موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


في فعالية نظمتها الأحزاب.. المؤتمر يؤكد وقوفه مع الشعب الفلسطيني - تشييع جثمان الوزير السابق حسن اللوزي بالعاصمة صنعاء - رصد 99 خرقاً لقوى العدوان بالحديدة خلال 24 ساعة - المؤتمر يُدين بشدة مجزرة العدوان بمحافظة الجوف - الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.. عمل إنساني وخيري بغطاء استخباري عسكري!! - الفل‮.. ‬ ‬العبق‮ ‬الذي‮ ‬لا‮ ‬يزول‮ ‬ - وفق‮ ‬منطقهم‮ ‬الأعوج‮ .. المدنيون‮ ‬أهداف‮ "‬مشروعة‮" ‬للعدوان‮ !!‬ - شهيدة في صعدة وغارات عدوانية على مأرب والجوف - دراسة إيطالية: انتقال كورونا إلى الجنين ممكن لكنه نادر الحدوث - هل يؤثر "كوفيد-19" على القلب؟ العلماء يجيبون -
الأخبار والتقارير
الجمعة, 02-سبتمبر-2016
الميثاق نت -  قال المهندس هشام شرف عبدالله وزيرالنفط والصناعه السابق عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام :السعودية ترتكب جرائم حرب وإبادة بحق الشعب اليمني ،منتهكة كل حقوق الإنسان ، والعالم والدول الكبرى تحديدا وعلى رأسها أميركا وروسيا،مطالبون بتحديد موقف شفّاف وعملي مما يجري بعيدا عن تمثيلية الأمم المتحدة والمبادرات التي لاتحدد السعودية كطرف في المشكلة والنزاع العسكري الحالي.<br />
الميثاق نت: -
قال المهندس هشام شرف عبدالله وزيرالنفط والصناعه السابق عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام :السعودية ترتكب جرائم حرب وإبادة بحق الشعب اليمني ،منتهكة كل حقوق الإنسان ، والعالم والدول الكبرى تحديدا وعلى رأسها أميركا وروسيا،مطالبون بتحديد موقف شفّاف وعملي مما يجري بعيدا عن تمثيلية الأمم المتحدة والمبادرات التي لاتحدد السعودية كطرف في المشكلة والنزاع العسكري الحالي.
.واضاف : ولأن القيادة السعودية المراهقة تقتل الشعب اليمني تحت مظلة الحماية الأمريكية بدعوى المصالح المشتركة والحفاظ على هذا الكيان، فإن على مختلف مراكز القرار الحكومي والبرلماني والقانوني وكل جماعات الضغط الشعبي في الولايات المتحدة أن تتنبه لجرائم القتل العمد والإبادة الجماعية التي يقترفها أولئك الطائشون في الرياض بآلياتهم العسكرية التي تزودهم بها أمريكا وأوروبا .
ونبه شرف العسكريين والسياسيين والمثقفين في واشنطن بخطورة السكوت عن الجرائم التي تقترفها القيادة السعودية ضد المدنيين في اليمن تحت مبرر حماية مصالحهم في المنطقة، معتبرا ذلك خطأ أخلاقيا فادحا تقع فيه الإدارة الحالية التي - حد تعبيره - تركت الحبل على الغارب للقيادة السعودية التي لاتعترف بالديمقراطية ،أو الحريات السياسية وحقوق الإنسان،مذكرا الأميركيين بأن عليهم أن لا تتناسوا مبادىءحقوق الإنسان والديمقراطية والعدالة وإحترام سيادة الدول وأمنها جميعا.
مشيرا إلى أن إهتمام البيت الأبيض بأمن السعودية لا يعفيه من المسؤلية ولا يعني إنه مخول بمنح النظام السعودي صكا أو شيكا على بياض كي يرتكب جرائم حرب بحق هذا الشعب .
وقال المهندس شرف : هناك نصوص وقواعد ثابتة نصّت عليها المبادىء الأساسية في دستور الولايات المتحدة الأميركية تجعل من هذا البلد دولة عادلة وكبرى لاتحتاج لأن يتم ابتزازها وتسخيرها لمصالح المراهقين، ونتمنى على العقلاء في دوائر صناعة القرار الأميركي وفي المؤسسات المختلفة أن يدركوا بإن النظام السعودي يستغل صمت وتجاهل الكبار في العالم بدعوى أن مصالحهم لدى المملكة وهذا الصمت في الحقيقة جعل السعوديين يتتورطون أكثر في إرتكاب الجرائم طوال عشرين شهرا.
وجدد عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام دعوته واشنطن إلى لجم هيجان آلة الحرب السعودية العدوانية وتبني حلول سلمية عادلة تبدأ بإنهاء العدوان وفك الحصارواجبارالنظام السعودي للجلوس على طاولة مفاوضات دولية مفتوحة لمعرفة أهدافه الحقيقية من هذه المغامرة العسكرية الطائشة والتي - في حال استمرّت ، ستؤدي الى خلق بؤرة صراع مفتوحةقد لا تتوقف فيما بعد .
واختتم وزير النفط والصناعة السابق تصريحه بالقول: وفي كل الأحوال على الجيمع أن يثق بإن دخول السعودية وتورطها في المستنقع اليمني سيكون له تبعات كبيرة وكاريثية عليها،ولن تتعافى بعده وستدفع الفاتورة من أمنها القومي ورخائها وخزينتها واستقرارها ،إن عاجلا أم آجلا.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "الأخبار والتقارير"

عناوين أخرى

الافتتاحية
لا‮ ‬خيار‮ ‬إلا‮ ‬أن‮ ‬نكون‮ ‬معاً
بقلم‮ /‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس‮ ❊‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
المخطوطات‮ ‬التي‮ ‬لم‮ ‬يخنها‮ ‬قط‮..!!‬
د‮. ‬عبد‮ ‬الوهاب‮ ‬الروحاني

أين‮ ‬الحكومة‮ ‬من‮ ‬شركات‮ ‬توظيف‮ ‬الأموال؟‮ ‬
د‮. ‬عادل‮ ‬غنيمة

عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى علي نوري

يحدث‮ ‬في‮ ‬زمن‮ ‬الحرب
لمياء‮ ‬يحيى‮ ‬الارياني

لإخواننا‮ ‬في‮ ‬الجنوب
توفيق‮ ‬الحرازي

(غيضٌ من فيض)
شوقي شاهر

لا تنسو
عبدالله‮ ‬الصعفاني

اسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني‮ ‬في‮ ‬العالم‮ ‬بِرُمَّته
أ‮. ‬د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور

أي‮ ‬جبهةٍ‮ ‬هذه‮ ‬التي‮ ‬تقودها‮ ‬اليوم‮ ‬يا‮ (‬عيسى‮) ‬؟‮!‬
الشيخ‮ ‬عبدالمنان‮ ‬السُّنبلي

الردع‮ ‬اليمني‮ ‬وعمليات‮ ‬تأديب‮ ‬السعودية
عبدالفتاح‮ ‬علي‮ ‬البنوس

جثــة‮ ‬هـــامدة‮ !‬
حسن‮ ‬عبد‮ ‬الوارث

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)