الميثاق نت -

الثلاثاء, 14-سبتمبر-2021
حاوره‮ / ‬رئيس‮ ‬التحرير -
قال‮ ‬الدكتور‮ ‬احمد‮ ‬مطهر‮ ‬عقبات‮ ‬عميد‮ ‬معهد‮ ‬الميثاق‮ ‬للتدريب‮ ‬والتأهيل‮ ‬والدراسات‮ ‬والبحوث‮ ‬أن‮ ‬اللجنة‮ ‬المكلفة‮ ‬بتحديث‮ ‬المعهد‮ ‬تعمل‮ ‬حالياً‮ ‬على‮ ‬صياغة‮ ‬مشروع‮ ‬لائحته‮ ‬التنظيمية‮.‬
لافتاً‮ ‬الى‮ ‬أنه‮ ‬التوجه‮ ‬الجاد‮ ‬لقيادة‮ ‬المؤتمر‮ ‬برئاسة‮ ‬الشيخ‮ ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس‮ ‬يهدف‮ ‬الى‮ ‬تعزيز‮ ‬حضور‮ ‬المؤتمر‮ ‬والنهوض‮ ‬بأدائه‮ ‬على‮ ‬كافة‮ ‬الأصعدة‮.‬
ودعا‮ ‬الدكتور‮ ‬عقبات‮ ‬الفعاليات‮ ‬المؤتمرية‮ ‬الى‮ ‬التعامل‮ ‬مع‮ ‬المعهد‮ ‬كجهة‮ ‬خدمية‮ ‬مناطة‮ ‬بها‮ ‬تقديم‮ ‬الأنشطة‮ ‬المختلفة‮ ‬لكافة‮ ‬القطاعات‮ ‬ومنها‮ ‬المرأة‮ ‬والشباب‮.‬
وأكد‮ ‬عميد‮ ‬المعهد‮ ‬أن‮ ‬المؤتمر‮ ‬في‮ ‬هذه‮ ‬الظروف‮ ‬الحساسة‮ ‬يحتاج‮ ‬الى‮ ‬توحيد‮ ‬صفوفه‮ ‬وتجاوز‮ ‬أي‮ ‬خلافات‮ ‬في‮ ‬الرأي‮ ‬بين‮ ‬أعضائه‮ ‬أو‮ ‬مناكفات‮ ‬لا‮ ‬ضرورة‮ ‬لها‮.. ‬الى‮ ‬الحصيلة‮:‬

‮* ‬في‮ ‬البداية‮ ‬نهنئكم‮ ‬على‮ ‬ثقة‮ ‬القيادة‮ ‬بتعيينكم‮ ‬عميداً‮ ‬للمعهد‮ ‬من‮ ‬خلال‮ ‬وصف‮ ‬وظيفتكم‮ ‬بعميد‮ ‬بدلا‮ ‬عن‮ ‬رئيس‮ ‬للمعهد‮ ‬كما‮ ‬نص‮ ‬القرار‮.. ‬السؤال‮ ‬ما‮ ‬الذي‮ ‬تغير‮ ‬على‮ ‬صعيد‮ ‬هيكل‮ ‬المعهد؟‮ ‬
- في البداية لابد من الإشارة إلى أن مايجري من تحديث لهيكلية معهد الميثاق للتدريب والدراسات والبحوث يندرج في إطار تطوير العمل وتحديثه في بقية دوائر المؤتمر من منطلق مواكبة المستجدات الوطنية وأهمية الاستفادة من الكوادر الفاعلة واستيعاب النشاطات بما يمكن اختزاله على أرض الواقع دون التوسع في مجالات لايستفاد منها ، خاصة وكما هو معروف أن المؤتمر الشعبي العام يمر بظروف استثنائية تستوجب دراسة واقع الحال وحصر فعالياته في ماهو متاح من الموارد والبرامج التي يمكن تنفيذها في هذا الوضع الاستثنائي . ومن هذا المنطلق تسعى قيادة المؤتمر برئاسة الشيخ صادق بن أمين أبورأس الى استقراء الواقع كما هو ومواكبة المستجدات بحكمة تمكن المؤتمر من القيام بواجباته تجاه كوادره ومشاركاته السياسية وفعالياته التنظيمية وغيرها بمسئولية في ظل هذا الوضع الحساس .

