الميثاق نت -

الأربعاء, 01-فبراير-2023
الميثاق نت -
طالبت جمعيات تعاونية زراعية في محافظة عمران، اليوم، بإيجاد حلول عاجلة لتسويق إنتاج محصول الثوم البلدي.

ودعت الجمعيات في بيان لها الجهات المعنية إلى التدخل العاجل لتسويق هذا المحصول الذي تم إنتاجه بكميات كبيرة في إطار الزراعة التعاقدية.

واعتبر البيان استمرار التنصل عن تنفيذ العقود المبرمة مع إحدى شركات الزراعة التعاقدية وعدم استقبال كميات الثوم البلدي من الجمعيات يؤثر سلباً على المحصول ويعرضه للتلف، وبالتالي تكبد المزارعين خسائر اقتصادية كبيرة.

وأوضح البيان أن الجمعيات الزراعية تعاقدت في شهر صفر لعام 1444هـ لزراعة محصول الثوم بكمية 1800 طن تقريباً، وقامت بتحشيد المزارعين على زراعة هذه الكمية وتحمل تكاليف طائلة في زراعتها وإنتاجها.

وأشار إلى أنه عند حصاد المحصول بإشراف المندوبين على الفرز والتعبئة فوجئت هذه الجمعيات بتنصل الشركة من استلام الكميات رغم نقلها وتوصيلها إلى مخازنها في صنعاء وبقائها جوار المخازن لأكثر من ثلاثة أيام دون أي تجاوب من قبل الشركة.

وبين أن تلف الثوم البلدي سيؤدي إلى العودة لاستيراد الثوم من الخارج وهو ما يكبد الاقتصاد مبالغ طائلة.

وأكد البيان حرص الجمعيات على تنفيذ العقود بحسب الشروط المتفق عليها مع الشركة، وكذا حرصها على الدفاع عن حقوق المزارعين وتنفيذ العقود المبرمة بينهم وبين الجمعية.

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد جددت الجمعيات الزراعية مناشدتها للجهات المعنية بضرورة التدخل العاجل لإيقاف تلك الإجراءات التي قد تؤدي إلى تلف المحصول وإلحاق خسائر كبيرة بالمزارعين والاقتصاد الوطني بشكل عام.
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 14-يونيو-2024 الساعة: 12:27 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almethaq.net/news/news-63697.htm