موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


العميد سريع: سنتخذ ما يلزم نصرة لدماء الشعب الفلسطيني - الزراعة: استمرار منع استيراد الدجاج المجمد - ارتفاع حصيلة مجزرة المواصي بخان يونس - بن حبتور يدشن العام الدراسي الجديد - النواب يؤكد دعمه لخيارات مواجهة الحرب الاقتصادية - الخطري تعزي فتحية العطاب بوفاة زوجها - مجزرة إسرائيلية جديدة في خان يونس - السياسي الأعلى يدين مجزرة مواصي خان يونس - الأونروا: غزة تواجه خطر فقدان جيل كامل من الأطفال - انتشال جثامين 60 شهيداً من غزة في اليوم الـ280 من العدوان -
مقالات
الميثاق نت -

الإثنين, 20-نوفمبر-2023
إياد‮ ‬فاضل‮ ❊‬ -
المزاج‮ ‬العام‮ ‬للجالية‮ ‬العربية‮ ‬بالولايات‮ ‬المتحدة‮ ‬الأمريكية‮ ‬تشوبه‮ ‬مصالح‮ ‬وتطلعات‮ ‬مختلفة‮ ‬وتعدد‮ ‬في‮ ‬انطلاقاته‮ ‬السياسية‮ ‬والدينية‮ ‬والمذهبية‮ ‬حسب‮ ‬حالة‮ ‬الانتماء‮. ‬
وكل ذلك لاشك جعل من هذا المزاج لا يستطيع أن يحدد موقفا من قضاياه العربية المصيرية أو في تبني رؤية انتخابية موحدة تصب لصالح العرب وتخدم قضاياهم وتبرزهم كقوة سياسية وانتخابية جديرة أن تلفت أنظار السياسيين إلى مطالبهم المشروعة وتضع حداً لحالة التهميش التي تعاني‮ ‬منها‮ ‬الجالية‮ ‬العربية‮ ‬والذي‮ ‬من‮ ‬أسبابه‮ ‬ركودها‮ ‬وعجزها‮. ‬
ولاريب أن الأحداث المؤسفة التي تشهدها فلسطين وخاصة قطاع غزة لم تحرك المزاج العربي بعد إلى البحث المسئول عن طرق وأساليب الاستغلال الأمثل للانتخابات الأمريكية وبما يجعل المعدون للبرامج الانتخابية حريصون على التعامل معهم كجالية لا صوت انتخابي مؤثر بالاضافة إلى ما تمتلكه من ارتباطات وثيقة مع جاليات عديدة ومنها الجاليات الإسلامية والتي يمكن أن تشكل جميعها أدوات ضغط حقيقية تفرض على أي إدارة انتخابية التعامل معها من منطلق حيثيات التأثير الإيجابي الذي تحدثه على الواقع.
وحقيقة إن محاولة هنا للقيام باستنهاض الجالية العربية يتطلب حالة من التناغم بين مختلف الشخصيات المؤثرة داخل الجالية وكذا عملية تعزيز عملية الاتصال والتواصل بهدف بلوغ رؤية انتخابية مشتركة تتجاوز الانتماءات الضيقة للجالية وتدفع بمختلف طاقاتها إلى لعب دور حقيقي‮ ‬وفاعل‮ ‬يضمن‮ ‬تحقيق‮ ‬أهدافها‮ ‬كجالية‮ ‬لديها‮ ‬العديد‮ ‬من‮ ‬المشاكل‮ ‬والصعوبات‮ ‬ولديها‮ ‬قضايا‮ ‬قومية‮ ‬يتطلب‮ ‬منها‮ ‬العمل‮ ‬على‮ ‬خدمتها‮ ‬والتعريف‮ ‬بها‮. ‬
وكل ذلك لا ريب يحتاج إلى قناعات حقيقية مالم فإن الجالية العربية ستظل أسيرة لمشكلاتها الداخلية وانتماءاتها القطرية ومرجعياتها المذهبية.. ما يعني أنها وبكل ما يمثله هذا الواقع المؤسف كونها نسخة من واقع عربي متشرذم تتفاعل مع تناقضاته ويزيد من معاناتها.

‮❊ ‬المسئول‮ ‬الإعلامي‮ ‬بفروع‮ ‬المؤتمر‮ ‬بالولايات‮ ‬المتحدة‮ ‬الأمريكية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
المستقبل للوحدة
بقلم / صادق بن امين أبو راس- رئيس المؤتمر الشعبي العام

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
أمين بن حسن أبو راس أول من رفع الطير الجمهوري قبل الثورة
د. سعيد الغليسي

فُكّوا أسْرَ الوطن !!
د. عبدالوهاب الروحاني

لا مساومة على قضايا شعبنا وأمتنا المصيرية
أحمد الزبيري

فلسطين في سوق الانتخابات الأمريكية.. 272 يوماً من الصمود البطولي
علي ناصر محمد

عنصرية (الأوروأمريكي) وقمعه للشعوب باسم الحقوق والحريات
محمد علي اللوزي

وجهان أساسيان للحرب على فلسطين
بثينة شعبان

هل ترغب إدارة بايدن في إنهاء الحرب على غزة؟
حسن نافعة*

حرية الصحافة وأهميتها في بناء المجتمع
عبد السلام الدباء

100 % مستحيل!
د. رصين الرصين

على طاولة التفاوض
عبدالرحمن مر اد

من‮ ‬وراء‮ ‬هذا‮ ‬الإجبار؟‮!‬
يحيى‮ ‬نوري

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2024 لـ(الميثاق نت)