موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


الخطري والأشموري يقدمن واجب العزاء لأسرتي العطار والشباء - وصول سفينة للحديدة تحمل 30 ألف طن بنزين - رئيس المؤتمر يعزي بوفاة القاضي زيد عبدالغني - 25 غارة للعدوان على ثلاث مناطق يمنية - منظمة: لا ينبغي أن تمر معاناة أطفال اليمن مرور الكرام - ارتفاع عدد وفيات "كورونا" في الصين إلى 2118 - رئيس المؤتمر يعزي ال العمري - وقفةاحتجاجية لحقوق الانسان وشركةالنفط أمام مكتب الامم المتحدة تنديدا بالجرائم والحصار - رئيس برلمانية المؤتمر يزور قناة (اليمن اليوم) - رئيس المؤتمر يُعزي بوفاة الشيخ حميد صولان -
مقالات
الميثاق نت -

الخميس, 02-مايو-2019
حسين‮ ‬حازب‮ -
مثل ما كان اجتماع اللجنة العامة في يناير 2018 اجتماعاً مفصلياً وتاريخياً وكان سببا في بقاء المؤتمر على قيد الحياة وفِي إيقاف سيل الدم الذي بدأ بين الاخوة نتيجة احداث ديسمبر 2017 الموسفة التي كادت تودي بالوطن والمؤتمر الى هاويةٍ سحيقة ينفذ من خلالها العدو المتربص‮ ‬بالجميع‮ ‬في‮ ‬اكثر‮ ‬من‮ ‬40‮ ‬جبهة‮ ‬تحيط‮ ‬بالعاصمة‮ ‬إحاطة‮ ‬السوار‮ ‬بالمعصم،‮ ‬فكان‮ ‬ذلك‮ ‬الاجتماع‮ ‬خاتمة‮ ‬ومقدمة‮ ‬لمعالجة‮ ‬الآثار‮ ‬والتداعيات‮ ‬ولملمة‮ ‬الجراح‮ ..‬
تخلل الاجتماع تكليف الشيخ صادق ابو راس رئيساً للمؤتمر الشعبي العام وترتيب قيادة تنفيذية مصغرة برئاسته وعضوية الأمناء المساعدين المتواجدين في العاصمة حينها ورئيس هيئة الرقابة التنظيمية، وإعلان موقف المؤتمر الرافض والمقاوم للعدوان وان ما حصل بين الاخوة لن يدفع المؤتمر وقيادته للانتقام من الوطن بالارتماء في حضن العدو ، وفِي تلك اللحظة ورغم الفراغ الذي احدثته احداث ديسمبر باستشهاد الزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام والأخ عارف الزوكا الامين العام للمؤتمر وغياب الكثير من القيادات الا انه تعسر معالجة الجوانب التنظيمية وملء الفراغات في المواقع القيادية والأمانة العامة ، وتحديد موقف المؤتمر من اولئك الذين يرفعون علم المؤتمر ويتحدثون باسمه ويحملون قميصه على أبواب الدول والسفارات بالتجاوز المخل للنظام الداخلي والميثاق الوطني ومبادئ المؤتمر ولوائحه وقرارات‮ ‬المؤتمر‮ ‬العام‮ ‬واللجنة‮ ‬العامة‮ ‬والدائمة‮ ‬والثوابت‮ ‬الوطنية‮...‬الخ‮ ‬
وبعد عام وثلاثة اشهر جاء اجتماع فصل الخطاب المتمثل في اجتماع اللجنة الدائمة الرئيسية للموتمر الشعبي العام الذي يلتئم اليوم في العاصمة صنعاء ليحفظ للمؤتمر كيانه ومكانته وديمومته ، بقيادة المناضل الشهيد الحي الشيخ صادق بن امين ابوراس وبجانبه المناضل الحي اللواء يحيى الراعي ورفاقهم من اعضاء اللجنة العامة ويحصنه من الاستنساخ الذي بدأ العدوان وعملاؤه ممارسته لتمزيق مؤسسات الوطن الدستورية والسياسية بعد ان مزقوا الوطن ومزقوا ثرواته وأصبحوا ينتهكون كرامته وسيادته معتمدين على تلك الخلايا النائمة التي كانت تنهش الوطن‮ ‬ومؤسساته‮ ‬وخيراته‮ ‬بما‮ ‬فيها‮ ‬المؤتمر‮ ‬الذي‮ ‬تعرض‮ ‬لأكبر‮ ‬عملية‮ ‬خداع‮ ‬من‮ ‬كثير‮ ‬من‮ ‬منتسبيه‮ ‬ومن‮ ‬كنّا‮ ‬منخدعين‮ ‬بهم‮..‬
اليوم يأتي هذا الاجتماع لفصل الخطاب ووضع النقاط على الحروف حيث سيتم أولاً : ملء الفراغ الذي تركه رحيل الامين العام المرحوم الشهيد عارف الزوكا وكذلك الفراغات في المواقع القيادية التي يشغلها بعض الاخوة الغائبين عن الوطن والمؤتمر منذ سنوات في الخارج -أمناء مساعدون ورؤساء دوائر - فلم يعد الحال يقبل بمناصب المنازل والملكية الخاصة والحجوزات التي كان يحجز فيها الموقع لشخص لا يقوم بأي عمل .. فقط يعطل الموقع ، ففي المؤتمر رجال قادرون على سد هذه الفراغات بالتواجد والحضور وبالقدرات العالية على العطاء..
