موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


جليدان: الاتصالات وردت أكثر من (98) مليار ريال للبنك المركزي في 8 أشهر - أبو شوارب يوجّه دعوة هامة لقبائله والقبائل قاطبة بخصوص مهرجان 24 أغسطس - تعز: تحضيرات مؤتمرية مكثفة للمشاركة بمهرجان 24 اغسطس - آل البرطي يوجهون برقية شكر وتقدير للزعيم صالح - مؤتمريو شرعب يؤكدون على أهمية الحضور الحاشد لمهرجان 24 اغسطس - مصدر مسؤول بمكتب الزعيم: ما نشره الحبيشي محض افتراءات - الزوكا يعزي آل العبدي وآل العزاني - التزام حكومي بصرف راتب كامل للجيش قبل عيد الاضحى - مصرع وإصابة عشرات المرتزقة بصرواح - في لقاء ريمة.. الزوكا: المؤتمر سيظل حريصا على وحدة الجبهة الداخلية ومدافعا عن الوطن -
مقالات
الميثاق نت -

الثلاثاء, 08-أغسطس-2017
د. عبدالله محمد المجاهد -
أعطى الميثاق الوطني حيزاً كبيراً للزراعة ودورها في قيام الحضارة اليمنية.. ولا يوجد أدنى شك بأن القطاع الزراعي وطبيعة تكوين اليمن لخريطته الطبيعية المعروفة على نطاق العالم، والتي أصبحت مشوهة.. ويتضح أن الإنسان اليمني شيد حضارته، وحقق من خلالها بنية تحتية همها الأول الإنسان وعوامل استقراره.. وعندما نتحدث عن صناعة الأرض وتحويل الجبل والصخر الى أرض زراعية فذلك من صنع وأداء الإنسان اليمني.. وهذا يعني أن الإنسان عبر العصور خاصة أولئك العمالقة بعد أن تعرفوا على اليمن وكل موقع في السهول والجبال والمنحدرات تعاملوا معها بما تحتاج إليه وسخروها لخدمة من يعيش على هذه الأرض لقرون طويلة.. ولا يوجد أي مبالغة أن الإنسان اليمني شيد أهرامات من الجبال الزراعية وهمها الأول والأخير الإنسان.
شيد مسكنه بعيداً عن الأرض الزراعية.. كان ذلك الإنسان عظيماً في حياته كان يبذل الجهد في سبيل حماية الذاتية اليمنية من التسول والبحث عما تنتجه أراضي الآخرين من بعيد أو قريب.. وفر له ومن يعول سبل الاستقرار.. كان يعيش في القلاع والحصون التي أعدها بعناية معتمداً على ذاته وجهده وعرقه.. وهو بذلك كان يدرك خطورة ما تتعرض له اليمن من وقت لآخر.. وكانت الغزوات والحروب من نصيب اليمن واليمنيين على مر العصور.. ولذا كان بتوفيره مأكله ومشربه هو المدخل الحقيقي لتلك الانتصارات والصمود لسنوات طويلة في مقاومة الغزوات التي كانت تأتي من حولنا.. نعم شيد الإنسان اليمني المدرجات على امتداد المرتفعات وبطرق هندسية تؤكدها علوم الهندسة الحديثة هذا يعني أن الخبرة تراكمت لديه وسجلها في مخطوطات وأمثال وحكم توارثتها الأجيال وحافظت عليها.. كما أن صيانة ما ينجزه خاصة المدرجات الزراعية تمثل عملية شاقة مقارنة بتلك الأهرامات التي لا تحتاج الى صيانة إلاّ في النادر بالرغم من أن أعدادها لا تتجاوز أصابع اليد.. إدراكاً منه أن البقاء على قيد الحياة مرهون ببقاء الأرض والمحافظة عليها من التآكل مقارنة بما نشاهد اليوم من تآكل العديد من المدرجات والتوسع في مجاري السيول «السايلة» في غياب ذلك الإنسان المدرك الواعي الذي شيد وحافظ على مصدر رزقه وحياته وديمومتها.. «ولنا حديث طويل قادم حول تنامي هذه الظاهرة ومن يدعمها وينميها».
ولذا عند تناول الزراعة وربطها بالحضارة اليمنية أو العكس فهو بذلك يؤكد أن الحضارة لا تموت وأن التعامل مع الأرض والإنسان من حولها يمثل تحدياً كبيراً أمام جيل الميثاق الحالي والأجيال القادمة بأن التعامل بعلم وإدراك من خلال البحث العلمي وتطوير وتحديث ما يملكه من تراث حضاري سوف يمكن بلادنا من المضي في تحويل نصوص الميثاق الى حقائق علمية ذات طابع تطبيقي تترجم الاحتياطات الحقيقية للتنمية التي تبحث عن تحقيقها.. مدركين أنه لا حلول لمشاكل هذا الوطن إلا من خلال التعامل عن قرب مع الوطن والمواطن.. والتعرف على متطلباته خاصة ونحن نواجه تكالب أعداء تتراكم أحقادهم على هذا الوطن وتاريخه ويبذلون كل ما بوسعهم للإبقاء على التخلف حتى يتمكنوا من بسط نفوذهم وسيطرتهم على الوطن ومقدراته.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
رسائل‮ ‬تمزيق‮ ‬لافتات‮ ‬المؤتمر
محمد‮ ‬أنعم

كتاب‮:(‬جنوب‮ ‬أفريقيا‮ ‬من‮ ‬الداخل‮) ‬يحكي‮ ‬مسيرة‮ ‬علم‮ ‬لا‮‬تنقطع
د‮. ‬خالد‮ ‬أحمد‮ ‬القيداني‮ ‬

في وداع أبي
لؤي عباس غالب الاسودي

رسالة‮ ‬ميدان‮ ‬السبعين‮ ‬لِمن‮ ‬يجيدون‮ ‬القراءة‮ ‬ويُحسنُون‮ ‬التأمُّل
عبدالكريم‮ ‬المدي

دفاع‮ ‬المؤتمر‮ ‬عن‮ ‬الوطن‮ ‬يدحض‮ ‬مزاعم‮ ‬أصحاب‮ ‬المشاريع‮ ‬الصغيرة
محمد‮ ‬أنعم

خزعبلات‮ ‬خادم‮ ‬صاحب‮ ‬الصندقة
محمد‮ ‬شرف‮ ‬الدين

المؤتمر... أيدلوجيةٌ براجماتية
بقلم / حمود خالد الصوفي

يا‮ ‬كل‮ ‬محويتي‮ ‬تحشد‮ ‬واحتشد
شعر‮/‬فاطمة‮ ‬المحيا

نازل‮ ‬إلى‮ ‬السبعين
شعر‮ ‬عبدالله‮ ‬البحم

أنا‮ ‬نازل
شعر‮/‬عبدالقادر‮ ‬البنا

شب‮ ‬النفير‮ ‬للحشد‮ ‬والتحشيد‮ ‬شب
شعر‮ ‬الشيخ‮/‬صادق‮ ‬بن‮ ‬حسين‮ ‬ماتع‮ ‬الشطبي‮- ‬قبيلة‮ ‬خارف

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2017 لـ(الميثاق نت)