‮*‬كنتم‮ ‬واحداً‮ ‬من‮ ‬أعضاء‮ ‬اللجنة‮ ‬التي‮ ‬كلفت‮ ‬بإجراء‮ ‬تطوير‮ ‬مؤسسي‮ ‬للمعهد‮.. ‬هل‮ ‬لكم‮ ‬ان‮ ‬تعطونا‮ ‬صورة‮ ‬عن‮ ‬طبيعة‮ ‬نشاط‮ ‬هذه‮ ‬اللجنة‮ ‬وما‮ ‬الذي‮ ‬احدثته‮ ‬من‮ ‬تغييرات‮ ‬بهيكلة‮ ‬المعهد؟‮ ‬
- فيما يتعلق بمعهد الميثاق للتدريب والدراسات والبحوث وبرامجه ونشاطاته فهو يهتم بمجال التدريب والتأهيل الذي يعتبر من أساسيات نشاطات المؤتمر والذي من خلاله يتم بناء وتدريب كوادره، بما يدعم قدرتهم على أداء مهامهم التنظيمية لأساليب العمل بكفاءة واقتدار وفقاً لمبادئ‮ ‬وبرامج‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأدبياته‮.‬
ويسعى المعهد في هذا الجانب وبالتعاون والتنسيق مع قطاعات الأمانة العامة إلى تنفيذ المهام المناطة به باعتباره الجهة المسئولة عن التأهيل والتدريب والدراسات والبحوث، وانطلاقاً من قرارات وتوصيات المؤتمر العام السابع في رؤيته الأولى والثانية وقرارات اللجنة العامة واللجنة الدائمة التي أكدت في مجملها على أهمية الاعداد الجيد لقيادات العمل التنظيمي بمختلف الأطر والتكوينات وأهمية التزام النهج العلمي القائم على صيغ منظمة ومدروسة بعناية في ممارسة العمل السياسي، خاصة في ظل ما يمر به الوطن من متغيرات وتحديات تواجه المؤتمر للوصول إلى حالة منظمة من ممارسة المسئوليات تستمد قدرتها من الساحة الوطنية بوعي عميق وخبرة سليمة في الأداء ، سواء من خلال الدورات التدريبية أو البرامج التوعوية على المستوى المركزي والمحلي لمختلف التكوينات التنظيمية بحسب الاحتياج. ولذلك فقد شهدت الفترة الماضية تحقيق أهداف تنمية وعي الكوادر القيادية للمؤتمر الشعبي العام بالقضايا الأساسية وتطوير قدرات القيادات التنظيمية على مستوى التكوينات التنظيمية المختلفة بما فيها دائرتا الشباب والمرأة ، إلى جانب الندوات والمحاضرات وإقامة الفعاليات الوطنية.

