موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


رئيس المؤتمر يلتقي ممثلي المنظمات المدنية - ابوراس يواسي القيادي المؤتمري صالح المراني - مقتل وجرح عشرات المرتزقة بينهم قيادات - توزيع 183 شاحنة غاز منزلي بأمانة العاصمة - رئيس المؤتمر يُعزي بوفاة الشيخ محسن شاجره - الكميم والاصبحي والجوفي والشرجبي يطالبون بتجميد عضويتهم بالمؤتمر - مصرع مرتزقة بكمين محكم في الجوف - تكبيد العدو ومرتزقته خسائر فادحة ودك تحصيناتهم - الحديدة.. استمرار خروقات العدوان ومرتزقته - مجلس النواب يستأنف جلساته السبت القادم -
مقالات
الميثاق نت -

الأحد, 28-أكتوبر-2018
‬د‮/ ‬فضل‮ ‬حراب‮ -
باختصار‮ ‬شديد‮ ‬من‮ ‬سمح‮ ‬بفتح‮ ‬جامعات‮ ‬خاصة‮ ‬لدراسة‮ ‬الطب‮ ‬والصيدلة‮ ‬وفتح‮ ‬مستشفيات‮ ‬خاصة‮ ‬تجارية‮ ‬100٪‮.‬؟‮ ‬
ـ هل تعلم أنه سابقاً لم يسمح لأحد أو لأي جهة استثمارية أيا كانت يمنية أو أجنبية بفتح مستشفى أو جامعة خاصة وتدرس الطب والصيدلة وطب الأسنان... حتى فترة الانفتاح على التجربة الرأسمالية وانفتاح السوق على مصراعيه؟
لكن متطلبات النظام الرأسمالي والانفتاح ضغطت بقوة حينها حتى تم تشكيل لجان من ذوي الخبرة والدرجات العلمية العليا وعلى رأسهم المرحوم /البروفيسور الكبير الجراح /عبدالله الحريبي وعضوية د.ثابت محسن ناشر وآخرون، لدراسة المميزات التي ستعود على المرضى والبلد ومن كل‮ ‬النواحي‮ ‬الإجتماعية‮ ‬والإقتصادية‮ ‬والصحية‮.. ‬الخ‮. ‬
وبعد إجتماعات كثيرة ومطولة وحساب التجربة وتبعاتها من مختلف وجهات النظر وحجم وصحة المردود على المرضى اولا وعلى الدولة ثانياً - لأن القرار كانت له تبعات كثيرة ( منها ما نعانيه حالياً) - تم القرار بالسماح بالإنشاء أولاً وعلى استحياء مع كثير من التخوف وكانت الشروط‮ ‬كثيرة‮ ‬ومعقدة‮ ‬وصعبة‮ ‬وكلها‮ ‬تصب‮ ‬في‮ ‬صالح‮ ‬المشروع‮ ‬القادم‮ ‬الجديد‮ ‬والخطير،‮ ‬ومن‮ ‬تلك‮ ‬الشروط‮:‬
‮- ‬أن‮ ‬لا‮ ‬يسمح‮ ‬بفتح‮ ‬مستشفى‮ ‬إلا‮ ‬لطبيب‮ ‬بدرجة‮ ‬بروفيسور‮ ‬وقد‮ ‬مر‮ ‬على‮ ‬تخرجه‮ ‬20‮ ‬سنة‮. ‬
واخيرا‮ ‬تمت‮ ‬أول‮ ‬تجربة‮ ‬بان‮ ‬افتتح‮ ‬10‮ ‬أطباء‮ ‬من‮ ‬تخصصات‮ ‬عليا‮ ‬وكلهم‮ ‬من‮ ‬الرعيل‮ ‬الطبي‮ ‬الأول‮ ‬تقريباً‮ ‬مستشفي‮ ‬خاص‮ ‬بشارع‮ ‬الزبيري‮ ‬،‮ ‬وأقفل‮ ‬بعد‮ ‬فترة‮ ‬لأسباب‮ ‬مختلفة‮. ‬
ـ ونتعرض هنا أيضاً للسماح بفتح جامعات فيها كليات تدرس الطب والصيدلة وطب الأسنان وهي تجربة بدأت ناجحة نسبياً ويبدو ان لم تتم الاصلاحات الشاملة في كل ما يتعلق بها ان تنتهي بشكل مأساوي ، وستخسر اليمن وطلابها في قطاع الصحة الكثير والكثير!.
ـ‮ ‬ملخص‮ ‬سريع‮ ‬لبعض‮ ‬الإجراءات‮ ‬والمخاض‮ ‬الذي‮ ‬سبق‮ ‬السماح‮ ‬بفتح‮ ‬تلك‮ ‬الكليات‮ ‬الصحية‮ ‬في‮ ‬الجامعات‮ ‬الخاصة‮: ‬
ـ‮ ‬كانت‮ ‬القوانين‮ ‬لا‮ ‬تسمح‮ ‬بفتح‮ ‬أي‮ ‬جامعة‮ ‬خاصة‮ ‬استثمارية‮ ‬تجارية‮ ‬لتدريس‮ ‬الطب‮ ‬والصيدلة‮ ‬وطب‮ ‬الأسنان‮ ‬والمختبرات‮ ‬ولأي‮ ‬سبب‮ ‬كان‮. ‬
ولكن لمشروع ضخم وكبير لإنشاء جامعة في صنعاء باسم جامعة العلوم والتكنولوجيا ولأسباب أخرى حينها تم السماح بفتح الجامعة شريطة أن تقوم ببناء مستشفى جامعي تعليمي لتتاح فرص للطلبة للتدريب والتطبيق وممارسة البحوث في شتى العلوم بتلك المستشفيات التابعة للجامعات الخاصة‮. ‬
وتم‮ ‬إنشاء‮ ‬مستشقى‮ ‬جامعة‮ ‬العلوم‮ ‬والتكنولوجيا‮ ‬وتم‮ ‬تطويره‮ ‬لنجده‮ ‬كما‮ ‬هو‮ ‬حالياً‮.‬
ـ‮ ‬قامت‮ ‬مشاريع‮ ‬استثمارية‮ ‬ضخمة‮ ‬شاركت‮ ‬بها‮ ‬عدة‮ ‬جهات‮ ‬حكومية‮ ‬ومختلطة‮ ‬ومستثمرين‮ ‬من‮ ‬خارج‮ ‬اليمن‮ ‬وتم‮ ‬إنشاء‮ ‬مستشفى‮ ‬نموذجي‮ ‬بضخامة‮ ‬وجمال‮ ‬وتكامل‮ ‬المواصفات‮ ‬سمي‮ ‬بالمستشفى‮ ‬السعودي‮ ‬الألماني‮.‬
ـ الغرض الأول والأخير كان تخفيف الضغط على المستشفيات الحكومية واتاحة الحرية لاستقطاب أطباء من ذوي التخصصات العليا والنادرة أيضا وتقديم الخدمات التكاملية بالجودة والشروط الأدنى فالأعلى المتعارف عليها دولياً.
وكان الحماس والطموح لدى المسئولين للحد من عدد المرضى الذين يضطرون للسفر لدول أخرى بتحسين الخدمات في القطاع الخاص ودعوة الاستشاريين المشهورين في دولهم لمعالجة المرضى في اليمن والحد من نزيف العملات الصعبة وتقديم خدمات جيدة متكاملة مقابل مبالغ تدفع من قبل المرضى‮ ‬أو‮ ‬الجهات‮ ‬الرسمية‮ ‬أو‮ ‬الخاصة‮ ‬المؤمّنة‮ ‬عليهم‮ ‬بالتأمين‮ ‬الجزئي‮ ‬او‮ ‬الشامل‮. ‬

