موقع المؤتمر نت



موقع مايو نيوز



موقع معهد الميثاق


طيران العدوان يشن 9غارات على الجوف - أمين عام المؤتمر يعزي بوفاة المهندس محمد الشهاري - الصناعة تضبط ألفين و426 مخالفة بأمانة العاصمة والمحافظات - تحذير هام للمواطنين من المركز الوطني للارصاد - أمين عام المؤتمر يعزي ال كحيل بمحافظة حجة - استمرار الخروقات بالحديدة و19 غارة على 4 محافظات - الأمين العام للمؤتمريعزي بوفاة الشيخ إسماعيل الوليدي - الوهباني يعزي بوفاة الأستاذ الدكتور ثابت محسن ناشر - الخطري تعزي القيادية المؤتمرية العطاب بوفاة شقيقها - امين عام المؤتمر يواسي آل النجار وآل الغيل -
مقالات
الميثاق نت -

الثلاثاء, 07-أبريل-2020
‬إكرام‮ ‬المحاقري -
هاهو تحالف العدوان يرد على العملية العسكرية الكبرى التي استهدفت العمق السعودي وعدة مناطق حدودية بغارات عدوانية متنوعة، وبعضها من نوع آخر، وجميعها لها دلالات وأبعاد تردنا بالذاكرة إلى أول غارة شنتها طائرات العدوان على اليمن, فهذا العدوان خُلق ليهلك الشعب اليمني‮ ‬ويفنيه‮ ‬من‮ ‬الوجود‮ ‬بأي‮ ‬طريقة‮ ‬أو‮ ‬أن‮ ‬يتمكن‮ ‬من‮ ‬قراره‮ ‬وحريته‮ ‬ويبقى‮ ‬القوسين‮ ‬فارغين‮ ‬إلى‮ ‬ما‮ ‬بعد‮ ‬خمسة‮ ‬اعوام‮. ‬
استخدمت قوى العدوان المجرمة حيلة ماكرة للانتقام من الشعب اليمني، وذلك بالقاء كمامات ومواد أخرى على مناطق مختلفة في اليمن، متغافلين الصحوة التي يتمتع بها الشعب اليمني!! كذلك بشن غارات عدوانية على اعيان مدنية بالقرب من الحجر الصحي لمديرية الصليف الخاصة بالإجراءات‮ ‬الوقائية‮ ‬لمكافحة‮ ‬فيروس‮"‬كورونا‮"‬‭, ‬حيث‮ ‬أدت‮ ‬الغارات‮ ‬إلى‮ ‬تدمير‮ ‬جزئي‮ ‬للحجر‮ ‬الصحي‮ ‬لمكافحة‮ ‬فيرس‮ "‬كورونا‮"‬،‮ ‬ما‮ ‬يدل‮ ‬على‮ ‬أن‮ ‬تحالف‮ ‬العدوان‮ ‬يشن‮ ‬على‮ ‬اليمن‮ ‬حرباً‮ ‬بيولوجية‮ ‬بطريقة‮ ‬عسكرية‮!! ‬
لا يختلف اثنان على أن هذه الكمامات وغيرها قد تكون ملوثة بفيروس "كورونا" الذي عجزت دول العدوان عن ادخاله لليمن خاصة المناطق الحرة, وعندما تلاعبوا بورقة فتح مطار صنعاء وحركوها في الوقت الذي أغلقت فيه مطارات العالم جراء تفشي فيروس "كورنا", هاهم اليوم يواصلون إفلاسهم وعجزهم بهذه الخطوات القذرة النتنة، التي لا تدل إلا على وحشية وحقارة سياسة دول العدوان الصهيوأمريكية، والتي استهدفت الشعب الأمريكي نفسه بكل استخفاف بحياة ذلك الشعب الذي هو الآخر بات ضحية لتلك السياسة!!
لعل دول العدوان حرفت مسار رهاناتها لاخضاع الشعب اليمني بفيروس "كورونا"، حيث وهم يدركون ماهية الصعاب التي يواجهها اليمن جراء الحصار الخانق، خاصة القطاع الصحي, حيث وهناك أزمة في وجود الكثير من المعدات والأجهزة الطبية التي تتطلبها الحالات المصابة بالكورونا لانقاذها, فهذا الفيروس بنظرهم سيهلك الشعب اليمني ويضعه في زاوية محصورة يستنجد من يغيثه، وحينها يساومونه على كرامة وطنه مقابل جهاز واحد للتنفس الاصطناعي, ويحققون بذلك ماعجزوا عن تحقيقه عسكريا منذ خمسة أعوام استنزفوا فيها كل طاقتهم العسكرية وحيلهم السياسية الماكرة‮. ‬
لكن تبقى الكرة لصالح الشعب اليمني يوجهها اهدافا مؤلمة إلى مرمى الخصم المتوحش وبتقنية حديثة ومتطورة, فهذه الكرة تتمثل في الوعي والبصيرة والحذر والحيطة من مكر دول العدوان، والتصرف بحكمة تجاه هذه المخلفات التي رمتها طائرات العدوان, كذلك العمل بكل مسئولية بالتعليمات التي نشرتها وزارة الصحة للوقاية من هذا الفيروس الأمريكي, والا فإن الفأس سيقع في الرأس لا قدر الله, وما أظن هذه الخطوة العدوانية الفاشلة إلا انتحاراً بالنسبة لدول العدوان لان ثمنها سيكون غالياً وحينها هل سيتعذرون بانهم مشغولون بفيروس كورونا!!
كذلك ماذا ستصرح به الأمم المتحدة تجاه هذه النقلة النوعية العدوانية!! هل سيشكرون دول تحالف العدوان على إدخال المساعدات الطبية للشعب اليمني؟! أم سيتهمون الحوثيين بانهم لا يتقبلون المساعدات الإنسانية كما عملوا عندما تم اتلاف آلاف الاطنان من المواد الغذائية الفاسدة‮ ‬الممتلئة‮ ‬بالسوس‮ ‬والديدان‮!! ‬ليس‮ ‬هذا‮ ‬عليهم‮ ‬ببعيد،‮ ‬فنحن‮ ‬بتنا‮ ‬ندرك‮ ‬نفاقهم‮ ‬ونعي‮ ‬توجههم‮ ‬جيدا‭, ‬فهم‮ ‬لا‮ ‬يقلون‮ ‬عدوانية‮ ‬عن‮ ‬تحالف‮ ‬العدوان‮ ‬لكن‮ ‬لكل‮ ‬جهة‮ ‬سياستها‮ ‬في‮ ‬الحرب‮. ‬
اخيرا: للشعب اليمني العظيم الصامد المقدام المتحد ضد العدوان منذ خمسة اعوام، الله الله في الوعي, الله الله في الحذر والحيطة, الله الله في تحمل المسؤولية بابلاغ الجهات المختصة عن أي شيء ألقته طائرات العدوان ومن دون مساسه أو القرب منه, لكم المجد.. وللخونة الذل‮ ‬والعار‭, ‬ولا‮ ‬نامت‮ ‬اعين‮ ‬الجبناء‮. ‬
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مقالات"