‮*‬هل‮ ‬مازال‮ ‬هناك‮ ‬هيئة‮ ‬استشارية‮ ‬او‮ ‬مجلس‮ ‬علمي‮ ‬بالمعهد‮ ‬يساعده‮ ‬على‮ ‬تنفيذ‮ ‬اهدافه‮ ‬وبرامجه؟‮ ‬
- يواكب معهد الميثاق الخطوات الملموسة لتحديث البناء التنظيمي لتكوينات المؤتمر الشعبي العام كترجمة حقيقية للتوجه الجاد الذي تنتهجه قيادة المؤتمر برئاسة الشيخ صادق بن أمين أبو راس لتعزيز حضوره على الساحة الوطنية والدولية والنهوض بأدائه على كافة الأصعدة ، حيث ينطلق المعهد إلى آفاق التحديث لبنائه التنظيمي في ضوء النظام الداخلي بما يتناسب مع خصوصية المرحلة والنشاطات التي تتناسب مع المتغيرات الوطنية بالصورة التي تحقق التناسق والتكامل والمرونة في أداء مختلف وحدات المعهد العلمية والإدارية ، وتضمن تحديد دقيق للمهام‮ ‬والاختصاصات‮ ‬وترتيب‮ ‬العلاقات‮ ‬التنظيمية‮ ‬بهيكل‮ ‬يخدم‮ ‬الأهداف‮ ‬التي‮ ‬أُنشئ‮ ‬على‮ ‬أساسها‮ ‬بالاستفادة‮ ‬من‮ ‬القدرات‮ ‬والموارد‮ ‬المتاحة‮ .‬

‮*‬يتمتع‮ ‬المؤتمر‮ ‬بكوادر‮ ‬متخصصة‮ ‬في‮ ‬مختلف‮ ‬المجالات‮ ‬الإدارية‮ ‬والإعلامية‮ ‬والتوجيهية‮ ‬والارشادية‮.. ‬كيف‮ ‬سيتم‮ ‬للمعهد‮ ‬الاستفادة‮ ‬من‮ ‬هذا‮ ‬التنوع‮ ‬العلمي‮ ‬واسقاطه‮ ‬في‮ ‬برامجه؟‮ ‬
- أما وصف وظيفة عميد المعهد فهي التسمية المناسبة للمعاهد العلمية المهتمة بالتدريب والتأهيل والدراسات والبحوث ، ولاشك أن إدارة المعهد يتوافق نشاطها بذات المستوى العلمي للمعاهد المماثلة في الداخل والخارج التي تحمل نفس التسمية المتعارف عليها ، وهذا مارأته اللجنة‮ ‬المكلفة‮ ‬بتحديث‮ ‬بناء‮ ‬المعهد‮.‬

‮* ‬دور‮ ‬المعهد‮ ‬في‮ ‬التعريف‮ ‬بالمؤتمر‮ ‬وانجازاته‮ ‬ومحطات‮ ‬مسيرته‮ ‬هل‮ ‬نتوقع‮ ‬فتح‮ ‬نوافذ‮ ‬إلكترونية‮ ‬لتغطية‮ ‬كل‮ ‬هذا؟‮ ‬
- اللجنة المكلفة بتحديث البناء وضعت المشروع بالتزامن مع توجه قيادة المؤتمر بوضع خطوات ملموسة لتحديث البناء التنظيمي لتكوينات المؤتمر للنهوض بأدائه على مختلف الأصعدة السياسية والتنظيمية . ومن هذا المنطلق فقد عكفت اللجنة على إعداد هذا المشروع وفق منهجية علمية وأسس عملية ، بالاستفادة من الرصيد المعرفي المتراكم في المكتبات والموارد العلمية ، مع الأخذ في الاعتبار للموجهات العامة