هام‮: ‬
لماذا‮ ‬أصبحت‮ ‬المستشفيات‮ ‬الحكومية‮ ‬أحياناً‮ ‬تزاحم‮ ‬بميزة‮ ‬تقديم‮ ‬خدمات‮ ‬أفضل‮ ‬من‮ ‬الكثير‮ ‬من‮ ‬المستشفيات‮ ‬التي‮ ‬أنشئت‮ ‬كتجارة‮ ‬وجمع‮ ‬النقود‮ ‬بسبب‮ ‬أو‮ ‬بدونه‮ ‬والتي‮ ‬لا‮ ‬تساوي‮ ‬نوعية‮ ‬وجودة‮ ‬الخدمة‮ ‬المطلوبة؟‮.‬
وهل‮ ‬كان‮ ‬التشريح‮ ‬أمراً‮ ‬ضرورياً‮ ‬للسماح‮ ‬بالترخيص‮ ‬لجامعة‮ ‬او‮ ‬مستشفي‮ ‬خاص؟
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
الولادة‮ ‬الثانية‮ ‬لـ‮ «‬الميثاق‮»
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬

أربع‮ ‬سنوات‮ ‬كافية‮ ‬لوقف‮ ‬قلق‮ ‬مجلس‮ ‬الأمن‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري

نساء‮ ‬الحرف‮ ‬وليس‮ ‬نساء‮ ‬الرقم‮ ‬
‬زعفران‮ ‬علي‮ ‬المهنا‮ ‬

أين‮ ‬الخلل؟
شوقي‮ ‬شاهر‮ ‬

حزب‮ ‬المؤتمر‮ .. ‬أمل‮ ‬شعب‮ .. ‬ومستقبل‮ ‬وطن
إبراهيم‮ ‬ناصر‮ ‬الجرفي‮ ‬

الديمقراطية‮ ‬الأمريكية‮ ‬«كلام‮ ‬فارغ»‮‬
عبدالصمد‮ ‬القليسي

عن‮ ‬تنازع‮ ‬في‮ ‬العقل‮ ‬الباطن‮ ‬لأنصار‮ ‬الله‮ ‬
فيصل‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس

أحزاب‮ ‬بدون‮ ‬تمذهب
زيد‮ ‬بن‮ ‬علي‮ ‬الوزير‮*‬

معركةُ‮ ‬القِيَــم
علي‮ ‬الزهري‮

في‮ ‬اليوم‮ ‬العالمي‮ ‬للمرأة‮.. ‬عذراً‮ ‬أيتها‮ ‬المرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬
د‮/‬أحلام‮ ‬البريهي‮

للمرأة‮ ‬اليمنية‮ ‬كل‮ ‬الحب‮ ‬والسلام
رجاء‮ ‬الكحلاني‮ ‬

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2019 لـ(الميثاق نت)