عناوين أخرى

الافتتاحية
لا‮ ‬خيار‮ ‬إلا‮ ‬أن‮ ‬نكون‮ ‬معاً
بقلم‮ /‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس‮ ❊‬

حوارات
جريمة الرئاسة
مقالات
تجربتي مع الموت والحياة
د. عبدالحكيم الكحلاني

الجيوسياسي‮ .. ‬نصفه‮ ‬متغير‮ ‬ونصفه‮ ‬ثابت
الفريق‮ ‬الركن‮ / ‬جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮ ❊‬

الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬بارقة‮ ‬الأمل‮ ‬الباقية‮ ‬في‮ ‬الضمير‮ ‬العربي‮ ‬
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح‮ ‬

الوحدة اليمنية.. مسيرة نضال حافلة بالتحديات
أحمد‮ ‬غالب‮ ‬الرهوي

على‮ ‬لسان‮ ‬وزيرها‮ ‬السابق الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬تناشد‮ ‬ضمير‮ ‬كل‮ ‬اليمنيين
يحيى‮ ‬حسين‮ ‬العرشي

الوحدة‮ ‬حق‮ ‬‬فهل‮ ‬ماعداها‮ ‬باطل‮ ‬؟‮!‬
محمد‮ ‬يحيى‮ ‬شنيف

مرحبا‮ ‬يا‮ ‬عيد‮ ‬أعيادنا‮ !!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد

قدر‮ ‬شعبنا‮ ‬ومصيره
سمر‮ ‬محمد‮ ‬البشاري

العيد الـ"30" للوحدة مناسبة تذكّر الجميع أن في الوحدة سلامة اليمن
الشيخ‮ / ‬حسين‮ ‬علي‮ ‬حازب‮

الوحدة‮ ‬منجزاً‮ ‬تاريخي‮ ‬عظيم‮ ‬للشعب‮ ‬اليمني‮ ‬وأجياله‮ ‬القادمة
السفير‮ ‬يحيى‮ ‬محمد‮ ‬السياغي‮ ❊‬

جزيرة سقطرى والأطماع الساذجه للغزاة الجدد
أ‮.‬د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور

جميع حقوق النشر محفوظة 2006-2020 لـ(الميثاق نت)