الواردة في قرار تشكيل اللجنة وتوصيات مشروع تحديث البناء التنظيمي للأمانة العامة المتعلقة بمعهد الميثاق ، وفي مقدمتها نقل عدد من الدوائر لتصبح وحدات نوعية متخصصة، وبصورة تحقق التناسق والتكامل والمرونة في أداء مختلف وحدات المعهد العلمية والإدارية ، وتضمن تحديد دقيق للمهام والاختصاصات وترتيب العلاقات التنظيمية ، من خلال هيكل تنظيمي كفء مخطط بعناية وموضوعية يخدم الأهداف التي أُنشئ على أساسها دون ازدواج أو تضارب في الاختصاصات ، ويساعد على تطوير الأداء ومعالجة الاختلالات بالاستفادة من القدرات والموارد المتاحة.. وبناء عليه بدأت اللجنة مهامها بدراسة وتحليل الواقع التنظيمي للمعهد وتحديد نقاط القوة والضعف ، ومن ثم استخلاص متطلبات التحديث والتطوير واقتراح‮ ‬التوصيات‮ ‬التي‮ ‬استندت‮ ‬عليها‮ ‬اللجنة‮ ‬في‮ ‬بناء‮ ‬الهيكل‮ ‬التنظيمي‮ ‬وصياغة‮ ‬مشروع‮ ‬اللائحة‮ ‬التنظيمية‮ ‬للمعهد‮.‬
وعموماً‮ ‬فإن‮ ‬الأقسام‮ ‬الفاعلة‮ ‬في‮ ‬المعهد‮ ‬هي‮ ‬قسم‮ ‬التأهيل‮ ‬والتدريب‮ ‬وقسم‮ ‬الدراسات‮ ‬والبحوث‮.‬

*التوجهات الراهنة لقيادة المؤتمر نحو الاصلاحات للبناء المؤسسي هل سيقوم المعهد بالتعريف بها داخل الوسط المؤتمري.. وما الذي تحتاجه من وجهة نظر المعهد من برامج تدريبيه تمكن القيادات من التعامل الايجابي معها؟
- سيستمر المعهد بالتنسيق مع دوائر الأمانة العامة في تنفيذ النشاطات بحسب الاحتياج ، كما سيواكب كافة الفعاليات الوطنية والدينية وغيرها من خلال الندوات والحلقات النقاشية والمحاضرات بالاستعانة بالكوادر الكفؤة التي يزخر بها المؤتمر.

‮*‬ما‮ ‬دعوتكم‮ ‬لجميع‮ ‬الفعاليات‮ ‬المؤتمرية‮ ‬للتعامل‮ ‬والتعاون‮ ‬مع‮ ‬المعهد؟‮ ‬
- ندعوجميع الفعاليات المؤتمرية للتعامل مع المعهد كجهة خدمية مناطة بها تقديم الأنشطة المختلفة لكافة القطاعات ومنها قطاعا المرأة والشباب التي سيتعاطى معها بمسئولية مجلس المعهد، وبالتالي فإن تعاون الجميع لاشك سيصب في مجرى مصلحة المؤتمر التنظيمية والتوعوية .



‮*‬كلمه‮ ‬أخيرة؟