ثانياً : سيحدد هذا الاجتماع التاريخي موقف المؤتمر وقيادته من اولئك النفر هنا وهناك الذين يدعون انهم قيادات للمؤتمر في الخارج والمحافظات الواقعة تحت الاحتلال وهم يضعون أيديهم وقدراتهم وأقوالهم وأفعالهم في أيدي دول العدوان .. وهادي الذي لم يعد له اَي صلة بالمؤتمر الشعبي العام ولا بالوطن وبما يتنافى مع الدستور والميثاق الوطني والنظام الداخلي واللوائح وقرارات المؤتمر العام واللجنة الدائمة واللجنة العامة منذ نشأ المؤتمر في 1982م، فلا تجتمع في المؤتمر الوطنية والعمالة والخيانة ..
ثالثاً‮ : ‬سيوجه‮ ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬رسالة‮ ‬بأن‮ ‬المؤتمر‮ ‬وقيادته‮ ‬هنا‮ ‬في‮ ‬الوطن‮ ‬وداخل‮ ‬الوطن‮ ‬وبجانب‮ ‬الوطن،‮ ‬وان‮ ‬المؤتمر‮ ‬واحد‮ ‬صحيح‮ ‬لايقبل‮ ‬القسمة‮ ‬على‮ ‬اثنين‮..‬
نعم سيؤكد هذا الاجتماع ان المؤتمر واحد صحيح وان من لفظهم المؤتمر وفصلهم بقرار تنظيمي لا يمكنهم العودة للمؤتمر وانهم لا يمثلونه وهم ينتحلون صفاته وقد انتشرت قرارات فصلهم على مستوى العالم ، وسيحدد الاجتماع موقف المؤتمر الشعبي العام من تلك المهازل التي قام العدوان بالحشد لها وحراستها وتمويلها لاستنساخ برلمان آخر في ظل وجود البرلمان ورئاسته في العاصمة وبالمخالفة للدستور والقانون واللوائح والقسم الدستوري، وكذلك ما سموه اتحاد القوى السياسية والذي تم ادراج اسم المؤتمر في ذلك الاجتماع الخياني ..
رابعاً‮ : ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬سيحدد‮ ‬نوع‮ ‬ومدى‮ ‬العلاقة‮ ‬مع‮ ‬اخواننا‮ ‬الرافضين‮ ‬والمواجهين‮ ‬للعدوان‮ ‬وفِي‮ ‬المقدمة‮ ‬انصار‮ ‬الله‮ ‬فيما‮ ‬يتعلق‮ ‬بإدارة‮ ‬الدولة‮ ‬،‮ ‬
اما‮ ‬ما‮ ‬يتعلق‮ ‬بمواجهة‮ ‬العدوان‮ ‬فهو‮ ‬ثابت‮ ‬من‮ ‬ثوابت‮ ‬المؤتمر‮ ‬والاجتماع‮ ‬،‮ ‬فمواجهة‮ ‬العدوان‮ ‬لدى‮ ‬المؤتمر‮ ‬قضية‮ ‬وطنية‮ ‬لا‮ ‬تقبل‮ ‬النقاش‮..‬
خامساً‮: ‬سيؤكد‮ ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬على‮ ‬القرارات‮ ‬التي‮ ‬اتخذتها‮ ‬اللجنة‮ ‬العامة‮ ‬وقيادة‮ ‬المؤتمر‮ ‬منذ‮ ‬يناير‮ ‬2018م‮..‬
وبالتاكيد‮ ‬سيقر‮ ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬برنامج‮ ‬عمل‮ ‬تنظيمي‮ ‬وسياسي‮ ‬وإعلامي‮ ‬للمرحلة‮ ‬القادمة‮ ‬وبما‮ ‬يتواكب‮ ‬مع‮ ‬ظروف‮ ‬المرحلة‮..‬
وفي‮ ‬الاخير‮ ‬يعد‮ ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬اليوم‮ ‬اجتماعا‮ ‬تاريخيا‮ ‬ومفصليا‮ ‬ومحطة‮ ‬مهمة‮ ‬من‮ ‬المحطات‮ ‬الوطنيهه‮ ‬والمؤتمرية‮ ‬التي‮ ‬يعتبر‮ ‬انعقاد‮ ‬هذا‮ ‬الاجتماع‮ ‬في‮ ‬حد‮ ‬ذاته‮ ‬نصراً‮ ‬كبيراً‮ ‬للوطن‮ ‬وللمؤتمر،
ورسالة لاعداء الوطن والمتآمرين عليه فحواها : انتم تعتمدون على السراب وعلى قوم باعوا انفسهم ووطنهم وبالتالي فالوطن ورجاله هم هؤلاء ورفاقهم من انصار الله الذين يدفعون اذاكم وطغيانكم القادرون على المواجهة والقادرون على السلام..
وسيمثل هذا الاجتماع رسالة لمن مازال في قلبه شك وزيغ في الداخل وخوف على المؤتمر من التشظي.. هذا الاجتماع سيوجه لهم رسالة اطمئنان بأن المؤتمر باق وثابت وقيادته موجودة بينكم ومعكم وعلى ارضكم ولهذا فالاجتماع هو اجتماع فصل الخطاب ..وهو اعلان قيام المؤتمر الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬جديد‮ ‬وعلى‮ ‬الارض‮ ‬الذي‮ ‬قام‮ ‬عليها‮ ‬في‮ ‬اغسطس‮ ‬1982م‮ ..‬
تحيا‮ ‬الجمهورية‮ ‬اليمنية
وعاش‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
الرحمة‮ ‬لشهداء‮ ‬الوطن‮ ‬والمؤتمر‮ ‬
والشفاء‮ ‬للجرحى‮ ‬والخلاص‮ ‬للأسرى‮.‬
‮*‬عضو‮ ‬اللجنة‮ ‬العامة‮ ‬وزير‮ ‬التعليم‮ ‬العالي
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
ثلاثون‮ ‬نوفمبر‮ .. ‬عنوان‮ ‬لانتصار‮ ‬الحرية‮ ‬
بقلم‮ / ‬الشيخ‮ ‬جابر‮ ‬عبدالله‮ ‬غالب

