موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الصحة تدين استهداف المجمع الحكومي وإذاعة ريمة - 37232 شهيداً منذ بدء العدوان على غزة - رغم أضرارها الصحية.. ملابس "الحراج" ملاذ الفقراء - فِعْلٌ شعبي.. يتحدى صُنَّاع المعاناة..هل تنتصر حسن النوايا على سوء الحرب..؟ - النظام السعودي يفرض مزيداٍ من العراقيل على الحجاج اليمنيين بمشاركة مرتزقته - عدوان أمريكي بريطاني جديد على الحديدة - القوات المسلحة تستهدف مدمرة بريطانية وسفينتين رداً على مجزرة مخيم النصيرات - الخارجية تدين مجزرة مخيم النصيرات - تجاوز حصيلة شهداء غزة 37 ألفاً منذ 7 أكتوبر - الخارجية تدين مجزرة مخيم النصيرات -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 11-سبتمبر-2023
يحيى‮ ‬الماوري‮ *‬ -
نعيد الى الذاكرة كيف ولماذا تأسس المؤتمر الشعبي العام حيث ولم يعلن عن تأسيسه الا بعد حوارات ونقاشات طويلة تم اعداد وثيقة الميثاق الوطني الذي استفتي عليه من قبل الشعب اليمني بعد طرحه عليه لإبداء آراءه وملاحظاته عليه الذي كان يمثل فسم اليمين بين المتحاورين والقاسم المشترك بين كافة القوى السياسية والشخصيات الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني، حيث كان الميثاق الوطني العلاج والبلسم الذي شفا جروح واوجاع شعبنا الذي عانى الكثير من الحروب والانقسامات والتشطير والجهل والفقر والجوع والمرض الذي خلفه لنا الحكم الامامي الرجعي‮ ‬والذي‮ ‬احرم‮ ‬الشعب‮ ‬اليمني‮ ‬من‮ ‬أبسط‮ ‬مقومات‮ ‬العيش‮ ‬والحياة،‮ ‬
ونتيجة ذلك تحاورت القوى الوطنية والتنظيمات السياسية تحت ظل المؤتمر الشعبي العام بقيادة الرئيس علي عبدالله صالح رحمه الله وخرجوا بالميثاق الوطني وعقد المؤتمر العام للمؤتمر الشعبي العام الذي انا كنت احد أعضائه الألف والذي اعلن تأسيسه في يوم 24 أغسطس 1982م الذي أخرج الموتمر وقيادته الوطنية البلاد من تلك الويلات، وأصبح الميثاق الوطني الدليل النظري والفكري للمؤتمر الشعبي العام وبمثابة دستور ينظم الحياة الديمقراطية الجديدة ويضبط كل الممارسات والسلوكيات التي كانت تعيث بالبلد فساداً وخراباً،
لقد حقق المؤتمر الشعبي العام طموحات شعبنا في استكمال تحقيق اهداف الثورة اليمنية الستة وطور حياة الشعب اليمني في مختلف الجوانب، سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية وعلى كافة المستويات المختلفة، شق الطرقات الى كل بيت وقرية، وبناء المدارس والجامعات وتخرج الملايين بالشهادات العليا وفتح المشاريع التنموية وبناء البنية التحتية ورفع اليمن الى مكانة عالية والتي كانت تحترم ويحترم الانسان اليمني ويرحب به في معظم دول العالم بدون تأشيرة حيث جاء المؤتمر الشعبي العام كتنظيم سياسي موازٍ للحزب الاشتراكي اليمني من اجل تحقيق اعادة الوحدة وكان تحقيق اعادة الوحدة بفضل وجود المؤتمر بالتنسيق والتفاوض مع الحزب الاشتراكي اليمني ولولا تأسيس المؤتمر الشعبي العام لما تحققت الوحدة نتيجة عدم التوازن السياسي والحزبي وعدم الثقة بالآخر ولكن ما حدث كان رغبة من المواطن اليمني مع قادته الذين أخلصوا‮ ‬لتحقيق‮ ‬اعادة‮ ‬الوحدة‮ ‬وتجاوبوا‮ ‬مع‮ ‬مطالب‮ ‬الشعب‮ ‬اليمني‮. ‬
عاش‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬رائداً‮ ‬ومدافعاً‮ ‬عن‮ ‬اليمن‮ ‬وعن‮ ‬حرية‮ ‬الشعب‮ ‬اليمني‮ ‬واستقلاله‮ ‬وديمقراطيته‮.‬

‮* ‬رئيس‮ ‬فرع‮ ‬ولاية‮ ‬ميتشيغن

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الحرية لفلسطين بكل لغات العالم
عبد السلام الدباء

حق طبيعي للناس
أحمد عبدالرحمن

البقية في حياتك
حسن عبد الوارث

المؤتمر.. الحصن الحصين
يحيى الماوري

حرصاً على اليمن
أبو بكر القربي

النخبة التي كانت (2)
د. عبدالوهاب الروحاني

المتغيّرات تتسارع.. والفرص لا تتكرر
أحمد الزبيري

قراءة في سطور عن موسوعة (بن حبتور)
طه العامري

من (التفكيكية)كمعول هدم إلى المقاومة كإعادة بناء.. رؤية في الواقع والمتغيّر
محمد علي اللوزي

بين شارع المصلى وبيت الحَوِش!!
عبدالرحمن بجاش

حتى لا ننسى ذكرى تفجير جامع الرئاسة في اليمن
د. طه حسين الهمداني

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)