- كلمتي الأخيرة هي علينا أن ندرك جيداً الأوضاع الاستثنائية التي يمر بها المؤتمر والوطن بشكل عام ، كما ينبغي مراعاة الظروف السياسية والموارد الشحيحة المتاحة في تنفيذ المهام ، وأن نتعايش مع الواقع بحكمة ، وأن المسئولية هي تكليف وليس تشريفاً ، ويدرك الجميع أن المؤتمر في هذه الظروف الحساسة يحتاج الى توحيد صفوفه وتجاوز أي خلافات في الرأي بين أعضائه أو مناكفات لاضرورة لها لأن المؤتمر هو التنظيم الذي تأسس على احترام الآخر ويضم في طياته شرائح المجتمع المختلفة ويضع برامجه من منطلق المصلحة العامة ويتعاون مع الجميع في‮ ‬دفع‮ ‬عجلة‮ ‬التنمية‮ ‬والذود‮ ‬عن‮ ‬تراب‮ ‬الوطن‮ ‬واستقلاله‮ ‬وسلامة‮ ‬أراضيه‮.‬

ملخص‮ ‬للسيرة‮ ‬الذاتية
البيانات‮ ‬الشخصية‮:‬
الاسم‮ : ‬أ‮. ‬د‮ ‬أحمد‮ ‬مطهر‮ ‬يحيى‮ ‬عقبات‮ ‬
المؤهل‮ ‬الدراسي‮ : ‬دكتوراه‮ ‬في‮ ‬الإعلام‮ ‬1985م‮. ‬
الدرجة‮ ‬العلمية‮ : ‬أستاذ‮ ‬دكتور
أهم‮ ‬الخبرات‮:‬
‮- ‬معد‮ ‬برامج‮ ‬ومخرج‮ ‬في‮ ‬التلفزيون‮ ‬اليمني‮ (‬ق1‮) ‬من‮ ‬عام‮ ‬1980‮ - ‬1982م
‮- ‬مدير‮ ‬التدريب‮ ‬بالمؤسسة‮ ‬العامة‮ ‬اليمنية‮ ‬للإذاعة‮ ‬والتلفزيون‮ ‬من‮ ‬عام‮ ‬1990‮ - ‬1991م
‮- ‬رئيس‮ ‬دائرة‮ ‬التدريب‮ ‬بمعهد‮ ‬خليفة‮ ‬للإذاعة‮ ‬والتلفزيون‮ ‬من‮ ‬عام‮ ‬1985‮ -‬1990م‮ .‬
‮- ‬مدير‮ ‬فروع‮ ‬المؤسسة‮ ‬العامة‮ ‬اليمنية‮ ‬للإذاعة‮ ‬والتلفزيون‮ ‬من‮ ‬عام‮ ‬1991‮ -‬1992‮ ‬م‮ .‬
‮- ‬عميد‮ ‬كلية‮ ‬الإعلام‮ ‬بجامعة‮ ‬صنعاء‮ ‬من‮ ‬3‮ ‬نوفمبر‮ ‬2002م‮ ‬الى‮ ‬3‮ ‬مارس‮ ‬2007م
‮- ‬مستشار‮ ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ ‬ورئيس‮ ‬دائرة‮ ‬التطوير‮ ‬الأكاديمي‮ - ‬الوقت‮ ‬الحاضر

المؤلفات
أولاً‮: ‬الكتب‮ :‬
‮- ‬التلفزيون‮ ‬صحافة‮ ‬وفن‮ . ‬المركز‮ ‬اليمني‮ ‬للاستشارات‮ ‬الهندسية‮ - ‬صنعاء‮ ‬1994م‮ .‬
‮- ‬صحافة‮ ‬الإذاعات‮ ‬والمطبوعات‮ . ‬مركز‮ ‬عبادي‮ ‬للدراسات‮ ‬والنشر‮ ‬صنعاء‮ ‬1995م‮ .‬
‮- ‬أسس‮ ‬ومعايير‮ ‬الإنتاج‮ ‬الإذاعي‮ ‬والتلفزيوني‮ - ‬مركز‮ ‬عبادي‮ ‬للدراسات‮ ‬والنشر‮ - ‬صنعاء‮ ‬1996
‮- ‬المرشد‮ ‬إلى‮ ‬العمل‮ ‬التلفزيوني‮ - ‬مركز‮ ‬عبادي‮ ‬للدراسات‮ ‬والنشر‮ - ‬صنعاء‮ ‬1997م‮ .‬
‮- ‬الإنتاج‮ ‬التلفزيوني‮ - ‬مركز‮ ‬عبادي‮ ‬للدراسات‮ ‬والنشر‮ - ‬صنعاء‮ ‬2000م‮ .‬