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي

( فأحبط أعمالهم ) .. لأنه ( البنيان المرصوص )
الفريق الركن / جلال الرويشان *

التجريف‮ ‬للوظيفة‮ ‬العامة‮ .. ‬إلى‮ ‬أين‮ ‬؟‮!‬
كتب‮ / ‬رئيس‮ ‬التحرير‮ ‬

الى‮ ‬أين‮ ‬؟‮ ‬وحتى‮ ‬متى‮ ‬؟‮!‬
محمد‮ ‬يحيى‮ ‬شنيف‮ ‬

أبو‮ ‬راس‮ ‬ورؤوس‮ ‬المؤتمر‮ !‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬

اليمن‮ ‬مرتكز‮ ‬متغيرات‮ ‬انتصارات‮ ‬المنطقة‮ ‬القادمة‮ ‬
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬

رسائل‮ ‬على‮ ‬الماشي‮ ‬
محمد‮ ‬صالح‮ ‬حاتم

أيها‮ ‬البيادق‮: ‬لا‮ ‬تزال‮ ‬الفرصة‮ ‬مواتية
فؤاد‮ ‬الجنيد

2011م‮ ‬الأمل‮ ‬والكارثة‮ ‬
‮ ‬مطهر‮ ‬تقي‮ ‬

وماذا‮ ‬بعد‮ ‬نهم؟
بقلم‮ / ‬د‮. ‬لمياء‮ ‬الإبراهيم‮ ‬العتيبي‮ ❊‬

كيف‮ ‬نواجه‮ ‬صُنّاع‮ ‬التفاهة‮ ‬في‮ ‬شبكات‮ ‬التواصل‮ ‬الاجتماعي؟
حسان‮ ‬شعبان

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)