..‬



انا لاارى ترويج المنظمات الدولية للسلام بهذا الشكل مناسباً فهناك طريقة فوقية وهشة ، بمعنى لو ارادت المنظمات الدولية والامم المتحدة ان تدعم المرأة كي تكون فاعلة في عملية السلام لا تأخذ مجموعة من الناشطات وتعقد مؤتمراً ويعتقدون انهم سيجعلونها فاعلة ، هذا تسويق للوهم ،عليهم دعمها عملياً لإنشاء كياناتها المؤسسية والاقتصادية والسياسية والمدنية والحقوقية ،وتتواصل مع الجمهور والشعب كي تكون قريبة من الشعب وتسعى للسلام الفعلي، أما المؤتمرات عملية شكلية فارغة لاتؤدي دوراً كبيراً .



‮* ‬باختصار‮ ‬ما‮ ‬ابرز‮ ‬معاناة‮ ‬المغتربين‮ ‬جراء‮ ‬الازمة‮ ‬التي‮ ‬تعاني‮ ‬منها‮ ‬بلادهم؟‮ ‬

- الشتات والفرقة وانقطاع الروابط الاجتماعية ، تختلف طبيعة المعاناة من الداخل والخارج ، المؤسف ان المغتربين وجدوا انفسهم مكشوفين بالخارج بلا دولة تحفظ حقوقهم وتتابع معاناتهم ، اصبح اليمني مهاناً خصوصاً في السعودية ، واصبح مثيراً للريبة والتوجس ، هكذا عندما تنهار‮ ‬الاوطان‮ ‬تفتح‮ ‬ابواب‮ ‬الجحيم‮ ‬على‮ ‬الجميع‮ .‬



‮* ‬كلمة‮ ‬أخيرة؟

- أرجو ان تصل اطراف الحرب الى قناعة بضرورة ايقاف الحرب ، انها اصبحت حرباً عبثية ، فلم يعد بإمكان اي طرف ان يبتلع البلاد لوحده ، لا أدري لم اختفت اصوات العقلاء ، انا مؤمنة ان هذه الاطراف حتى التي تتصارع يوجد صوت للعقلاء ويجب ان ندعم تلك الاصوات، ولدي يقين راسخ ان الحل لن يكون الا يمنياً، والخارج لن يسعى لأي حل حقيقي ، بالتأكيد سيرفع يده في لحظة ما عن هذه الحرب ، لكن لابد ان يكون هناك ارادة داخلية ولن يستطيع احد ان يقف ضدها ،وتستطيع ان تفرض مستقبل بلادها ومصيرها ، وأرجو من الاصوات العاقلة في كل المكونات المتحاربة والمنقسمة بالداخل ان يبدأوا بالتواصل وتشكيل لجان للتواصلات ، وهناك قطيعة طويلة بين الأطراف ويجب ان تنتهي ، وبناء الثقة للتمهيد لأي عملية سلام مستقبلية ،وأسأل الله ان أرى اليمن بخير وسلام بالقريب العاجل..

شكراً‮ ‬لصحيفة‮ »‬الميثاق‮«‬،‮ ‬وسنة‮ ‬سعيدة‮ ‬على‮ ‬الجميع‮. ‬







أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "حوارات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
4 عقود على رياح أغسطس وقيم الحوار المسئول
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري

المؤتمر‮ .. ‬مبادئ‮ ‬وقيم‮ ‬لا‮ ‬مهادنة‮ ‬فيها‮ ‬ولا‮ ‬تراجع‮ ‬عنها‮ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬‬‬

المرتزقة‮ ‬يوجّهون‮ ‬بإيقاف‮ ‬العملية‮ ‬التعليمية‮ ‬في‮ ‬مأرب
‮‬توفيق‮ ‬الشرعبي

سَراب‮ ‬الهُدن‬
أحمد‮ ‬الزبيري‬

مصر‮ ‬في‮ ‬الذاكرة‮ ‬العربية‮ (1)
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني‬‬

تساؤل
أحمد‮ ‬الكبسي‬

أسرار‮ ‬الوطن‮ ‬بين‮ ‬العملاء‮ ‬والمرتزقة‮ ‬بالداخل‮ ‬والخارج‮ ‬مع‮ ‬القوى‮ ‬الخارجية
سعيد‮ ‬عوض‮ ‬مسعود‮ ‬الجريري‮ ❊ ‬‬‬‬‬

تعدُّد‮ ‬القطبية‬
محمد‮ ‬اللوزي‬

الصادق‮ ‬لا‮ ‬يكذب‮ ‬أهله‬‬‬
علي‮ ‬أحمد‮ ‬مثنى‮ ‬‬‬‬

الخدمات‮ ‬الأساسية‮ ‬في‮ ‬اليمن‮ .. ‬إلى‮ ‬أين؟‮!‬‬‬‬‬‬‬
إبراهيم‮ ‬ناصر‮ ‬الجرفي‮ ‬‬‬‬

فلسطين‮ ‬للفلسطينيين‬
أحمد‮ ‬عبدالرحمن‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2022 لـ(الميثاق نت)