‮- ‬الإعلام‮ ‬التلفزيوني‮ - ‬دار‮ ‬الفكر‮ ‬المعاصر‮ - ‬صنعاء‮- ‬2007م
‮- ‬الكتابة‮ ‬للإذاعة‮ ‬والتلفزيون‮ ‬وفن‮ ‬الإلقاء‮ - ‬دارالفكر‮ ‬المعاصر‮ - ‬صنعاء‮- ‬2007م
‮- ‬تقنية‮ ‬الإنتاج‮ ‬التلفزيوني‮ - ‬دار‮ ‬الفكر‮ ‬المعاصر‮ - ‬صنعاء‮- ‬2008م
‮- ‬الإتصال‮ ‬السكاني‮ - ‬دار‮ ‬الفكر‮ ‬المعاصر‮- ‬صنعاء‮ - ‬2008م
‮- ‬طرق‮ ‬إنتاج‮ ‬برامج‮ ‬التوعية‮ ‬الإعلامية‮ ‬للوقاية‮ ‬من‮ ‬أضرار‮ ‬المخدرات‮- ‬جامعة‮ ‬نايف‮ ‬العربية‮ - ‬الرياض‮- ‬2008م
‮- ‬الدبلوماسية‮ ‬والإعلام‮ - ‬وكاة‮ ‬الأنباء‮ ‬اليمنية‮ ‬سبأ‮. ‬2008م‮.‬
‮- ‬إعداد‮ ‬وتقديم‮ ‬وإنتاج‮ ‬البرامج‮ ‬الإذاعية‮ ‬والتلفزيونية‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‭.‬2008م‮.‬
‮- ‬الإعلام‮ ‬المرئي‮ ‬والتنمية‮ ‬السياحية‮- ‬وزارة‮ ‬السياحة‭.‬2010‮ ‬م‮.‬
‮- ‬البعد‮ ‬التربوي‮ ‬في‮ ‬الإعلام‮ ‬المرئي‮ - ‬الهيئة‮ ‬العامة‮ ‬للكتاب‮- ‬صنعاء‮ ‬2012م
‮- ‬الشكل‮ ‬التعبيري‮ ‬لثقافة‮ ‬الصورة‮ ‬في‮ ‬البرنامج‮ ‬التلفزبوني‮ - ‬مجلة‮ ‬إذاعة‮ ‬وتلفزيون‮ ‬الخليج‮ - ‬العدد‮ ‬93‮ - ‬2013م
‮- ‬البعد‮ ‬الإنساني‮ ‬للإسلام‮ ‬في‮ ‬الإعلام‮ ‬المرئي‮ - ‬مجلة‮ ‬إذاعة‮ ‬وتلفزيون‮ ‬الخليج‮ - ‬العدد‮ ‬94‮- ‬2013م
ثانياً‮ : ‬الأبحاث‮ ‬والدراسات‮ : ‬منها
‮- ‬التقرير‮ ‬الصحفي‮ ‬في‮ ‬البرامج‮ ‬التلفزيونية‮ - ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬15‮ ‬العام‮ ‬1993م‮ .‬
‮- ‬المقابلة‮ ‬الصحفية‮ ‬في‮ ‬البرامج‮ ‬التلفزيونية‮ - ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬16‮ ‬العام‮ ‬1994م‮ .‬
‮- ‬وظيفة‮ ‬الفقرات‮ ‬التمثيلية‮ ‬في‮ ‬البرامج‮ ‬التلفزيونية‮ - ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬17‮ ‬العام‮ ‬1995م‮ .‬
‮- ‬حالة‮ ‬الشك‮ ‬واليقين‮ ‬في‮ ‬التعبير‮ ‬اللفظي‮ ‬والصوري‮ - ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬18‮ ‬العام‮ ‬1995م‮ .‬
‮- ‬البرامج‮ ‬التلفزيونية‮ (‬ق1‮) ‬وأفاق‮ ‬تطويرها‮ . ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬19‮ ‬العام‮ ‬1996م‮.‬
‮- ‬التدريب‮ ‬البرامجي‮ ‬للتلفزيون‮ ‬اليمني‮ - ‬النفقات‮ ‬والجدوى‮ . ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬20‮ ‬العام‮ ‬1997م‮ .‬
‮- ‬دور‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬في‮ ‬الإنتاج‮ ‬الإعلامي‮ . ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬24‮ ‬العام‮ ‬2001م‮.‬
‮- ‬أهمية‮ ‬البرنامج‮ ‬التعليمي‮ ‬في‮ ‬التلفزيون‮ ‬اليمني‮ . ‬مجلة‮ ‬كلية‮ ‬الآداب‮ - ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ - ‬العدد‮ ‬25‮ ‬العام‮ ‬2001م‮ .‬
‮- ‬استراتيجية‮ ‬الإعلام‮ ‬السكاني‮ . ‬مجلة‮ ‬اكليل‮ - ‬وزارة‮ ‬الثقافة‮ - ‬العدد‮ (‬25‮ ‬عام‮ ‬2001م‮) .‬
‮- ‬إنتاج‮ ‬برامج‮ ‬الطفل‮ ‬في‮ ‬التلفزيون‮ ‬اليمني‮ . ‬مجلة‮ ‬دراسات‮ ‬يمنية‮. ‬مركز‮ ‬الدراسات‮ ‬والبحوث‮ ‬اليمني‮.‬صنعاء‮. ‬العدد‮ ‬70‮- ‬2003م
‮- ‬المبادرات‮ ‬الإعلامية‮ ‬والتحفيزية‮ ‬لتنفيذ‮ ‬أهداف‮ ‬السياسة‮ ‬الوطنية‮ ‬للسكان‮ - ‬مجلة‮ ‬جامعة‮ ‬صنعاء‮ ‬للعلوم‮ ‬الإجتماعية‮ ‬والإنسانية‮. ‬العدد‮ ‬الأول‭.‬2007م
‮- ‬دور‮ ‬وسائل‮ ‬الإعلام‮ ‬في‮ ‬التصدي‮ ‬للإرهاب‮ ‬والقرصنة‮ ‬البحرية‮. ‬مركز‮ ‬الدراسات‮ ‬والبحوث‮-‬جامعة‮ ‬نايف‮ ‬العربية‮ ‬للعلوم‮ ‬الأمنية‮- ‬الرياض‮ ‬2006م
‮- ‬البعد‮ ‬العلمي‮ ‬وتحديات‮ ‬المعلوماتية‮ ‬في‮ ‬الشاشة‮ ‬الصغيرة‮.‬بحث‮ ‬مقدم‮ ‬لمؤتمر‮ ‬كلية‮ ‬الأداب‮ ‬الخامس‮ ‬بجامعة‮ ‬الزرقاء‮- ‬الأردن‮- ‬2004م
‮- ‬الكفاية‮ ‬العلمية‮ ‬لاعضاء‮ ‬هيئة‮ ‬التدريس‮ ‬وبرامج‮ ‬التدريب‮ - ‬كلية‮ ‬الاعلام‮ ‬نموذجا‮- ‬بحث‮ ‬مقدم‮ ‬للمنتدى‮ ‬الإعلامي‮ ‬الثالث‮( ‬التعليم‮ ‬والتدريب‮ ‬الإعلامي‮ ‬في‮ ‬الوطن‮ ‬العربي‮)- ‬الرياض‮ - ‬2005م
‮- ‬دور‮ ‬وسائل‮ ‬الإعلام‮ ‬في‮ ‬الحد‮ ‬من‮ ‬انتشار‮ ‬المخدرات‮ . ‬مقدم‮ ‬للندوة‮ ‬المقامة‮ ‬بجامعة‮ ‬نايف‮ ‬العربية‮. ‬الرياض‮. ‬2007م‮.‬
‮- ‬دور‮ ‬وسائل‮ ‬الإعلام‮ ‬في‮ ‬تشر‮ ‬التوعية‮ ‬المرورية‮. ‬بحث‮ ‬مقدم‮ ‬للندوة‮ ‬المقامة‮ ‬بجامعة‮ ‬نايف‮ ‬العربية‮. ‬الرياض‮. ‬2007م‮.‬مجلة‮ ‬دراسات‮ ‬يمنية‮ .‬العدد‮ ‬95
‮- ‬شروط‮ ‬الحوار‮ ‬التلفزيوني‮ ‬ووسائله‮. ‬مجلة‮ ‬الإذاعات‮ ‬العربية‮.‬اتحاد‮ ‬إذاعات‮ ‬الدول‮ ‬العربية‮. ‬العدد‮ ‬3‮ ‬لعام‮ ‬2008م‮.‬تونس‮.‬
‮- ‬البعد‮ ‬التربوي‮ ‬في‮ ‬الإعلام‮ ‬المرئي‮. ‬مجلة‮ ‬إذاعة‮ ‬وتلفزيون‮ ‬الخليج‮. ‬الرياض‮.‬العدد92‮-‬2013م
‮- ‬أي‮ ‬دور‮ ‬للإعلام‮ ‬بالتوعية‮ ‬بالقضايا‮ ‬السكانية‮. ‬مجلة‮ ‬الإذاعات‮ ‬العربية‮. ‬تونس‮.‬العدد1‮-‬2012م
‮- ‬الشكل‮ ‬التعبيري‮ ‬لثقافة‮ ‬الصورة‮ ‬في‮ ‬البرنامج‮ ‬التلفزيوني‮. ‬مجلة‮ ‬إذاعة‮ ‬وتلفزيون‮ ‬الخليج‮. ‬الرياض‮.‬العدد93‮-‬2013م

ثالثاً‮ : ‬المقالات‮ ‬العلمية‮ :‬
‮- ‬أكثر‮ ‬من‮ (‬300‮) ‬مقالة‮ ‬علمية‮ ‬منشورة‮ ‬في‮ ‬صحف‮ ‬ومجلات‮ ‬يمنية‮ ‬وعربية‮.‬
من‮ ‬النشاطات‮ ‬العلمية‮ :‬
‮- ‬مؤتمر‮ ‬أساتذة‮ ‬التدريس‮ ‬الإعلامي‮ ‬في‮ ‬الوطن‮ ‬العربي‮ - ‬الجزائر‮ ‬1987م‮ .‬
‮- ‬مؤتمر‮ ‬مدراء‮ ‬التدريب‮ ‬الإعلامي‮ ‬في‮ ‬الوطن‮ ‬العربي‮ - ‬تونس‮ ‬1990م‮ .‬
‮- ‬المؤتمر‮ ‬العلمي‮ ‬الأول‮ ‬لجامعتي‮ ‬صنعاء‮ ‬وعدن‮ - ‬صنعاء‮ ‬1993م‮ .‬
‮- ‬المؤتمر‮ ‬العلمي‮ ‬المصاحب‮ ‬لأعمال‮ ‬الدورة‮ ‬الثلاثين‮ ‬لاتحاد‮ ‬الجامعات‮ ‬العربية‮ - ‬صنعاء‮ ‬1997م‮.‬
‮- ‬مؤتمرجامعة‮ ‬الزرقاء‮ ‬بالأردن‮ "‬حضارة‮ ‬الأمة‮ ‬وتحدي‮ ‬المعلوماتية‮ - ‬الزرقاء‮ - ‬الأردن‮ ‬2004م
‮- ‬مؤتمر‮ ‬التصدي‮ ‬للإرهاب‮ ‬والقرصنة‮ ‬البحرية‮ - ‬صنعاء‮ ‬2004م‮.‬
‮- ‬المؤتمر‮ ‬العلمي‮ ‬الأول‮ ‬للجامعات‮ ‬السعودية‮ ‬واليمنية‮ - ‬صنعاء‮ ‬2005م‮.‬
‮- ‬التدريب‮ ‬الإعلامى‮ ‬في‮ ‬الوطن‮ ‬العربي‮ - ‬الرياض‮ ‬2005م
‮- ‬دور‮ ‬المؤسسات‮ ‬التربوية‮ ‬في‮ ‬الوقاية‮ ‬من‮ ‬المخدرات‮ - ‬الرياض‮ ‬2007م
‮- ‬ممثل‮ ‬اليمن‮ ‬في‮ ‬المؤتمر‮ ‬الدولي‮ ‬لتنمية‮ ‬الاتصال‮ - ‬اليونسكو‮ - ‬باريس‮ - ‬ديسمبر‮ ‬2002م،‮ ‬مارس‮ ‬2003م‮.‬
‮- ‬الإشراف‮ ‬العلمي‮ ‬لندوة‮ ‬واقع‮ ‬حملات‮ ‬التوعية‮ ‬المرورية‮ .‬جامعة‮ ‬نايف‮ ‬العربية‮. ‬الرياض‮ - ‬أكتوبر‮ ‬2007‮ ‬م‮.‬
‮- ‬الإشراف‮ ‬العلمي‮ ‬على‮ ‬عدد‮ ‬من‮ ‬طلاب‮ ‬الماجستير‮ ‬والدكتوراه‮ ‬
‮- ‬نشاطات‮ ‬علمية‮ ‬متفرقة‮.‬


تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 18-أكتوبر-2021 الساعة: 06:41 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-61180.htm